قصص - روايات قصيره وطويله قصص طويله , قصص واقعيه , روايات ألف ليله وليله , قصص حب , قصص خياليه


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 04-22-2011, 03:12 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
Icon777 (46) تموت عيونهم فيني .. وانا بك ميته عيني الجزءالخامس والثلاثون


..الجــــ الخامس والثلاثون ــــــزء..

سكرت باب غرفتها ورمت شنطتها على السرير تذكرت الظرف ورجعت تفتح شنطتها بسرعه تدور عليه رفعته بيدين مرتجفه خايفه تشوف اللي فيه وخاصه ان الموضوع متعلق ببندر..
جلست على طرف السرير وفتحته طلعت صور وشهقــــــت بصدمه..
كانت صور لبندر وهو يرقص وجنبه مجموعه بنات بوضع مخل للأداب..
طاحت الصور من يدينها وهي ترتجف بشكل مو طبيعي والدموع رفضت تستلم وتنزل على خدها..علقت عيونها على الصور اللي طاحت وهي مصدووومه وجسمها يحرقها من الحراره اللي فيه ودقات قلبها كل مالها وتزيـــــد..
ليه يابندر..؟؟..ليه كذا..مافيه اي كلمه اقدر اوصف فيها حال دانا الحين..
نزلت دموعها حاآآآره تحرق خدها وشهقاتها وصلت لمسامعها..تمددت على سريرها وتكورت على نفسها وبكت بحرقه..
××
دقت الباب عليها و وصلها صوتها المبحوح:ادخل..
دخلت وسكرت الباب وراها:يمه صاحيه..
مها مسحت دموعها بسرعه وابتسمت بتعب:ايه صاحيه..
تقدمت لها وجلست جنبها وبضيق:من يوم خطبك طلال وحالك مو عاجبني يمه اذا ماتبينه قولي محد بيجبرك عليه..
مها بعدت عيونها عن امها:لا من قال اني ما ابيه..
ام فيصل:تصرفاتك تقول انتي حتى ماجهزتي نفسك للملكه..
مها بضيق:خلاص بكره بروح السوق واشتري اغراضي لاتشيلين هم..
ام فيصل بحنيه:يمه ترى طلال مبين عليه انه يحبك وشاريك لاتضيعينه من بين يديك بتصرفاتك هاذي..
مها شوي وبتبكي:تراه لسه ماصار زوجي..
ام فيصل:بيصير زوجك اسمعي يوم الخميس ابيك تصيرين فرحانه مو ماده البوز شبرين تقولين طاقينك على يدك وقلنا لك غصب وافقي..
مها بلعت غصتها وتنهدت بضيق:ان شاء الله..<<دخلت وهي مبتسمه لكن اختفت ابتسامتها من شافت اختها..
ام فيصل وقفت:يله تصبحون على خير..<<وطلعت..
لمى تغير وجهها وبضيق:لمتى بتقعدين على هالحاله..
مها نزلت دموعها وعضت على شفايفها:مدري خلاص لمى لاتعيدين وتزيدين بالسالفه كفايه علي امي..
لمى بلعت غصتها وغيرت الموضوع:اقول من متى ما اتصلتي على ريم..؟؟
××
تقلبت في السرير اكثر من مره كانت دايخه وتبغى تنام بس اول ماحطت راسها على المخده جفاها النوم..عدلت شعرها ونزلت..
شافت الانوار مسكره ماعدا نور التلفزيون..فتحت الانوار وسمعت صوت:سكري النور..
ريم تقدمت له وجلست:انت وش مقعدك هنا..
مشعل رفع ذراعه عن عيونه:ماجاني النوم..
ريم تربعت:مثلي اجل..
مشعل:ليه انتي وش فيك..
ريم مسكت الريموت وغيرت القنوات بملل:ماجاني نوم..<<سكتوا ولفوا يناظرون التلفزيون وكل واحد منهم لآهي بهمه..
رن جوال ريم وصحاهم من سرحانهم..
ناظرت الرقم وتجمعت الدموع في عيونها وبلعت غصتها..تنهدت بضيق وحطته بجيبها..
صار يرن بألحاح..
مشعل بدون نفس:افففف جوالك ذا طفشنا ردي عليه وخلصينا..
ريم بضيق:ماله خلق..
مشعل:طيب مين اللي يدق..
ريم:لمى بعد شوي بتمل وماراح تدق..
مشعل تذكر مها وبضيق:إلا وش اخبار مها..
ريم ابتسمت بألم:بخيــر تحظر لملكتها مسكينه الله يعينها..
مشعل بلع غصته ولف عنها"كان فيه احساس يقول لي انك تحبيني بس بعد ايش يامشعل بعد ماضاعت منك"..
××
؛؛..صعب اجبر عيوني تنام..في ليله وانتي زعلانه..؛؛

متمدد على السرير وماسك جواله و يدق عليها بس هي ماترد او تسكر السماعه في وجهه..عصب ورمى جواله على الجدار لما تكسر لقطع صغيره وصرخ بعصبيه:
عمــــــــرك مارديتي..
صار صدره ينزل ويرتفع وانفاسه سريعه عدل جلسته ويرمي اي شي يطيح في يده بعصبيـــه..
دخلت عليه وبخوف:نايف يمه وش فيك..
نايف لف وجهها عنها وهو يلهث:مافيني شي..
ام نايف تناظر الغرفه وحطت يدها على قلبها:يمه متضايق من شي يعورك شي قل لي..
نايف وقف وصرخ فيها:قلتلك مافيني شي..<<خذ مفتاحه وطلع جواله الثاني ونزل..
ركب سيارته وسكر الباب بقوه ورفع جواله ودق الرقم بيدين مرتجفه..وصله صوتها اللي كله نوم..
:الوو..
نايف بدون نفس:هلا فاتن آسف صحيتك من نومك..
فاتن عدلت جلستها وبسرعه:نايف (استغربت من نبرة صوته) حياتي فيك شي..
نايف تنهد بضيق:انتي وينك فيه الحين..
فاتن:انا في بيت نجود..
نايف:طيب بمرك واخذك جهزي نفسك..
فاتن:طيب تعرف بيتها..
نايف:ايه يله سلام..
نزلت جوالها وابتسمت من قلب ونطت من السرير..
نجود تحركت بكسل:مين هذا..
فاتن من جوا الحمام ((الله يعزكم)):نايف تخيلي بطلع معه واااااااااااااووو وناسه..
نجود:الحين..
فاتن طلعت وهي تجفف وجهها:ايه الحين..
نجود:مجنونه وين تطلعين معه ترانا مو في كندا..
فاتن بأستهزاء:احلفـــــي عاد مايهمني اذا كنت في كندا وإلا في اي مكان بعدين لاتنسين اني طالعه معه في الشرقيه..
نجود:طالعه معه بدري مو الساعه2..
فاتن فتحت الكبت:اقووول بلا كثرة حكي مسوية لي يعني اني شـــي ترى اذا جاك واحد من الشارع وطلب منك تطلعين معه بتقولين من عيوني الثنتين وتبوسين يدك وجه وقفى انه ناظر في خشتك..
نجود تنرفزت وتغطت:افففففففف..
فاتن ضحكت بأستهزاء:ههههههههههههههههههههههههههههههه..
××
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
تمــوت عيونهم فيني..وانا بك ميته عيني..
..رومانسيه..خياليـــه..
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
××
شالت الكمادات من على جبينها وبضيق:للحين مانزلت حرارتها..
علي وقف:اجل يله نروح المستشفى..
رزان حطت الكمادات في المويه البارده و وقفت ولفت لكن وقفها صوتها المبحوح..
:رزان..
رزان تقدمت لها بخوف:نوف انتي بخير..
نوف بتعب:ايه..<<عدلت جلستها وهي تلهث وحاولت توقف..
رزان:وين وين رايحه..
نوف بلعت ريقها وهي حاسه بدوخه خفيفه:اتركيني اروح..
رزان مسكتها:ماراح اخليك تروحين انتي شايفه حالتك وشلون..
نوف بألم:خليني اروح ما ابي اسبب لك مشاكل..
رزان جلست جنبها ومسكت يدينها البارده:خلاص ابيك تنسين اللي صار..
نوف نزلت راسها وبكت:وشلون انســــى ملاك ماتت بسـ.. بسببي انـ..ا..
رزان تجمعت الدموع في عيونها وبلعت غصتها:هذا قضاء وقدر لا انا ولا انتي ولا اي شخص في الدنيا له دخل فيه..
نوف رفعت راسها وبألم:سامحيني..
رزان حظنتها وهي تبكي بألم..سمعوا صوت تصفيق وبعدوا عن بعض وكل وحده منهم تمسح دموعها..
علي تقدم لهم وبمزح:لاااا عاد ما ارضى رزان لي انا وبس (غمز لنوف) امزح لاتصدقين..
نوف ابتسمت:الله يخليكم لبعض..
علي من قلب:آآآآآآآآآآآآآمين..
نوف ضحكت بعدها كحت بشكل متواصل ومرعب..
رزان بخوف عطتها كاس مويه وشربتها ولفت على علي:خلنا نروح للمستشفى..
نوف بصوت مبحوح وهي حاطه يدها على صدرها وتتنفس بصعوبه:لا ماله داعي شوي وبتحسن..<<تمددت على السرير وغمضت عيونها وغلبها النوووم ونامت..
××
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
تمــوت عيونهم فيني..وانا بك ميته عيني..
..رومانسيه..خياليـــه..
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
××
نزلت وهي طايره من الفرحه فتحت الباب وشافته واقف عند باب السياره كان لابس بنطلون جينز وتيشيرت زيتي ضيق مبين عضلاته وعليه كتابات بالانجليزي كان شكلـــه خطيييير..<<داخت الاخت خخخخخ..
تنهدت وحطت يدها على قلبها"شوووي شووي ياقلبي يمممممه"..<<تقدمت له وهي مفهيه..
ابتسم ابتسامه صفرا:كيفك..
فاتن تنهدت من قلب:بخـ..ير..
نايف آشر لها براسه تركب:يله..
فاتن ركبت وسكر لها الباب وبلعت غصتها:ياويـــــــلي يمه بتجيني سكته قلبيه يمممه الحقيني..
سمعت صوته وهو يركب:آسف طلعتك في نص الليل..
فاتن رفعت كتفها وبصوت مرتجف وعيونها متعقله عليه:لا عادي خذ راحتك..
نايف لف يناظر الطريق وابتسم بأستهزاء"ياعيــــــــني على التربيه"..
جلسوا ساكتين نايف يناظر الطريق وحاط يده على خده وسرحااان وفاتن تناظره وقلبها يضرب بقووووه..
قطع هالسكوت صوتها:نايف..
نايف:.................
فاتن حطت يدها على يده اللي على الدركسون بوقاحه:نايف..
نايف صحى من سرحانه وبعد يده بسرعه ولف عليها:هاه تبين شي..
فاتن فركت يدينها ونزلت راسها:من طلعنا ولاقلت شي..
نايف وقف السياره وسند راسه على الكرسي وغمض عيونه:آآآآآآآه..
فاتن بحنيه:سلامتك من الآه..
نايف نزل راسه وحزن الدنيا كلها في عيونه..
فاتن بخوف حطت يدها على يده وضغطت عليها:حبيبي قل لي وش فيك..
نايف ناظرها تخيل اللي قدامه ريم واللي ماسكه يدينه هي قرب منها وحط يده على وجهها..
مرت قشعريره على كل جسمها وابتسمت منرجه ونزلت راسها:نايـــــــف..
نايف بسرعه بعد عنها وشغل السياره..
فاتن رفعت راسها بأستغراب:فيك شي..
نايف بلع ريقه وبقهر:لالا مافيني شي..
فاتن ناظرته بأستغراب"وش اللي قلب حاله ذاااا (وبخبث) بس شكله طاااح في شباك حبي هههههههههههههههههه"..
وصلها لبيتها ونزلت وطلت من الشباك:يله بااااااااي..
نايف حرك السياره بسرعه وضرب الدركسون بعصبيه:وش اللي سويته انا اففففففففففففف..
××
..اليوم الثانــــــــي..

؛؛..كل ذاك الحب خدعه مستحيله..؛؛

كانت حالتها النفسية في تدهور والدموع ما جفت من عيونها..ويــــــن ليالي الحب وين كلام العشق ورسايل الغرام كل هذا يطلـــــع كذب..
تذكرت نظراته وهمساته حكيه وابتسامته لها كل هذا كذب وخدعه طول هالسنين..
بكت من قلب حاولت توقف بس ماقدرت تحس بتخدير في كل جسمها..رن جوالها و وصل صوته لها وهو يغني..
..ابي حبك معي يكبر وابي اهواك انا اكثر..وابي اهديك انا دنياي كل اللي عليه اقدر..حبيبي انت احساسي ونبض القلب وانفاسي..ولو صار الزمن قاسي عشان عيونك اتصـ..ههههههههههه علي صوت..
غمضت عيونها بقوووه وهي تشهق من البكي من هالذكرى..
كان متربع في الصاله ويغني بأنسجام ومو داري على اللي تراقبه من الصبح..طلعت منه ضحكه:هههههههههههههههههه علي صوت لو سمعني محمد بيعتزل..
دانا دخلت عليه وهي تبتسم بنعومه وترفع جوالها:في هاذي صادق ماكذبت هههههههههههههههههههه..
بندر فتح عيونه على اخر شي ونزل رجلينه من على الكنب بسرعه:سجلتي صوتي..
دانا:ايه..
بندر وقف ولحقها:هاتيــــــــه..
دانا تركض وتضحك وهو يلحقها لما حجر لها في مكان..
بندر ابتسم وقرب منها وتنهد:احبـــــــك..
دانا حمر وجهها وبعدته عنه ومدت الجوال:خلاص خذه ما ابيه..
بندر مسك الجوال ورماه وراه على الكنب وابتسم:حتى انا ما ابيه ابيك انتي..<<وطبع بوسه طويله على خدها..
شهقــــــت بقوه وهي ترتجف وتبكي بصوت مسموع..وضاغطه على البطانيه بيدينها وترتجف..
::
ريناد متوجهه لغرفة بندر:خلاص بروح لها..افففف بندروه لاتطلع حرتك فيني..طيب بخليها تتصل عليك..ياليــــــــل ما اطولك ان شاء الله بقولها يله ظف وجهك..<<وسكرت السماعه وهي تتأفف دقت الباب اكثر من مره لكن ماوصلها رد..
:دانـــــــا افتحي ابي اقولك شي مهم..<<ماوصل لها رد تأففت ودقته بقوه..
:دانــــــا بندر توه متصل يقول ليه ماتردين علي..
زاد بكاها من طاري اسمه ودفنت راسها في مخدتها وضغطتها بقهر..
ريناد خافت:دانا..دانا..<<بلعت غصتها بخوف وارتفع صوتها..
:دانـــــا تكفين افتحي..
دانا وقفت وهي تترنح محتاجه تشكي وتبكي وترمي على اي انسان همها مايهم من يكون المهم يشيل عنها شوي من الالم والحزن اللي تحس فيه..فتحت الباب وشهقت بقوه..
ريناد بخوف:دانا وش فيك..
دانا رمت نفسها عليها وبكت بحرقه والم وبصوت مرتجف:بـ..ندر..
××
بخوف وهو منزل راسه على الجوال ويدق على رقمها:ياخـــي ماترد..
تركي وهو يلبس جاكيته:دق مره ثانيه..
بندر بخوف وقلق:احترق جوالي من كثر مادقيت عليها (تنهد بضيق) يارب مايكون صاير فيها شي..<<حط السماعه في اذنه وانتظرها ترد بس ماردت عض شفايفه بقهــر ونزل جواله بيخبة امل..
:ماترد..
تركي:طيب يمكن حاطه جوالها على السايلنت..
بندر يهز رجلينه وقلبه مو متطمن:الله يستر..
تركي:انت لاتهوجس وتشغل بالك وتشغل بالي معاك ان شاء الله مايكون فيها شي..
بندر تنهد بضيق وعيونه على جواله ينتظر اتصالها:ان شاء الله..
تركي:اقول بندروه ماكنك نسيت شي..
بندر:لا وشو..
تركي يناظر نفسه وبندر فهم عليه و وقف:طيب الحين بجيبها..<<راح وجاب الكرسي المتحرك وساعده يجلس عليه وسادته ممرضه..
تركي يناظرها بنص عين:لو شافتك لمى..
بندر:هههههههههههههههههههههههههههههههههه اقول مو وقت هبالك الحين..
الممرضه تناظره وهي مكشره:Are you crazy..
تركي:والله ياختي مجنون في لمــى..
بندر:ههههههههههههههههههههههههههههه وش فيك عليها من جيت المستشفى وماتركتاها في حالها..
تركي:عاجبتني هي وكشتها ذي تقول نافضها كهرب 220..
بندر:ههههههههههههههههههههههههههههههههه..
تركي ابتسم وآشر بيده لها:بااااي..<<لف على الباب ودخل الدكتور مبتسم..
:راح نشتاق لك..
تركي بدون نفس ذا الدكتور مو داخل مزاجه ابد مايدري ليه:ان شاء الله ماعاد اقبل ذا المستشفى وماعاد اشوف خشتك اذا صار لي شي..
الدكتور:هههههههههههههههههههههه ان شاء الله بس ماتشوف خشتي ليه وش سويت لك..
تركي ابتسم بدون نفس:قاهرني..
بندر عطى تركي نظره وبسرعه:دكتور تراه يمزح..
الدكتور حط يده على كتف تركي:يله نشوفك على خير..
بندر دف تركي بسرعه قبل مايفرشه الدكتور..مشوا في الممرات..
بندر:الحين وش فيك على الدكتور..
تركي بقهـــر:باطن كبدي الله يبط كبده..
بندر ابتسم:ليه وش سوا..
تركي:ذاب الميانه مع لمى كل ماجت راح لها وقال لها حالتي وإلا يبي يطلع علي مرض بس علشان يطول معها ويشرح لها المرض اللي مخترعه مدري من وين جايبه ويقول لها اعراضه وعلاجه ومن اللي اكتشفه ومدري ايش..
بندر:هههههههههههههههههههههههه السالفه فيها لمى..
تركي ابتسم:يالبـــــــى قليبها ياشيخ..<<طلعوا برا المستشفى..
تركي خذ نفس طويــــــــل:يا اني مشتاق لجو الرياض..
بندر:احلف ياشيخ وطول ذا المده وينك فيه في جنوب افريقيا..
تركي:بندرووه اكتشفت فيك شي عظيم..
بندر:وشوو..
تركي بدون نفس:ثقيل دم..
بندر:الله يسلمك المهم بروح اجيب السياره انتظر شوي..
تركي:اوكــي..<<بعد ماراح بندر..
تركي قعد يناظر في خلق الله وشاف بنات يناظرونه ويضحكون تحمد ربه ولف عنهم..
البنت الاولى بحقد:والله ما انسى التهزيئه اللي جتني منك يالخايـــس..
البنت الثانيه:ناديه وش ناويه تسوين معه..
ناديه ابتسمت بخبث:امشوا معي وانا اوريكم وش بسوي..
مشوا البنات وراها وهم خايفين..
ناديه بمياعه:هاااااااي..
تركي لف عليها وبأحتقار:نعم وش تبين..
ناديه:اوووه شكلك ماعرفتني..
تركي بدون نفس:ماحصل لي الشرف..
صديقة ناديه عطتها كوع وبهمس:اقول اكسري الشر وخلينا نروح..
ناديه بصوت عالي:بكيفك انقلـعــي (لفت على تركي وقالت بأحتقار) انا اللي كنت في المقهى..
تركي يحاول يتذكر..تذكرها وابتسم بأستهزاء:اهليــــــــن وسهلين..
ناديه ناظرته وابتمست بخبث وبأستهزاء:إلا وش اخبار البنت المتربيه هههههههههههههههههههههههه..
البنات إلا وحده فيهم نزلت دموعها وهي تشوف حالة تركي كذا:هههههههههههههههههههههههههه..
تركي ناظرها بعصبيه وهو ضاغط على الكرسي ويحاول يوقف..
ناديه:حالفه حالفه ماتقوم هههههههههههههههههههههه (ناظرته بأحتقار) خلنا نشوف وش بتسوي البنت المتربيه اللي ميت عليها بترجع لك رجلك وإلا بتموووت من البكي وهي تناظرك كذا..<<وآشرت عليه من فوق لتحت..
البنت اللي تبكي لفت ناديه عليها وعطتها كف قوي شهقت منه..
البنات:شهــــــــــــد..
شهد بصوت مرتجف وبعصبيه:انا ما اسمح لك تتكلمين عن تركي كذا فاهمه وإلا لا..
تركي يناظرها بأستغراب..
ناديه صرخت عليها بعصبيه وهي حاطه يدها على مكان الكف:انتـــــــي مجنونه وشلون تمدين يدك علي انا..
شهد بأستحقار:ومن تكونين انتي..
ناديه بقهر:انا اعلمك من اكووون..
تركي صرخ بعصبيه خلاهم ياكلون تبن:خلاص انتي وياها وين قاعدين فيــــه..
بندر جا وشافهم وركض لهم:خير تركي وش صاير..
تركي بدون نفس:مافيه شي..
بندر لف على البنات:خير وش عندكم واقفين هنا..
ناديه لفت عنهم ومشت بخطوات سريعه وهي مقهوره وفي قمة عصبيتها والبنات مشوا وراها إلا شهد تمت واقفه..
بندر بدون نفس:وانتي ماودك تلحقينهم..
شهد تناظر تركي وتبكي من قلب:لاتهتم لحكيها..
تركي بأستغراب:انتي ليه سويتي كذا..
شهد بصوت مبحوح وهي تمسح دموعها:ماتحملت اشوفها تهينك واسكت لانك غالي علي كثيــر..<<ولفت عنه ومشت وهي تبكي وتركي يناظرها بأستغراب..
بندر لف عليه وبعصبيه:وش يبون منك ذولـــي..
تركي يناظر شهد لما اختفت عنه:بنت متخلفه ماينشره عليها..
بندر قبض يده بقوه وبقهر:الله يلـ..
تركي قاطعه:لاتوسخ لسانك علشانها المهم خلنا نمشي..
بندر دفه وهو يحس بنااار قهر تشب في صدره..من متى تركي يسكت للي يهزئه ومن متى مايقدر يدافع عن نفسه..ناظره وهو يحس بضيق بلع غصته..
"الله يكون في عونك"..
××
صحت بعد ما نامت احلــــــى ليله في حياتها في حظن امها..لفت وماشافتها جنبها وجاها خوف مو طبيعي خافت تفقدها مره ثانيه نزلت بسرعه وبخووف..
:يممممممه يمه..
ام في طلت براسها من المطبخ وابتسمت على شكل في:روحي غسلي وتعالي تغدي..
في تنهدت بأرتياح وابتسمت:ان شاء الله..<<طلعت فوق وقبل ماتدخل غرفتها طاحت عيونها على صورة ابوها معلقه في الصاله بلعت غصتها وتجمعت الدموع في عيونها..
"ليه يبه ليه سويت فيني كذا"..<<كانت صدمتها في ابوها قويه كيف كذب عليها وقال لها ان امها تزوجت وتركتها وهي اللي اشتغلت خدامه علشان تجيب فلوس للمحامي وتكسب الحظانه وكانت تعتقد ان السبب الاول في عيشتها في بريطانيا علشان شغل ابوها مادرت ان السبب علشان يبعدها عن امها وماتلقى اي طريقه تشوفها..رفعت يدها تمسح دموعها ودخلت غرفتها فتحت الكبت وطلعت شنطتها ورمت ملابسها فيها بعصبيه ونزلت وهي تجرها وراها..
ام في بأستغراب:يمه وش هاذي..
في بصوت مبحوح:خلينا نطلع من هنا..
ام في بصدمه:إيـــــــش..
في بعصبيه:مالي قعده هنا هذا ابو هذا فيه ابو يحرم بنته من امها..
ام في بضيق:بس..
في قاطعتها وهي تمسك يدينها وبرجا:يمه تكفين ما اقدر اجلس هنا احسن اني بموووت..<<وبكت بحرقه..
ام في حظنتها وبضيق:بسم الله عليك يمه لاتقولين هالحكي..
في تشهق:الله يخليك خلينا نطلع من هنا تكفيـــــن..
ام في بقلة حيله:خلاص بنطلع بس هدي نفسك شوي..
××
نزلت وهي لابسه عبايتها وطلعت للحديقه شافته جالس في المرجيحه ويهزها ورافع راسه ومنزل الكاب على وجهه..
تقدمت له وبضيق:نايف..
نايف رفع الكاب وتنهد بضيق:آسف يمه على اللي صار امس..
ام نايف جلست جنبه والدموع متجمعه في عيونها:يمه قل لي وش فيك تعبان..
نايف بلع غصته:لا مافيني شي..
ام نايف:وشلون مافيك شي صار لك كم يوم ماتاكل ولاتنام حتى ماتجلس معنا..
نايف وقف:فيه موضوع شاغل بالي وان شاء الله بنهيه اليوم (ناظرها وابتسم بتعب) لاتشيلين هم..<<ومشى عنها..
ام نايف تناظره بأستغراب ومليون علامة استفهام تطلع من راسها..
××
..في بيت الجده نوره..
كانوا جالسين في الحديقه قدام المسبح وكل وحده تفكر في همها..
مها..تفكر في الانسان اللي بعد ايام قليله بيكون اسمها بيرتبط بأسمه..
ريم..خايفه تشوف اللي تعتقد انه خانها وتضعف قدامه..
لمى..جالسه ومقهوره بعد ماعرفت بقرار تركي انه مايبي يسافر..
انفجرت فجأه:الحين وش فيه اخوك هــــــذا ليه مايبي يسافر على كيفه..
ريم تنهدت بضيق وعيونها على المسبح:والله عاد تفاهمي معاه العايله كلهم حاولوا فيه بس هو مارضى يمكن يرضى منك..
لمى بعصبيه:بيرضــــــى بالطيب بالغصب بيرضى..
ريم بطفش:طيب انا وش دخلني تحطين حرتك فيني افففف..
لمى تهز رجلينها بعصبيه:اف والله اخوك ذا مدري وش صار في عقله..
..شافوا ام راكان ومشاعل وهيفاء متوجهين لهم..
ام راكان:سلام عليكم..
لمى بهمس:الله يجيبك ياطولة البال..
ريم عطتها كوع:هلا عمتي..<<رفعت راسها وشافت مشاعل تناظرها وهي رافعه حاجبها وتبتسم بنصـــــر..
بلعت غصه ورا الثانيه وهي تتذكر اللي صار تجمعت الدموع في عيونها وبعدتها عنها وهي تضغط على الكرسي بقهر..
بعد ماراحت ام راكان ومشت وراها هيفاء اللي تمشي بدون احساس..
قربت منها وهمست في اذنها بخبث:قلتلك نايف لي بس انتي ياعمري ماسمعتي كلامي..

يتبــــــــــع..<<



jl,j ud,kil tdkd >> ,hkh f; ldji udkd hg[.xhgohls ,hgeghe,k hg[.xhgohls jl,j f; udkd ud,kil tdkd ,hgeghe,k












عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 04-22-2011, 03:14 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: تموت عيونهم فيني .. وانا بك ميته عيني الجزءالخامس والثلاثون

تابــــــــــع..<<

ريم وقفت ودفتها عنها وبعصبيه:ترى انا سكت لك احترام لعمتي بس لحد هنا وبــــــس..
مشاعل تكتفت وببرود:يوووووه لا خوفتيني تعالي عطيني كفين احسن..
لفها عليه ومن بين اسنانه:اذا طولتي لسانك على ريم قســـــم بالله اقطعه لك وارميه للكلاب..
ريم انصدمت:راكــــــان..
لمى ومها يناظرونهم ولايدرون وش السالفه..
هزها بعصبيه:سمعتــــــــي وإلا لا..
مشاعل بعدت عنه وهي ميته من القهر:كفوك..<<ومشت بخطوات سريعه ودخلت..
ريم تتنفس بسرعه وطاحت على الكرسي تبكي..
راكان قرب منها وبحنيه:حبيبتي ماعليك منها..
ريم رفعت راسها له وبصوت مرتجف:مدري ليه هي تكرهني كذا وش سويت لها انا..
..رن الجــــــرس وبعد راكان عن ريم مسافه..
دخلوا والتقت عيونها الحمرا في عيونه الذبلانه حست ان الدم نشف في عروقها ودقات قلبها واصله لسابع سما ارتجفت ونزلت راسها تسمح دموعها..
كان احساسه وشعوره لايوصف احساسه بأنها اتهمته انه خاين قتله وحطم كل شي فيه..
صحاه صوت امه:نايف..
نايف بلع غصته ومشى لمجلس الرجال وطاحت عيونه على راكان اللي يناظره بحقد وكره..ناظره ببرود ودخل وتفكيره كله مع ريم..
ام نايف تقدمت لهم:مساء الخير..
ريم وقفت ولفت عنهم ومشت ومرت من جنب راكان اللي مسكها مع يدها وهمس:اذا قالت لك اي كلمه تضايقك قولي لي وانا اوريك فيها..
ام نايف استغربت كانت تظن ان ريم بعيده عن هالحركات..
لمى وقفت وبأرتباك:خالتي لاتفهمين غلط راكان يبي من عمتي شغله و وصى ريم تقول لها..
ام نايف ابتسمت بعد ماهزت راسها بأقتناع ومشت..
لمى حطت يدها على قبها وتنهدت بأرتياح:اشوى..
مها وقفت:كنت شاكه ان بين ريم وراكان شي..
لمى بطفش:جتنا الثانيه..
××
احمد وقف وصرخ:نعــــــــــــــــــــم..
جنا برجا:احمد اهدى شوي..
احمد معصب:وشلون اهدى وانتي طالبه مني هالطلب مجنونه انتي..
حنا:انا ماطلبت غير انك تتزوجني..
احمد بأحتقار:ياسلام وعلى بالك هذا طلب عادي انا اتزوجك انتي يالمستعمله..
جنا بصدمه:مستعمله (نزلت راسها وتجمعت الدموع في عينها مسكت بلوزة احمد وصرخت) مو انت وعدتني بالزواج..
احمد بعد عنها بقرف وقال ببرود:وانتي صدقتي انا اتزوجك انتي خير بايع نفسي انا..
جنا بصدمه:احمد انت وش تقول..
احمد ببرود جلس وحط رجل على رجل:مثل ماسمعتي..
جنا ترتجف:على فكره ترى محد لمسني إلا انت..
احمد انفجر من الضحك وبأستهزاء:حلوووووه بس لاتعيدينها (لف عليها وبأحتقار) حتى لو على قولتك انا الوحيد اللي لمستك مستحيـــــل اتزوج وحده خانة ثقة اهلها فيها وباعت شرفها وكرامتها علشان شوية فلوس ولاتنسين انك جيتي معي بالطيب انا ماغصبتك على شي ولاضربتك على يدك..
جنا تبكي من قلب:حقيــــــــــــــــــر..
احمد قبص خدها وبأستهزاء:عسل على قلبي ههههههههههههههههههههههههههههه..<<وقف وطلع الدرج ولف عليها وببرود..
:الحين ظفي وجهك وقشك وانقلعــي ولاعاد اشوف خشتك مره ثانيه اوووكي (آرسل لها بوسه وهو يضحك ولف وغنى) وداعيـــه يا اخر ليله تجمعنا وداعيه..وداعيه احقر انسان بيفارقنا وداعيه ههههههههههههههههههههههههه..
جنا انقهرت وصرخت بعصبيه:اجل احب اخبرك عن شي..
احمد كمل طريقه وطنشها..
جنا تناظر اظافرها وتنفخ عليها ومثلت البرود:ترى هيفاء اخت راكان..
احمد انصدم وتجمد في مكانه..
جنا ابتسمت بأستهزاء:تتزوجني وإلا اخبر راكان باللي سويته في اخته تراني مسجله كل شي من دخلت لما طلعت معها مدري وين ذلفتوا..
احمد نزل عليها وهو في قمة عصبيته مسكها مع رقبتها ومن بين اسنانه:وش قلتي يالـ..؟؟..
جنا وجهها احمر وبصوت مخنوق:احـ..مد اتركني بموووت..
احمد يضغط على رقبتها اكثـــر وصرخ بعصبيه:بتتكلمين وإلا وشلون..
جنا حاطه يدها على يده وتحاول تبعده عنها:اتركـ..ني..
احمد تركها وهو يشد على شعرها:يله تكلمــــــــي..
جنا تتنفس بسرعه وهي حاطه يدها على صدرها..
احمد عض على شفايفه وشد على شعرها بقوه ورفع راسها بعصبيه:تكلمـــــــي..
جنا تناظره ببرود ودموعها على خدها:هيفاء اخت راكان..
احمد بأحتقار:مزحك البايخ هذا ماراح يمشي علي..
جنا دفته عنها وبأحتقار:شايفنـــــي رايقه امزح وبكفيك صدقت وإلا ماصدقت السي دي بيوصل راكان..
احمد شد على شعرها بقوووه وهي تبكي وتصرخ:آآآآآآآه احمـ..د الله يخليـ.. آآآآآآآآه..
احمد وقفها وجرها وراه من شعرها وهي تبكي وتصارخ دخلها غرفه مظلمه مافيها إلا فتحه صغيره يدخل منها نور الشمس ودفها على الجدار وشهقت بقوووه..
رفع اصبعه المرتجف وبعصبيه:اللي يحط راسه في راسي اكسره له..
جنا تناظره بخوف وهي متكوره على جسمها وترتجف:والله اعطيك السي دي بس الله يخليك اتركني واوعدك ما راح تشوفني..
احمد تقدم لها وهو يبتسم بأستهزاء دفها برجله وحطها على رقبتها وضغط عليها ومن بين اسنانه:بتعطيني السي دي غصب عليك مو بكيفك و ماراح تطلعين من هنا إلا لقبرك هههههههههههههههههه..<<وبدى يضربها بوحشيه..
××
؛؛..كذب كانت سواليفك وكل كلمه على كيفك..وانا اللي احسبك روحي ولقلبي اقرب احبابه..؛؛

جالسه في وسط سريرها وتبكي دم بدال الدموع كانت الخيانه آخر شي متوقعته ضحكت بألم"يخوني اصلاً متى حبني علشان يخوني"..
ريناد بضيق:هذا مايستاهل تنزلين دمعه علشانه..
دانا بصوت مبحوح:ومن قال اني ابكي عليه انا ابكي على ايامي اللي ضاعت معاه..<<رمت نفسها عليها وبكت بحرقه إلا بندر ماتوقعت انه يسوي كذا..
وريناد بدال ماتهديها بكت معها..
××
رفع جواله ودق عليها لكنها مثل قبل كم ساعه ماترد..
تركي:صار لك ساعه تطقطق في جوالك وش تسوي..
بندر بضيق:اتصل عليها ماترد وذا الرينادوه الخايسه قايل لها روحي شوفي وش فيها بس اكيد انها طنشت اوريها,,
تركي:طيب اتصل على رينادوه..
بندر رفع جواله ودق عليها نزل جواله بعصبيه:وذي بعــــد ماترد..
تركي:طيب انتبه للطريق لاتدرعم وتصدم في عامود..
بندر:هههههههههههههههههههههه انت من دخلت ذا المستشفى وعليك مصطلحات مدري من وين جايبها..
تركي ابتسم:واخيـــــراً ضحكت وخليتني اشوف ضروسك من زمان ماشفتها وترى فيه ضرس مسوس اللي على اليمين..<<وع خخخخ..
بندر:هههههههههههههههههههههههههههههههه..
××
جلست جنبها وهي معصبه:انتــــــي وش سويتي..
شهد بصوت مبحوح:ماسويت شي..
ساره تنرفزت:يابرودة اعصابك الحين بتجي ناديه وتوريك شغلك..
شهد بأستهزاء:وش بتسوي يعني بتضربني..
سمعوا صوتها اللي كله عصبيه:واكســــر راسك بعد..
شهد وقفت وببرود قالت:يله جربي بس تلمسين شعره مني..
ساره استغربت منهم كانوا اكثر من خوات وش اللي قلب حالهم..
ناديه تقدمت لها وبأستحقار:حركتك هاذي راح توديك ورا الشمس انتي عارفه وإلا لا..
شهد انفجرت من الضحك:طيب وش رايك تخاويني..
ناديه عصبت:انتــــــي هيه..
شهد قاطعتها بعصبيه:ناديني بأسمي وش انتــي هيه خير وش شايفتني (ناظرتها من فوق لتحت بأستحقار وابتسمت بنصر) اذا حاولتي تلعبين معاي راح اخبر اهلك عن اللي جوا بطنك ولاتحديني اسوي هالشي مو علشانك علشان امك المسكينه خايفه اتسبب بموتها كفايه عليها مصايب اختك..
ناديه بلعت غصتها ومن القهر عطتها كف قوي وهي تبكي:انتي احقر انسانه شفتها بحياتي..
شهد ما آثر فيها الكف وقالت بصوت مرتجف:بس مو احقر منك..
ساره صرخت:انتو وش فيكم..
شهد وهي تاخذ جاكيتها وشنطتها ولفت على ناديه:اذا حاولتي تقربين وإلا تضايقين تركي بتكون نهايتك على يدي..<<وطلعت..
ناديه طاحت على السرير تبكـــــي من القهر..
البنات صاروا يناظرونها بصدمه..
ساره تكلمت بصعوبه:حامـــــــل..
ناديه تبكي بألم:ايـ..ـه..
ساره طاحت جنبها بصدمه وهمست:مستحيل (لفت عليها) وشلون..
ناديه بعصبيه:وشو اللي وشلون..
ساره بلعت غصتها وصار تفكيرها مخربط:كيف وشـ..يعني مين..
ناديه قالت اسمه بكره وحقد:احمد..
ساره بصدمه:احمد (لفت عليها) احمد اللي مع اختك جنا..
ناديه هزت راسها وهي تبلع غصه ورا الثانيه:ايـه..
××
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
تمــوت عيونهم فيني..وانا بك ميته عيني..
..رومانسيه..خياليـــه..
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
××
صحت ومشت وهي تترنح فتحت الباب وطلت براسها شافتهم يضحكون وهم يلعبون بلاي ستيشن..
رزان وهي تميل بجسمها كله:بعـــــــد ياشيخ بعد..
علي:هههههههههههههههههههههههههه الحين ابفهم شي واحد انتي ليه تميلين اذا جيتي تلفين..
رزان بحماس:وش اسوي جسمي يحكني خخخخخ..
علي:ههههههههههههههههههههههههههههه..
نوف ابتسمت بتعب وطلعت لهم وجلست جنب رزان:هاه من اللي متقدم..
رزان وهي تعض على شفايفها بفرحه:انـــــــا (صرخت بفرحه وهي تبوس خد نوف بقوووه) ياهوووووووووووووه فزت هههههههههههههااااي..
نوف:ههههههههههههههههههههههههههههههههههه..
علي رمى اليد وبمزح:لا غش غش..
رزان:اصلاً كل ما فزت عليك قلت غش..
علي:يالنصابه هاذي اول مره تفوزين علي..
رزان عضت شفايفها:عاد لاتفشلني عند الحلوووين..<<وغمزت لنوف..
علي ابتسم:تبين تلعبين..
نوف بتعب:لا مالي خلق..
رزان:عشاني عاد..<<عطتها اليد..
:يله ولاتزعلين بخليك تفوزين علي..
علي:لحووووووول فازت مره وحده وصجتنا..
رزان ناظرته بنص عين:ياشيــــــن المقهورين..
علي كشر:هاهاها..
نوف:هههههههههههههههههههههه..
××
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
تمــوت عيونهم فيني..وانا بك ميته عيني..
..رومانسيه..خياليـــه..
([email protected]#$%^&*[email protected]#$%^&*)
××
كانوا يتبادلون نظرات الحب والشوق وخلود تراقبهم وتبتسم"ياعيــــني وصرتي تحبين يالنتفه خخخخ"..
رهف حطت راسها على بطن خلود:رهوفه عليك في امك لاتتركينها في حالها..
مشاري:ياخـــذ ام النذاله اللي فيك ياشيخه..
رهف:اولاً انا مو شيخه انا رهف ثانياً انت محد كلمك..
مشاري بدون نفس:ثالثاً ياثقالة دمك..
رهف:ليه شايل دمي وانا مدري..
مشاري:هاهاها محد قالك من قبل انك سخيــفه وبايخه..
خلود:هههههههههههههههههههههههههه وش فيكم..
مشاري:انا طالع قبل مايجيني جنون البقر..
رهف لفت عليه وطلعت لسانها..وهو كشر وطلع..
لفت عليها متنرفزه:اف ياشيــــــن اخوك..
طل براسه:احد طلب منك تقولين رايك فيني..
رهف ضربت رجلها في الارض متنرفزه:افففففففففف..
مشاري دخل وخذ مفتاحه وهو يضحك وسحب معه خالد اللي مفهي مع هديل..
هديل عصبت:تبــــــــــــــــن..
خلود ورهف لفوا عليها..وخلود فهمت وانفجرت من الضحك..
رهف بأستغراب:خير وش السالفه..
هديل جلست وهي معصبه..
خلود وفي صوتها الضحكه:ولاشي ولاشي..
××
ضمت رجلينها لصدرها بألم همست وهي تعض شفايفها اللي تنزف دم:آآآآآه..<<مررت يدها على شعرها ورفعت راسها تذكرت كل اللي مر بحياتها امها وابوها اللي طلق امها وتزوج ولاصار يسأل عنها وعن اختها..
بلعت غصتها وبكت بحرقه:امـ..ي..<<تذكرت يوم طلعت من البيت وامها تترجاها وبسببها جتها جلطه في القلب..كانت امها ماتقصر عليها وعلى اختها بشي تشتغل في النهار والليل علشان تجيب لهم اللي يبونه واللي يتمنونه وماتحسسهم بالنقص وان غيرهم احسن منهم..بس الطمع عمى عيونها وخلاها ماتفكر بشي..باعت شرفها علشان فلوس وكذبت على احمد ان امها تزوجت علشان تقعد عنده وتتقرب منه اكثر..لما تطور الموضوع وصارت خاتم في اصبعه او ثوب اذا مل منه يرميه..
نزلت دموعها على خدها المجروح واختلطت دموعها مع الدم:سامحيــــني يمه سامحيني..<<حطت راسها بين رجولها وبكت بحرقه وندم..
::
دخل وفسخ نظارته ومشى سمع صوت في الغرفه وشاف بدي قارد واقف عندها استغرب ومشى بس وقفه صوت البكي من الغرفه..لف وهو عاقد حواجبه..
:فيه احد هنا..
البدي قارد:ايه نعم..
راكان قرب ومد يده بيفتح الباب بس وقفه البدي قارد:لو سمحت العم احمد قال محد يدخل الغرفه هاذي..
راكان بأستهزاء:الحين احمدوه صار عم بعد بس بعد..<<فتح الباب وناظر في الغرفه المظلمه وفي وحده كانت شبه ميته..
قال بأستغراب:ميــــــن..
رفعت راسها وبتعب:راكـ...ان..
:












عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
[/table1]












قديم 04-23-2011, 12:49 AM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
~..جريحــهـ...~
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ~..دمــووع..~

البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 75038
المشاركات: 1,382 [+]
بمعدل : 0.43 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15
 

الإتصالات
الحالة:
~..دمــووع..~ غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: تموت عيونهم فيني .. وانا بك ميته عيني الجزءالخامس والثلاثون

[table1="width:95%;"]
يبوووي ..
الله يستر ..
ان شاء الله تقوله وتريح نفسها وتريحني عشان يصحى هالرأكآن ..
بروح أركض :(
تحيآتي .
دمووع .
توقيع : ~..دمــووع..~

عرض البوم صور ~..دمــووع..~   رد مع اقتباس
قديم 04-24-2011, 11:13 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو فضي
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية أحلام وردية

البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 74914
المشاركات: 1,997 [+]
بمعدل : 0.62 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 19
 

الإتصالات
الحالة:
أحلام وردية غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: تموت عيونهم فيني .. وانا بك ميته عيني الجزءالخامس والثلاثون

الله يعطيك الف عافية

على القصة

ننتظر البقية

تحيتي و تقديري












عرض البوم صور أحلام وردية   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
ميته, الجزءالخامس, تموت, بك, عيني, عيونهم, فيني, والثلاثون, وانا

جديد منتدى قصص - روايات قصيره وطويله


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


ترتيب الموقع عالميا
     

Site_Map


الساعة الآن 11:28 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1