قصص - روايات قصيره وطويله قصص طويله , قصص واقعيه , روايات ألف ليله وليله , قصص حب , قصص خياليه


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 01-19-2011, 07:26 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
Icon777 (46) انجبرت فيك وما توقعت احبك واموت فيك الفصل الثامن



.. البارت الثامـــن ..






رنيم وهي تناظر بنجوى وهبالها : نجوى

لفت عليها نجوى : آمري

رنيم: أنتي شلون أخت سعود برضاعة .. وعايشة معاهم .. سوري على تطفلي .. بس فيني فضوول

نجوى ببتسامه: لااا عاادي .. الله يسلمج .. أمي إلي هي عمة سعود هي إلي رضعت سعود مو أنا .. طبعاً أنا عندي أخو كبر سعود الله يرحمه

الكل: الله يرحمه

نجوى وهي تكمل بحزن: و يوم أمي ترضع سعود كانت خالتي أم سعود .. تعبانة علشان جذي .. أما بخصوص شلون أنا عايشة معاهم .. لأنه الله يسلمج كان علي امتحانات قبل سنة .. وهم كانوا يبون يسافرون .. وأنا أطريت ما أسافر معاهم وأقعد عند عمي أبو سعود .. وهم سافروا بـ السيارة وصار لهم حادث و ........ كلهم عطوج عمرهم

الكل حزن .. وكأنه هالشي صار من أمس .. رنيم حست بالحزن على نجوى .. سبت نفسها مليووون مررررة لأنها ذكرتها

رنيم ودموعها بدت تغرق عيونها: أنا آســفة .. ما كان قصدي

نجوى وهي تمسح دموعها وبمرح: لااا عاادي

.. دلاال وهي تبي تغير الجو الكأيب : يلااا خل نررررقص

البنات: يلاااااااا

.. وقااامو البنات يفلوونها .. ويرقصوون ..



.. في المجلس ..


دخل و طاحت عيونه في عيون أبوه .. حس بالقهر فـ بعد نظره عنه بسرررعه خايف يسوي شي يندم عليه .. راح وقعد يم خاله علشان ينسى إلي صار أو بالأحرى يتناســـــى

لاااحظ عليه من أول ما دخل .. مستحيل تطوف عليه حركاته .. ابتسم وهو متأكد من إلي في باله

ببتسامة جذابة .. بدر: شفيــك انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

لف عليه و القهر واضح بصوته .. سعود: ما شررر

بدر : ههههه واااضح

سعود وهو يتنهد: آآه أبوي يا بدر أبوي

بدر وهو يقوم وببتسامه: قوم خل نتمشى

قام سعود وصار يتمشى مع بدر في المزرعه ..

ناظره وابتسم .. بدر: يلاااا قول لي شنو إلي مضايقك من أبوك

غمض عيونه و استنسق عبير الهوى .. سعود: تخيل يفكر بزوجتي

بانت الصدمة وعدم التصديق على مراسم ويهه .. بس اكتفى بإنه يهز راسه بأسى على هـ الشي ..

بدر: مو معقول انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

دار سعود حول نفسه وهو راسم ابتسامه ساخرة: جفت شلون .. هذا هو الوالد العزيـــز دائماً مو معقول

ابتسم على حركة سعود .. كأنه ياهل يدور حول نفسه ..

بدر بجدية: و شنو راح تسوي

سعود وهو يرفع كتوفه: ما بسوي شي .. لأنه مافي يدي شي من الأساس

بدر بنفس نبرته: شلون مافي يدك شي إلااا فيــه .. مو هي زوجتك وأنت رجلها .. خلاااص انت بيدك كل شي

سعود بستغراب: يعني شنو أسوي انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

بدر وهو يبتسم: شفيك صاير غبــي يا رجال شغل مخك المجيم .. ركز معااااي

سعود ببلااهه: اوكي

بدر: مو أنت تحب مرتك وغار عليها

ابتسم سعود بسخرية وفي نفسه "لحد يسمعك ويصدق بس ههههه": انزين

ابتسم على جواب سعود .. وكمل بكل جدية .. بدر: أسمع حاول تخلي مرتك ما تقرب من أبوك واذا كلش خلها تتحجب عنه .. أنا مو قصدي بـ هل كلااام إنك تخلي زوجتك تحقد على أبوك أو أنت تاخذ عليه .. بس يمكن يحس بإلي راح تسويه ويعرف غلطته

سعود وهو يبتسم: فكرة مع أني أشك أن ممكن يحس ويغير فكرته

بدر: ان شاء الله

وقف بخطواته وناظر بـ بدر .. سعود: خل نرجع المجلس

بدر وهو يبتسم : أوكي بس أنا بروح أشرب ماي نشفت ريجي

سعود: هههههههه أما نشفت ريجك كثر منها

بدر وهو يوقف: هههههه اي

سعود ببتسامه: طيب بس فيه المجلس ماي

بدر: وأنا من متى أشرب ماي حار

سعود: هههه اي حار يبا الماااي بارد

بدر بغرور: بس أنا أحبــــه ثلــــج

سعود: عيل رووح المطبخ

بدر وهو يمشي: وهذا إلي كنت بسويه

.. راح سعود المجلس وبدر توجه للمطبخ ..



.. في الصالة الداخلية ..

كل البنات قاعدين ما عدا نجوى مازالت ترقص ^^

حنان ببتسامه: ما شاء الله كلنا تعبنه من الرقص إلاا نجوى للحين تردح

الكل: هههههههههههه

.. يات وقعدت على الكرسي بتعب .. نجوى: تعبت

الكل: ههههههههههههه

استغربت من ضحكهم ورفعت حاجب .. نجوى: خيرررر ضحكوني معاكم

عايشة وهي تضحك: ههههههه حنون عطتج عين توها من شوي تقول كلنا تعبنا إلاا نجوى .. إلاا وانتي يايه ومنهد حيلج هههههههه

نجوى ببتسامه : يا الحنـــة أرايــــج تعطيني عين هااا

صفاء : اي منقهره من رقصج

نجوى بهبال: إي أدري عنها حسوووووده

الكل: ههههههههه

حنان وهي تكش بيدها على ويه نجوى: وي مالت عااد من زينج ولاا من زين رقصج

نجوى وهي تقوم وبغرور: أدري محتررررررررره

الكل : ههههههههههههه

.. راحت نجوى للمطبخ تشرب ماي لأنه فعلاا تعبت من الرقص ..



.. في المطبخ ..

دخلت وهي تدندن وتترقص .. خذت قلااص وهي تدور على نفسها و تتوجه لـ كولر الماي وتصب لها وهي تتمايل بجسمها ..

لفت وهي تشرب ببتسامه .. بس أول ما طاحت عيونها في عيونه شرقت بالماي وقامت تكح *_^

ياته الضحكة على شكلها المخترع .. بدر: الله .. حلوو

رفعت راسها وهي للحين مو مستوعبه .. نجوى بستغراب: أنت من متى هني انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

ابتسم بدر وقرب لها شوي : من لما دخلتي من الباب ^^

.. حست بالحرارة تسري في جسمها من الاحرااااج والفشله وخصوصاً إنها لاابسه فستان عاري وقصيــــر .. يات تبي تطلع بس كانت يد بدر أسرع منها .. مسكها من ذراعها وسحبها لين ما صارت قباله

.. رفعت حاجب بستنكار .. نجوى: خيرررررر انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

بدر بهدوء: كل الخير

نجوى بقهر وعصبية من الهدوء إلي هو فيه: وين بجوف الخير بعد ما جفت ويهك النحـــس

تنرفز من كلاامها .. بس ما حب يبين .. وبهدوء يقهر ..

بدر: عيب تقولين حق زوجج ويه النحس

.. حست إنها راااح تنفجر من القهر والعصبية ..

نجوى بتمرد: واااايد ترااك مصدق روووحك .. تخسي آخذ واحد مثلك .. ولاا حتى في الأحلااااام ..

بدر وهو يرفع حاجب: متأكده انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

نجوى بكل ثقة وغرور: مليون بالميـــة

بدر وهو يجرب منها أكثر لين صار ما يفرق بينهم شي .. وبتحدي: نجوووووف .. أنا بكرة راح أكلم خالج

نجوى وهي تبتسم بستهزاء .. وبتحدي: أعلى مافي خيرك أركبه

بدر ابتسم ببتسامه حلوة : طيب .. سي يوو يا زوجتي العزيزة ^^

.. حست بالقهر أكثرررر بس ما أهتمت .. ومشت عنه تاركته يناظر بـ خيالها ويبتسم على الفكرة إلي طرت في باله ..



.. في الصالة الداخلية ..



حاطه ليث في حظنها وتلعب معاه .. تحس إنها مشتاقه له من زمان ما قعدت تلااعبه .. واليوم فرصه لها .. ولاازم تستقلها ..

ناظرتها وابتسمت على شكلها كان كيوووووووت وهي تلااعب ليث ..

أم سعود وهي توجه الكلاام لأم رنيم: بنتج ما شاء الله عليها .. جوفيها وهي تلااعب أخوها صاير شكلهم كيووت من قلب

أم رنيم ببتسامه حب: إي والله .. الله يعطيها إن شااء الله وإنجوفها تلااعب عيالها

أم سعود من كل قلبها: آآآآآآميـــــن

أم حسام ببتسامه وبصوت عالي سمعه الكل: تدرون إني أول ما جفت رنيم دخلت في خاطري وقلت بخطبها حق ولدي حسام .. بس أكتشفت إنها العرووس .. يابخته سعود فيهااا يا أم سعود

أم سعود في قلبها "قل أعوذ برب الفلق من شر ما خلق" .. ابتسمت كـ مجامله: الله يهنيهم ويخليهم حق بعض ويحرسهـــم من العيـــــــــن

الكل ما عدا رنيم: آآآميـن

.. حست بالاحرااج من كلامهم عنها .. وعلى طول طرى في بالها .. وخذتها أفكارها في هاللحظة بـ سعود ..

رنيم في نفسها "يا ترى شلي غيرك يا سعود .. والله إنك حيرتني .. أمرك غريب كنت ما تشتهي حتى تناظرني والحيـن تسولف معاي وتبتسم لي .. ما أدري بس مو متطمنه خايفــة إنك ناوي علي بنيــه .. الله يستر من نواياك"

.. دخلت وهي تحس ببراكيــن مكتوومه في قلبها .. منقهره موووت منه ..

نجوى بتحلطم : عسى ربي ياخذك ويريحني منك .. حمااار .. مصدق روحه هذا إلي قاصر بعد آخذه .. بس الحمد الله الحين ما يقدر يسوي شي بعد ما وافقة على الريال إلي تقدم لي .. بس (سكتت وهي تفكر بـ منطق) يا خوفي يقول حق خالي إنه أولى ويلف بـ مخه .. ذيك الساعة راحت علي أكيــد

خوله بستغراب منها : شفيج انجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصلانجبرت توقعت احبك واموت الفصل

نجوى لفت ببلااهه: هااا

خوله: من قال ها سمع

نجوى بشرود: أي أي

خوله بضحكة: هههه شنو أي أي .. لااا شكله مأثر عليج الرقص .. ما عليج شرها

نجوى بغباء: الشر ما أييج

خوله هني فطستها ضحك: ههههههههههههههههههههههه

رنيم وهي تبتسم: شفيج خوله استخفيتي

خوله ببتسامه: لااا بس رنووم بذمتج جوفي نجوى وحكمي .. شكلها اليوم محششه مووو

رنيم وهي تناظر بنجوى إلي سرحانه وحاطه يدها على ذقنها وتحرك سبابتها بدلااله التفكيـر .. كان شكلها توووحفه ..

ابتسمت وهي تهز راسها .. رنيم: من قلـــــب





.. في المجلس ..

دخل والفكرة مازالت تلعب في راسه .. قعد وهو يناظر بأبو سعود إلي كان يسولف مع الرياييل ومندمج في السوالف .. لف على سعود وجافه هو الثاني مندمج بالسوالف مع الشباب .. فكر بحيره وفي الأخيــر قرر ينفذ إلي يدور براسه

بدر ببتسامه وهو يناظر بـ أبو سعود .. وبصوت شبه عالي : أحم أحم يا أبو سعود

ناظره أبو سعود بستغراب وانتظره يكمل كلاامه .. ما يدري ليش بس حس بشويه احراج لأنه الكل قام يناظر فيه .. بس هالشي ما وقف تنفيذ إلي براسه

.. بدر بجديه و ببتسامه: أنا حاب في هالمناسبة .. ويشرفني إني أطلب يد بنت أختك قدام الكل .. وأتمنى إنك ما تردني

ابتسم سعود وابو سعود كان عارف بـموافقة نجوى لأنه أم سعود خبرته .. ابتسم وهز راسه بالموافقة

أبو سعود : ما أعتقد إنه راح نحصل ريال أحسن منك .. وأنا موافق وما عندي مشكله

بدر ببتسامه: بس لاازم تشاور البنت

أبو سعود: مافي مشكله لو تبي الحين بعد آخذ رايها
وتملك

بدر بفرح لأنه وصل إلي هو يبيه: يكون أحسن بعد

الكل: هههههههههههههههه

انحرج وابتسم على زلت لسانه ..

أما أبو سعود ناظر بـ سعود : روح وخذ راي أختك

سعود وهو يقوم : أبشررر


.. طلع سعود من المجلس واتصل بأمه ..

أم سعود: ألووو

سعود: هلاا يما

أم سعود: هلاا فيك زود .. عسى ما شر

سعود: ما شر بس خالي

أم سعود بخوف: شفيـه

سعود: مافيه شي لاا تحاتين .. بس هو قال حق أبوي وجدام الكل طلب يد نجوى و يبي يملك عليها اليوم بما أنه الكل من الاهل موجود .. وأبوي يبي موافقة نجوى

أم سعود بفرح: أبشر بإلي يسرك

سعود : بسرعه يما عجلي ورحي سأليها و عطيني خبر

أم سعود: إن شاء الله

سعود: باي

.. سكر سعود من أمه و سند نفسه في الجدار ينتظر اتصالها ..



.. في الصاله الداخلية ..

أول ما قفلت من سعود تهلل ويها سعاده .. وراحت على طول ونادت نجوى ودخلتها بغرفه وقعدت معاها بروحها .. وطبعاً نجوى مستغربه من الوضع بس ما علقت ..

أم سعود بفرح: إنتي وافقتي على المعرس إلي تقدم لج صح

نجوى بخوف "أبيـــه لاا يكون بدر فر مخ خالي وخلاه يرفضه" : اي

أم سعود ببتسامه: وهو مستعيل ويقول يبي يملج عليج اليوم بما إنه الكل مجتمع

نجوى بصدمه: اليوووم

أم سعود بمكر: إي اليوم .. إلاا إذا ما تبينه ترى عادي قولي والحين أتصل وأقول لهم ويردونه

نجوى: لاا لاا لاا بس لاازم أفكر .. يعني أنا هالانسان ما اعرفه ولاا حتى جفته ولاا كلمته .. فـ على الأقل خل أفكر

أم سعود بنفس المكر: إي بس لين متى بالتفكرين .. هو جي ولاا جي ما ردج موافقه . سوى صار العرس الويم ولاا بكرة ما يغير وبعدين هذي بس ملجه

نجوى بتفكيــر "أممم يمكن هذي خيره لي من ربي .. قبل لاا يكلم بدرووه أبوي بكرة .. هههه أكيد بدر الحين ينتظر على نار ومنقهر .. وأخيرا يات لي فرصة اكسر غروره وثقته الزايدة"

نجوى ببتسامه نصــر: موافقة

ام سعود بفرح : كانجبرت توقعت احبك واموت الفصلوووووووش .. ألف ألف مبروووووووك يا يمه

نجوى ببتسامه: الله يبارك فيج يا خالتي

اتصلت أم سعود بسعود وبشرته .. وانتظرت هي ونجوى داخل الغرفة ليــن ما يعطيهم خبر إنهم كتبوا الكتاب

.. ملاااحظـــــة: عندنا إحنى الولي الأمر هو إلي يوقع عن العروس ويوافق من دون ما يسألها الشيــخ << للمعلومية فقط ^^ ..



.. في المجلس ..

الفرحه مو سايعته لما زفاه سعود بالخبر .. وارتسمت على شفايفه ابتسامه انتصار وغرور .. بعد نص ساعة وصل الشيــخ .. وتم كل شي و صار بدر زوج نجوى على سنة الله و رسوله ..

سعود وهو يبارك حق بدر: مبرووووك يا النسيـــب

بدر: هههه الله يبااارك فيك

سعود وهو يغمز: خل أبشر الوالده

بدر وهو يبتسم: اي بس ياريت تقول لها إني أبي أجوف نجوى

سعود: أكيــــــــد مو خلااص هي صارت مرتك .. أفرح يا شيــخ

بدر: هههههههههههه

.. أتصل سعود وبشر أمه .. وطلب منها تخلي نجوى تروح للمجلس الداخلي لأنه بدر يبي يجوفها ..




.. عند البنات ..

مستغربين من أم سعود .. ومن نجوى إلي تأخروا وهم داخل الغرفة ..

صفاء بلقافة: مو قاااادرة أبي أعرررف شسالفه

عايشة: هههههه طول عمررج ملقوفه

رنيم : ههههههههه نفسي أنا بعد عندي اللقافه ماخذه لمركز الأول عندي

خوله: كلش ما يطيح يا حرم سعود

ما تدري ليش بس إنحرجت من حرم سعود .. حسستها إنها فعلااا زوجه له .. اكتفت ببتسامه خجل

.. في ذي اللحظة ظهرت أم سعود وهي مستانسة : كلوولوووووووووووش

الكل لف واستغرب .. دلاال بهبال تناظر رنيم: خيررر متى حملتي

رنيم انقلب ويها احمرررررررر من الفشله :...........

الكل: ههههههههههه

خوله وهو تضرب دلال على خفه: جب يلاا جب احرجتي البنت .. ما عليج منها هذي هبله

رنيم وهي تهز راسها وخدودها حمر: لااا عاادي

دلال وهي تناظر أمها: خير يما فرحيـــــنا معاااج

أم سعود وهي تغمز: نجوى ملج عليها بدر من شوي

دلاال بونااسه: كلوووووووولووووش

.. الكل فرح بـ هل الخبر و صاروا البنات يقومون ويرقصون .. بـ هل المناسبة على إنهم كانوا فاليـــنها من بداية الحفله ^^




.. في المجلس الداخلـــي ..

كانت قاعده وهي تحس بالتوتر .. وخايفه قلبها يدق بقــــــوة مو طبيعية .. حست بأحد يفتح الباب .. وقلبها زاااااد من ضربااااته ..

كانت منزلـــــــه راسها .. جافت بظل طويــل و بخطوات كل مالها وتقرب منها .. لين صارت قبالها ..

رفعت راسها وهي مرتجفه ومستحية في نفس الوقت و انصدمـــــت صدمة عمرررررررها



.. بدوا المعازيــم يمشووون وما بقى غيــر الأهل .. قرر سعود يرجع البيت لأنه حس بالتعب ..

دخل الصالة وهو عارف إنه مافي أحد غريب .. و علشان يقول حق رنيم تجهز نفسها علشان يمشون ..

كانت قاعده ومغمضة عيونها بتعب .. سمعت صوته وهو يتكلم مع أمه وعرفت إنه ياي يقول لها تجهز نفسها لأنه بيمشون ..

قامت على طول ولبست عبايتها وشيلتها وتوجهة له .. لمحها وهي تجرب منه .. لف لها وجافها لاابسه وخالصة .. سلموا على الكل وطلعوا ..



.. عند السيارة ..

لمح سعود أبوه يقرب منهم .. على طول ناظر بـ رنيم بنظره ..

سعود بنرفزة: غطي ويهج

غطت رنيم ويها والخوف بدى يتسلل لـ قلبها لأنه رجع أسلوبه مثل قبل :...........

أبو سعود انقهر لأنه رنيم مغطيه ويها .. كان متشفق لشوفتها: وين تو الناس

سعود بقهر بس كابته: لااا وين تو الناس .. وبعدين انا تعبان وأبي أريح ..

وحب يقهر أبوه و يخليه يغير تفكيــره .. حاوط خصرها بجرئه وقربها له ..

وببتسامه .. سعود: ونكون لـ وحدنــا أنا ((وشدد على الكلمة)) و زوجتـــــي مووو

.. كان يناظر بـ رنيم إلي كل خليه فيها ارتجفت وارتبكت من حركته وكلاامه ..

رنيم ببلااهه: هاا

ابتسم سعود على ردها و ما حب يطول السالفه تركها وهو يمشي عن أبوه ..

سعود: مع السلااامه يبااا

مشت رنيم و ركبت السيارة مع سعود إلي على طول شخطها وطلع من المزرعه تارك أبوه مقهووووور


.. في المجلس الداخلي ..


كانت منزلـــــــه راسها .. جافت بظل طويــل و بخطوات كل مالها وتقرب منها .. لين صارت قبالها ..

رفعت راسها وهي مرتجفه ومستحية في نفس الوقت و انصدمـــــت صدمة عمرررررررها

نجوى بصدمه : أنـــــت



hk[fvj td; ,lh j,ruj hpf; ,hl,j hgtwg hgehlk hgtag hpf; hk[fvj j,ruj td;












عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 01-19-2011, 09:49 AM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
مشرف قسم الصور
الرتبة:

البيانات
التسجيل: Oct 2008
العضوية: 63255
المشاركات: 19,037 [+]
بمعدل : 4.69 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 35
 

الإتصالات
الحالة:
عاشق الحزين غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: انجبرت فيك وما توقعت احبك واموت فيك الفصل الثامن

مشكورة على القصة

يعطيج العافيه












توقيع : عاشق الحزين



عرض البوم صور عاشق الحزين   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
الثامن, الفشل, احبك, انجبرت, توقعت, فيك, ولا, والنت

جديد منتدى قصص - روايات قصيره وطويله


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


ترتيب الموقع عالميا
     

Site_Map


الساعة الآن 10:11 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1