قصص - روايات قصيره وطويله قصص طويله , قصص واقعيه , روايات ألف ليله وليله , قصص حب , قصص خياليه


إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 05-27-2011, 05:41 PM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
Icon777 (46) قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

البـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــارت الثامن&&

شخص مسك واحد منهم وضربه ضربه خلته يفقد توازنه ومسك الثاني وضربه لحد ما بدى ينزف ركبهم سيارتهم وانطلقو ينفذون بجلدهم او الباقي منه
اسرع لها لقاها مغمى عليها حاول يصحيها: في في
في بدت تفتح عيونها بتثاقل : مين زياد
زياد: ايه زياد يله قومي معاي
في شالت نفسها بصعوبه كانت مسافه بينها وبين أي عائله قريبه مشت مسافه لاقرب كرسي راح شرى لها علبه مويه من سياره ايس كريم واقفه على الشارع
شربت المويه وحاولت تصلح شكلها وعبايتها اللي انشق كمها كتمت صيحتها بصعوبه: انت وش جابك
زياد : يالله منك عنيده بدال ما تشكريني
في بدت تفقد اعصابها: ايه مشكوور مشكور ولاتزعل
زياد خاف لا تنهار مره ثانيه للي حصل لها مو هين لو أي وحده تخيلت نفسها مكانها ما عرفت وش تسوي: طيب ولا تزعلين امزح معاك انا ما لحقت من قصدك
في تهدى اعصابها: اجل ليش لحقتني
زياد طلع شي من جيبه: بعد ما مشيتي طاحت اسوارتك هذي
الاسواره كانت جلد اسود وفيها في النص حرف Fمن الفضه
كمل كلامه: ولحقتك ابي اعطيك ياها وشفت اللي صار
في نزلت منها دمعه تشكر فيها ربها اللي انقذها وارسل زياد بالوقت المناسب ولا كان اهي في حال ما يعلم فيه الا الله: مشكور يا زياد انت انقذتني
زياد لاحظ دموعها: امسحي دموعك يا في واحمدي ربك ان الموضوع ما كبر اكثر
في: الحمد الله
دق جوالها وردت عليه بصوت فيه من الرجفه كثير
نوف: هلا فيوو
في : هلا
نوف: وينك انتي امك تقول انها من زمان مرسلتك لنا
في ترددت انها تقول لوف شي: لا بس جلست على البحر وسرقني الوقت يله اطلعو لاننا بنروح الحين
نوف واصوات الازعاج حولها: ايه اوكي بناديهم وبنجي على طول
في: اوكي
‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘‘
زياد: في الموضوع راح يكون بيننا هذا الشي ابيك تعرفينه
في واهي تقوم وتحاول تبين على طبيعتها على قد ما تقدر: هذا اللي توقعته منك عن اذنك
زياد : اذنك معاك
في رجعت تاخذ شنطتها والاثنين تكلمو في نفس الوقت بعد ما تلاقت عيونهم:شنطتي
زياد: في
في وزياد ضحكو على انفسهم:هههههههههههههههههههههههههههه
زياد خذ شنطه في ومدها لها: تفضلي
في: كنت تبي مني شي
زياد تردد في طلبه: ممكن اخذ ايميلك عشان لما اسافر ممكن نتكلم مع بعض
في احتارت انها تعطيه او لا هل احمد ماراح يمانع لو عرف بس اهي قررت تقول لاحمد بعد ما تعطيه: مافي مشكله اكتب عندك
طلع جواله وسجل فيه لايميل ((([email protected] .com)))
زياد ضحك على اسم ايميلها: هههههههههههههههههههه
في استغربت: وش فيك تضحك
زياد: ايميلك اسمه حلو مثلك
انحرجت من كلامه ما لقت نفسها الا منحاشه لعند اهلها وصلت عندهم ونست ان عبايتها كمها مشقوق
ام احمد بخوف: يمه وش فيك
في تناظر كم العبايه: لا مافيني شي بس تعلقت العبايه بالشجره وسحبته بقوه وانشقت
ام احمد ما اقتنعت:طيب يله ناديتيهم
في: ايه ناديتهم والحين جايين
قامو الخدمات يجمعون الاغراض ويركبونها السيارات
فهد: ها يبه بكرا اجل البحر نخلي الشباب يتسبحون واحنا نشم جو حلو
ابو فهد: خلاص بس متى ناوين تطلعون الساعه كم
ابو سعد: بس نبي نطلع ما تكون الشمس فيه قويه
ابو احمد: نطلع العصر تكون الشمس نزلت وهدت والوقت يصلح للسباحه ما اتوقع المويه بتكون بارده مره هاليومين الجو دافي
ابو فهد: خلاص قبل ما تطلعون دقو علينا
ابو احمد : صار يله فمان الله

ٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍٍ
%%ركبو البنات السياره يستنون ابوهم
كانت سرحانه وطول الوقت خايفه مع انها مو اول مره تطلع وتقابل واحد وهالمره كان ولد عمها بس خافت من نظره خالد لها خافت بشكل مو طبيعي
مها كانت تكلمها من الصبح واهي منطشتها: طيب يا شعيل عمى اكلمك وش فيك ما تردين قولي ما ابي ارد مو تسفهيني
مشاعل كشرت في وجهها:وش تبين انتي ما سمعتك
مها: وين رحتي لمارحتي تمشين
مشاعل : بقولك في البيت
مها: طيب
رجعت تناظر شباكها ناظرته يركب سياره احمد حست يفرحه غرييبه لما سألها عن حالها واذا وليد رجع تعرض لها مره ثانيه اكيد سؤاله له معنى مو أي احد بيسأل عنه كذا حتى لو اهو يقول انا مو مصدقه بس ما ابي ارفع امالي وبعدين انصدم واتحطم انا اعرف انه يحب مي ومي مطنشته لانها ما حست فيه مثلي
اهو انسان حساس بس كيف مي مطنشته الا اذااا؟؟
يمكن ليش لا
$$$في سياره فهد كانو الصغار نايمين من التعب واللعب اللي ارهقهم$$
لمى كانت ساكته على غير عادتها معروفه انها كثيره سوالف وما تسكت الا فيها شي
فهد حب يكسر هدوئها: الا سمعت عنك شي اليوم
لمى بستغراب : عني انا
فهد: لا انا ايه انتي
لمى رجعت تناظر قدامها: طيب من مين
فهد: من امي
لمى : طيب وش قالت خالتي اشوفك تتكلم بالقطاره
فهد حاب يرفع ضغطها:هههههههههههههههههههههههههههه
لمى ماسكه اعصابها: في شي يضحك
فهد:هههههههههههههههههههههه لا سلامتك
لمى وصلت معاها:خلاص مو لازم تقول شي بس اجلس اضحك
فهد: لا يا حبيبتي امزح معاك
مسك يدها وقربها وباسها لمى انحرجت منه:طيب
فهد: ياقلبي انتي لسى تستحين طيب اقولك وش قالت امي
لمى رضت على طول :ايه فهود عاد قول
فهد يبيها تدوخ شكله: يا عيون وقلب فهود انتي
لمى :..............................
فهد: قالت لي وش قلتي لعمتي حصه
لمى اخيرا فهمت: اهااا طيب ما قلت شي
فهد مسك يدها مره ثانيه: انا اسف يا لمى انا ما ابيك تتركين مستقبلك ودراستك عشاني
لمى: يا فهد انا ما تركت دراستي الا وانا مقتنعه اني تركت شي يستاهل الا لشي يستاهل اكثر منه
فهد: يا عمري انتي
لمى استحت: فهد انا ما قلت شي
فهد: كل هذا وما قلتي شي انت عارفه ان شغلي شوي وراح ننقله للرياض واذا رجعنا لك الحريه الكامله انك تكملين دراستك انتي كنتي لي اعز صديقه وحبيبه وزوجه عمرك ما قصرتي معاي ولا اشتكيتي حتى وانتي عايشه بعيده عن اهلك
لمى: الله يخليك لي ولا يغير علينا
فهد ابتسم لها: امين يارب
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
كان احمد وخالد جالسين يسولفون وضحك نوف كانت منصته لصوته يدفى في كل عرق نابض
في كانت غارقه وحست زياد انقذها من مصير اسود لو انها ركبت في السياره معاهم كان مصيرها مجهول او معلوم لانه خلاص كان راح يتدمر راح ينتهي
لاحظت هدوء اختها على غير عادتها: في
في رجعت للواقع المر: نعم
مي: وش فيك
في: سلامتك
مي اجلت كلامها معاها لما توصل للشاليه: طيب الله يسلمك
&&&وصلو الشاليهات والكل كان تعبان وفيه النوم الا اشخاص النوم جافاهم وطار لبعيد&&
لبست عبايتها وحطت طرحتها على راسها ما تبي احد يشوفها من دون عبايه تغير في نفسها اشياء كثيره
جلست تحمد ربها في الدقيقه مليون مره كان الجو حلو لحد ما قاطعتها مي : ها ماراح تقولين
في تحاول تمسك نفسها انها تبكي: لا ماراح اقول
مي حست بأختها متأكده فيها شي : يا في يا حبيبتي طول عمرك ما تخبين عني شي ليش هالمره اعرفي شي واحد ان مهما كان راح يكون سر بيني وبينك
قاطع كلمتها بدر اللي ما نام وكان مستني امه وابوه ينامون عشان بيوصل الكلام اللي سمعه منهم لفي ومي
بدر من ورا: بوووووووووووووووو
في ومي انخفض عندهم الضغط
مي: حسبي الله عليك من ولد
بدر: بعد بعد هذا جزاتي
مي: تروعنا وتقول هذا جزاتك
بدر قرب وسحب كرسي وسوى دائره صغيره:لا عندي لكم سر خطير
مي: انت ما عندك غير الخرابيط
بدر:ترا بتتحسفين
مي: لالا كان فيها حسايف يله قول
بدر: طيب شوفي الموضوع يخص وحده فيكم مدري نسيت لااسم
مي وفي : فينا
بدر: ايه فيكم
مي : واللي هو ايش
قرب بدر منهم وبدى يقولهم اللي سمعه بالحرف الواحد بس لمى وصل عند الاسم
مي من الحماس والمفاجأه بغى يوقف قلبها: مين يا الاثول
بدرقام من الكرسي بسرعه: انا اثول ماراح اقول
مي قامت ولحقته:ها لاوالله اسفه بس ياخي انت تحر القلب تكلم بسرعه
بدر يسوي نفسه زعلان وما يبي يرجع يجلس: لالالا ما ابي اكمل
في: خلاص عاد قول
بدر: ايه بس هالمره عشان فيويه
مي: فيويه والا بيوويه بس قول
بدر: ايه وسمعتهم يقولون ان اللي انخطبت في
في فتحت عيونها وقف الدم بعروقها وصعب التنفس عندها: انا
بدر تردد: لالا
مي ودها تكفخه بس ماسكه نفسها لحد ما تخلص السالفه: اجل ايييييييش
بدر: لا كنهم قالو مي
مي من جد بغى يوقف قلبها : انا
بدر: انتو وشفيكم قلنا خطبوكم مو راح يشنقونكم كل وحده انا وانا
مي وتضربه على راسه ضربه: احر ما عندنا ابرد ما عندك يا اخي اف
بدر قام من كرسيه: الشره مو عليكم الشره على اللي متحمس يقولكم
مشى وتركهم في حيره وكل واحده تناظر في الثانيه تتمنى ما تكون اهي اللي وقع عليها الاختيار
مي : تتوقعين مين فينا ذا الخبل هبل فينا وراح
في بحيره اكثر من اختها: والله مدري مدري
مي: طيب هالكلام ما راح ينسيني اللي انا سهرانه عشانه
في: ياربي وش تبين مني
مي: طيب يله قولي
خذت نفس ورجعت نظرها لامواج البحر: طيب بقولك السالفه كلها
مي بحماس: طيب
كانت في تقول لمي كل التفاصيل ومع كلمه تتفأجأ اكثر من اللي قبلها رحمت اختها وحمدت ربها انه ستر عليها وعطاها القوه والعزيمه انها تتحمل وتقاومهم لحد ما جا زياد وانقذها من فضيحه عمرها
حطت يدها على فمها: الحمد الله يارب الله ستر
في بحزن ممزوج بفرح: ايه والله الحمد الله

%%%%%%%%%%%%%%%%
كان في شخص سمع من الكلام اللي فيه نصيب سمع كفايه انه يقدر يخطط ويشبك شبكته ويجهز انه يهدد ويبتز كانت جدران الشاليهات ما يفصل بينها وبين بعض شي ابسط صوت ينسمع ويعرف
طلعت تشم هوا وتفكر في موضوع فهد درسته في بالها اهي من النوع اللي يحب يخطط ويحصل على الافضل فهد رجال والنعم فيه مستوى واخلاق واهم شي يحبني

بس اذا تزوجته اكيد راح يتحكم في حريتي ويصير يشك فيني لالا ما ابي بس اخاف اخسره اكيد لو قلته لا خلاص بيسحب نفسه من حياتي مثل ما قال
ليش انا متضايقه لهاالدرجه من كلمته عادي مثله مثل غيره مجرد صديق وتسليه

بدت تسمع اصواتهم وتسمع مي تحاول تعرف شي من في وفي رافضه انها تقول
الكلام كان يوصلها متقطع تسمع كلمه وعشر لا
سمعت سالفه الخطبه كلها لان بدر كان صوته عالي بس الموضوع كانت تسمع كلمه وعشره تألفها في مخها حست بأنها فخوره بنفسها لقت شي تمسك على مي وفي

قربت اذنها من بين الفتحه تبي تسمع شي دخلت رجلها في الصخور اللي قدام البحر وتعورت: ايييييييييييي
مي وفي جلسو يتلفتون حولايهم:مين هنا
مشاعل طلت عليهم تحاول ما تبين انها سامعه شي: هلا بنات
مي ودها تسألها وش كانت تسوي بس ما تبي تبين لها شي: هلا مشاعل كيفك
مشاعل تتألم من رجلها: شوي رجلي تعوريني
طلعت رجلها وانحاشت: باااي بنات
مي وفي: باايات

لما تأكدت ان مشاعل راحت: تتوقعين كانت تتسمع علينا
في: مدري والله توقعي من هالبنت أي شي الله يستر
مي: لله يستر طيب يله قومي لا تخلين هالسالفه تخرب سفرتنا قومي نامي لاني الصبح ناويه اصحي البنات ونطلع نركب جت سكي
في بستسلام: يله قومي

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
كانت مها جالسه في الغرفه استغبت اختفاء اختها فجأه ولفتره
مرت مشاعل المطبخ وجاب لها كاس عصير عارفه مها ماراح تخليها في حالها من دون تحقيق دخلت الغرفه لقتها بتستلم للنوم
مشاعل: يله لسى ما نمتي
مها بنعس: وش شايفه الا وين كنتي
مشاعل " بديــــــــــــــــنا"
مشاعل: ما تشوفين الكاس كنت بالمطبخ
مها: كل هذا طيب يله نامي بكرا مي قالت لي انهم بيركبون جت سكي اذا تبين تجين
مشاعل: وش تبي داقه عليك
مها: وانتي ليش زعلانه انا علاقتي فيها متحسنه
مشاعل: ايه طيب تلقينها وراها شي والا تبي منك شي
مها: مي وفي مو هذا تفكيرهم ما اتوقع لانها مو مجبوره تصلح علاقتها معاي الحين
مشاعل : انتي ما تدرين عنهم انا اللي اعرفهم زين
مها: اقول بس لا تصيرين شر وتتدخلين نامي كانك تبين تصحين من الصبح
^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^في البحرين
كانت جالسه في غرفتها تذكر ذاك اليوم لما رجعت البيت اخوها الكبير صالح وش سوى فيها طقها بعد ما األف له يحيي قصه انها طالعه مع واحد حاولت تفهمه الموضوع واهو مو راضي يفهم ناظرت علامه لونها ازرق انتشرت على جسمها اللي تشوه مع الوقت من الضرب وسوء المعامله
امها ما تقدر تسوي شي ضعيفه مريضه يالله تقدر تهتم بها بنتها عيالها مو حاسبين لها أي حساب بعد ما توفى ابوهم كل واحد طلع مع زوجته وسكن في بيت لحاله وهذا ما منعهم من انهم يتحكمون فيها وبحياتها

كرهت عيشتها حست انه اهو الوحيد اللي بيمنحها السعاده اللي فقدتها من بعد ما خسرت ابوها كان لها كل دنيتها وكانت له الدلوعه بنته الوحيده بين اربع شباب

في لحظه سمعت جوالها يدق
ردت بصوتها الناعم: الو
علي لما سمع صوتها نسى وش بيقول: هلا فاطمه
فاطمه تفأجأت لما سمعته ردت من دون ما تشوف الرقم: هلا بغيت شي علي
على حس انه ضايقها بتصاله: انا اسف اذا ازعجتك
فاطمه" صوتك احلى شي سمعته من اسبوع وتقولي ازعجتك لو علي ماراح اسكر السماعه ابدا"
فاطمه: لا ابدا ابدا
علي حب يدخل في الموضوع على طول: فاطمه فكرتي انا مو حاب اضغط عليك بس ودي اعرف الجواب
فاطمه بعد تفكير ودراسه حطت المساؤي والمحاسن ما لقت نفسها الا تقول: انا موافقه
على فرح لدرجه: لحظه بس
جلس ينط على السرير ورفس الطاوله اللي قدامه وجلس يبوس الجوال: هلا
فاطمه استغربت منه وين راح: شكله جوابي ما عجبك
علي: ما عجبني ما عجبني وشلون لا بس سويت طقوس اذا كنت فرحان
فاطمه ابتسمت: اللي هي ايش
علي: اول شي انط على السرير بعدين ارفس أي شي قدامي
فاطمه: ايه
علي: واخر شي ابوس الجوال
فاطمه انحرجت: طيب علي تامر على شي
علي:ايه ابيك تحددين موعد متى نجيكم
فاطمه ما ودها تقول بكرا وتصير مطيوره: الله يحيكم أي وقت
علي: طيب وش رايك بكرا
فاطمه" يخوف كنه يقرى افكاري"
فااطمه: الله يحيكم مع السلامه
علي: مع السلامه انشاء الله بكرا بكحل عيوني بشوفتك
فاطمه ماسكها نفسها ما تضحك: ايه انشاء الله
علي: يختي ياواثق
فاطمه: انا فاطمه مو أي احد
علي: وانا مين دوخني غير فاطمه يله انشاء الله نجيكم بكرا مع السلامه
فاطمه: مع السلامه


6666666666666666666
مع شروق الشمس امواج البحر الهاديه تنذر بيوم صافي وجميل فتحت ستاره غرفتها عشان يتخللها نور الشمس
حطت يدها على عينها من قوه النور كانت الساعه تقريبا 7 او 8صباحا
مي غطت وجهها بالمفرش: انتي تبين تعميني سكريها
في واهي واقفه تناظر المنظر: هههههههههههههههههههههه وهذي اللي صاجتنا جت سكي وجت سكي قومي ترا نوف قطعت جوالي من اتصالاتها
مي تذكرت وقامت بسرعه:ايه صح يله ابي اركب
في: طيب يله روحي البسي عشان نفطر وبعدين نركب
مي: لا ابي اركب اول بعدين نفطر في المطعم
في: اوكي بس يله عشان يمدينا نرجع ننام شوي ناسيه ان في طلعه بحر اليوم
مي: لا مو ناسيه
مسكت جوالها واتصلت
ردت عليها بصوت كله نوم: هلا ميي
مي: هلا مهاوي نايمه يله قومي تبين تجين معانا
مها فرحت انها احد تذكرها: ايه يله عشردقايق واطلع لكم
مي: اوكي بااي
××××××××××××××××××××××
نوف كانت تستنى برا في الشمس بعد ما قالت لها مي انها دقيقه وطالعه شافت باب الشاليه ينفتح راحت تركض
نوف واهي تركض: وانتي وينك خست من الحر
:ماعاش اللي يخيلك تخيسين في الحر




rwi psfj; u]dl hghpshs ,wvj gd ;g hpshsd [.x hgehlk Hd hghpshs hgehlk hpshsd [.x psfj; u]dl kavm rwi ;g












عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:42 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

تابع>>
:ماعاش اللي يخيلك تخيسين في الحر
نوف اصلا كانت حرانه من الشمس تضاعف عندها الحر: هابااي
احمد:لالالا استنى يله مي طالعه وراي
نوف مو عارفه وين تروح: طيب بستناها هنا
احمد: تعالي اركبي معانا السياره لان الجت سكيس من الجهه الثانيه من الشاليهات بعيده شو
نوف: لالا بروح مع خالد الحين بيطلع
،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،،
شافته طالع راحت تركض عنده وخلته يشغل لها مكيف السياره
طلعت مي وفي وركبو مع احمد ونوف مع خالد لفو لهم مسافه لحد ما وصلو
البنات كانو لابسين جينزات ومجهزين انفسهم
لقو زياد جالس على كرسي تحت مظله كان لابس شورت بيج وبلوزه كت لونها اصفر وتارك شعره يحركه نسمات الهوا
كانت نظراتها له تغيرت بعد اللي صار امس احساسها من ناحيته غيرته كل مشاعرها حست فيه الشخص اللي تلاقت افكارهم وتفاهمت معاه حست احاسيس مختلفه لما تلتقي نظراتهم
التفت عليهم لقى احمد وصل قبل خالد ونزلت من السياره في ومي
في انا لازم ابعد عنك انا مو قد اني احب مره ثانيه ما اقدر افارق شخص احبه بسهوله مثل ما راحت مني خلود ما اقدر

%الشخص الوحيد اللي ما توقع ان مشاعره تتغير من ناحيه زياد هو مي نفسها توقعت انها راح تحب زياد طول عمرها بنت عليه امال كالزوج وحبيب بس كل شي تغير الحين كل شي
نظراتها له بدت تتغير فرحت ان الشعور اللي كان مسيطر عليها بدى يختفي

احمد يسلم على زياد: اشوى انك جيت كنت بزعل لو ما طلعت معانا
زياد: وانا اقدر ازعلك يا حلو
احمد: لا ما تقدر خخخخخخخخ
زياد: والله اليوم حر انت ناوي تركب والا لا
احمد: ما اتوقع وانت
زياد: انا لا ودي افطر اول اذا خلصت اشوف
احمد: طيب كلم الهندي يحجز لنا كل الدبابات الموجوده كم واحد اهي
زياد: اتوقع بس هذي اللي قدامك سته
احمد: انت كلم الهندي وان بشوف خالد بيركب والا لا
÷÷÷خالد توه نازل من السياره
خالد: هلا صباح الخير
احمد: صباح الخيرات ها ناوي تركب والا نخلي البنات اول وبعدين احنا بعدهم
خالد: يكون احسن لازم واحد يجلس عندهم والباقي يفطورون
احمد: اوكي صار خلاص قل لنوف تروح عند البنات هناك تجهز نفسها
نوف سمعت وراحت من دون ما تستنى خالد يقولها:
خال:ههههههههه اتوقع سمعت
&&عند مي مها اتصلت عليها وقالت لها ما عندها احد يجيبهم صحت مشاعل اللي قالت انها بتجي بعد شوي مع متعب بس بتفطر اول ومها متحمسه وما تبي تستناها
نوف رجعت عند خالد:خلوود
خالد يلبس نظراته: ها نعم
نوف:مها ماعندها احد يجيبها
خالد: طيب بروح اجيبها استنوها لا تركبون قبل ما تجي
نوف: طيب انشاء الله
&&&&راح للشاليه عشان ياخذها كانت تستنى عند الباب سمعت السياره وتطلع بسرعه تضايقت او فرحت ما تدري لما شافت انه اهو اللي جاي ياخذها توقعت معاه نوف او أي احد
لقته في السياره كانت بتركب وهونت
شافها واقفه تناظر وتسوي نفسها مو شايفته طفش من الانتظار نزل وياليته ما نزل نزل قلبها معاه
كان لابس شورت جينز وتيشيرت كت ازرق نيلي وكاب مفتوح من فوق لونه احمر
كان شكله يدووخ حلووووووووووو مع النظارات كان شكله مسكت>>>انا دخت وشلون اهي

خالد كان حران وطفشان: يله وش رايك اشيلك عشان تركبين بعد
مها تناظره ومفهيه: لا وش تشيليني بس صعبه اركب معاك لحالك بالسياره
مها في نفسها" اكيد يقول عني اركب مع رجال غريب ومع ولد عمي اتغلى واستهبل بس انا تغيرت لازم يعرف اهو وغيره هالشي"
خالد " الحمد الله اظن انها تغيرت وكانت عند كلمتها بس بجننها بجننها"
خالد: يله عاد بتركبين والا بروح
مها بعدم مبالاه مصطنعه: بكيفك روح
خالد راح وركب وشغل سيارته وشغل المكيف وفتح الشباك يسوي حركات نذاله الولد
يهزيديه يبي يطلع الهوا البارد عندها
اهي حست ببروده من هنا داخت من هناك تسمعه يقولها:ها بتركبين والا اروح ترا البنات يستنونك ما ركبو
بدى يمشي شوي شوي واهي ميته ودها تركب
وقف فجأه وجت تركض فتحت الباب ودخلت
خالد كان كاتم ضحكته بصعوبه: سكري الباب زين طيب
وصلها عند البنات اللي لبسو جاكيتات النجاه عشان البحر كان مرتفع موجه شوي
مها الوحيده اللي تخاف من البحر والمويه حاولت تتغلب على خوفها وسكتت وما قالت لاحد انها ما تعرف تسبح ابدااا

666666666666666666666
ركبو البنات كل وحده على واحد مها ونوف ومي وفي
احمد وزياد راحو يفطرون وتركو خالد عند البنات لحد ما يخصلون ماكان مشتهي اكل
شوي وجت مشاعل ومعاها متعب اللي ساق سياره ابوه
مشاعل شافت خالد حاط النظاره ويناظر البنات اللي مره مستانسين بس لاحظ مها كانت تمشي شوي شوي لدرجه انها ما تمشي والموج اهو الي يحركها
مشاعل من طرف خشمها: خل الهندي يعطيني جاكيت يله بركب
متعب: وانا
خالد: انت خلك مع دور الشباب اوكي
متعب: اوكي
مشاعل جهزت نفسها وركبت كانت خبره سباحه على عكس اختها
البنات فالينها اخر فله مي واهي تنط مع الامواج والسرعه :هههههههااااااااااي اووووووووووه
في كان لابسه كاب وفاصخه طرحتها: ياهوووووووووووووووو والله فله
نوف: ايه والله من جد يله نتسابق
مي: اخاف انتي تنقلبين والاشي
نوف: لالالا ماعليكم مني بس لا تبعدون مره اوكي
مي وفي: اوكي
مي: لحظه خلو مها تجي معانا
مي بصووت عااالي من اصوات الموج اللي غطت على كل شي: مهاااااااااااااااااااااا
مها كانت تحس نفسها ضايعه والموج يجرها لداخل البحر اكثر واكثر خافت تبعد وما تقدر ترجع مسكت البنزين وضغطته وعلق الزر وكانت مسرعه سرعه جنونيه
شافوها الجايه بسرعه جنونيه
نوف: مو مها اول مره تركب دباب بحري

مي: ايه اهي قالت لي وش فيها طايره كذا
في حطت يدها على فمها عشان يوصل الصوت: مهاااااااااااااااااااااا شوي شوي
مها وين والبنات وين كانت منجنه وش تسوي كل شي حولها صار لون واحد من السرعه وكل مالها تقرب من البنات واهم يناظرونها ويضحكون
ما يدرون انها مو عارفه وش تسوي
نوف بنظره متوتره: مو كن وجهها فيه الصياح وجايه علينااااااا
مي بنفس النظره المرعبه سرعتها خطيره: ايه
ما امداهم حتى يمشون من قدامها الا صاير اكبر حادث صدمت في نوف من جمب لحد ما انقلب فيها طارت وطاحت في المويه نوف من جهه ومها اللي طاحتفي جهه ثانيه بعد ما انصاب راسها

مي وفي نجو بأعجوبه من الاصطدام والثنيتن ما لاحظو انهم بعيدين عن الشاطئ الا الحين والمويه كانت مره عميقه وصعب الواحد يغامر وينزل
بس نوف ومها محتاجينهم
مشاعل كانت جايه مسرعه بعد ما شافت الحادث شافت عبايه وحده منقلبه مسكت يدها وسحبتها شافت انها نوف سوت اقذر حركه ممكن الواحد يتوقعها
نوف والمويه غرقتها وجبهتها يصب منها دم سحبت يدها: مشاعل طلعيني
مشاعل شافت وجهه: وين مها وينهااااااااا
نوف تعبانه ما تدري وين لله حاطها فيه: ما ادري
مشاعل تركت يد نوف وراحت تدور اختها رجعت تصارع المويه وفي ومي يحاولون كانو بعيدين من قطع المكسره حولهم قربو منها وحاولو يسحبونها بصعوبه طلعوها
شافو قارب فيه هندي وثنين شباب اللي قربو منهم ومدو لهم المساعده بحسن نيه >>اظن خخخخخخخخخخخخ
مي : يا اخوي طلعها اهي اول اهي مصابه
الاول: هاتيها ارفعي يدها خليني اسحب يدها
سحبو نوف وركبت معاهم مي في لحقتهم بدبابها للشاطئ
مشاعل كانت مثل المجنونه تدور من كل جهه اختها مثل الابره اللي اختفت في كومه قش صارت مثل المجنونه

5555555555555555555555555
خالد كان في عالم ثاني جالس يسمع اغاني ومتعب جالس جمبه اللي لاحظ حوسه وصراخ من بعيد وحده من البنات ترفع يدها تناديه
متعب يهز خالد: خالد قوم شوف وش السالفه
خالد قام من مكانه مرتاع يدور مكان ومصدر الاصوات: شاف في تأشر له انه يجي
طار اخذ الدباب اللي كان راكب عليه الهندي وطار لعند في
خالد مرتاع من اللي شافه: وش السالفه
في واهي تلهث كنها راكضه ميه كيلو: مها يا خالد مها
خالد سمع اسمها حس ان وده يفقد حاسه سمعه: وش فيها
في: جت مسرعه وصدمت نوف واغمي عليها
خالد مصدوم: ايه
في: ايه نوف لقيناها وطلعناها بس مها يا خالد مدري وينها دبابها موجود واهي اختفت
خالد يصرخ: وشلون اختفت فهميني وشلون
في تحاول تمسك نفسها: مدري وشلون مشاعل تدورها ومالقتها وفي قارب صغير في كم شخص يدورونها بعد
خالد ما صدق سمع اخر كلمه الا اهو شق الريح يسابق الوقت البحر غدار ومو قادر يتحمل انه يخسر مها ابداا
متعب راح يركض للمطلعم لقى احمد وزياد يفطرون
متعب كان يتلفت حوله واهو يلهث من الخوف نسى ان معاه مفتاح السياره
زياد يناظر متعب: متعب شكله يدورنا
احمد يأشر بيده: هنا متعب تعاال
متعب ما صدق جا ركض:تعالو الحقو
احمد خاف: وش السالفه
متعب: البنات اتوقع صار لهم حادث ومها او نوف ما لقوهم في البحر
احمد ترك اللي في يده وطلع يركض بسرعه غريبه نوف حبيبته في خطر ومحتاجته
وزياد كان معاهم خاف انه في فيها شي بعد


*8وصل وكان يناظر مشاعل اللي تدور وبدت تيأس مره عليها فتره مفقوده
خالد: مها وينها يا مشاعل ما لقيتيها
مشاعل بقل حيله: وانا وش درااااني انا ادورها من زمان اختي غرقت يا خالد الحقني وينها وينها
خالد جلست يناظر لقى البحر قدامه كبير والسماء فوقه اكبر دعا من قلبه : يارب يا يااارب رجعها سالمه يارب
خالد بدى يدور ويدور
خالد: مشاعل ارجعي وقولي لزياد واهو بيتصرف بسرعه
مشاعل تحب العناد لو مو وقته: لا ابي ادور اختي
خالد كان مو رايق لعنادها: يله روحي انا بدورها بسرررعه
مشاعل راحت بسرعه
وخالد رجع يدور بين موجات البحر الغادر يمكن يلقى لها اثر لمح من بعيد شي اسود ما صدق على طول طب في المويه مع انها كانت بارده
يبحث عن بصيص امل كانت سباحته كلها مهاره وبسرعه وصل حركه لقاه جزء من عبايه مشقوقه
خابت ظنونه واماله تكسر كل شي كل شي كان كاتم في نفسه همه وخوفه عليها ما كان يسمح لنفسه انه يتجرأ ويقولها لها انه يحبها
خالد انصدم من نفسه كيف طلعت منه هالكلمه كيف بس صح اذا قالو الشي ما يغلى الا بعد ما تفقده
فكر انه بعد ما اعترف ولقاها البنت اللي تناسبه ويحبها ماراح يخليها تتركه بهالسهوله فكر في راسه ولف ودور
اذا كانت العبايه هنا اكيد انها قريبه
رجع غاص جو المويه كانت مالحه والملح يضر عيونه صعب عليه الرؤيه يحاول يفتح اكثر ويركز على الشي اللي قدامه مو قادر....













عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:43 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

تابع البارت الثامن...

رجع غاص جو المويه كانت مالحه والملح يضر عيونه صعب عليه الرؤيه يحاول يفتح اكثر ويركز على الشي اللي قدامه مو قادر....



كان شعرها يلف على وجهها صارت مثل الملايكه بس جوى البحر بسرعه مسكها وطلعها من المويه ركبها على جت سكي وطار بها للشاطئ

الكل كان مستني على نار نوف وصلوها بالقارب على الشاطئ شافت احمد مثل الجنون بس يسألها هذا يعورك واالا هذا والا وين
نوف تناظره وتوزع ابتسامات: لا مافيني شي بس راسي شوي
احمد:يله قومي نروح المستشفى بس انشاء الله خالد يلقى مهاالله يستر
نوف بدت تبكي: ليش ما لقى لحد الحين
مشاعل سمعت نوف وبدت المناحه: ياويل قلبي اختي راااحت وكله منكم انتو السبب انتو السبب
الكل التفت عليها...
زياد تكلم عن الكل:انتي اكيد مجنونه احنا لاغصبناها ولا ضربناها على يدها اهي كانت تبي تركب مع البنات
مشاعل بدت تصرخ وترفع صوتها: انت تسكت واخر واحد تتكلم لانك معقد ومريض لا تتكلم اصلااا واختي رجعوها رجعوها
في قامت بعد سكوت طول وعطتها كف:انت راح تسكتين والا اسكتك بطريقتي
كلهم تفأجو من في وكيف ضربت مشاعل حتى في تفأجات من نفسها بس حز في نفسها انها تتكلم بهالطريقه عن زياد
كانت ماسكه مكان الكف حس بألم: ومين انتي تمدين يدك علي ميييييييين
قربت منها ناويه تضربها مسكها احمد وفي مسكتها مي
في واهي تصارع توصل ضربه لمشاعل بعد ما كسرت مي المسكينه: انتي لو ان عندك ذره اخلاق بدال الصراخ اللي سويتيه كان دعيتي لاختك اننا نلقاها يا مجنونه
مشاعل تبي تحرق قلب في: اقول انتي ما تكلميني يا الفاجره يا الكذابه
مي وفي تأكدو انها سمعت كلامهم امس
في مسكت اعصابها وتركت المكان وراحت
مشاعل حست بالنصر انها سكتتها وما قدرت ترد
######################################

في هاللحظه وصل خالد بعد ما هلك كل ملابسه مويه وباين عليه التعب طلع شايل معاه جثه
جثه او عايشه ما كان احد يعرف خالد كانت يديه ترتجف ومافي عنده ولا كلمه يقولها من التعب طاح على ركبه: لقيتها
احمد وزياد ومشاعل ركضو عنده
مشاعل تضرب اختها على وجهها: مها مهاااا اصحي لا تخليني قومي
احمد يبعد مشاعل عنها: خلينا نوديها المستشفى يله مافي وقت
زياد: عطوني المفتاح
خالد مرهق من السباحه: لا انا اللي بسوق
زياد مسك خالد من كتفه:ياخي شف شكلك تعبان ريح وانا بوصلهم عاد
خالد بأصرار واهو حاط عينه بعين زياد: زياد انا اللي بوصلكم
زياد استسلم: خلاص بس بسرعه
خالد قاوم تعبه شال مها وركبها في السياره كانت مي مع مها ورى حس بختناق طول الطريق كان كاتم على اعصابه ونفسه حس انه متتمزق متشتت متندم خاف تتركه خلاص نسى كل شي بعد ما عرفها عرف شخصيتها الحقيقيه

مي كان راس مها عليها تحس بنبضها كل ماله ويضعف : خالد يله اسرع اسرع
خالد كان مختبص ما يدل مستشفيات الشرقيه مثل الرياض بالصدفه طاح في مستشفى : يله بسرعه
شالها وخذوها بالنقاله ودخلوها على الطوارئ وصل احمد ونوف ومي وفي ومشاعل ومتعب اللي انقسمو مشاعل ومتعب مع زياد والباقي مع احمد
احمد جاي يركض من الباب شاف خالد مثل ما عمره ما شافه
كان يدور مثل الضايع مو عارف يجلس في مكان
%%%%%%%%%%%%%%
كان يمسك من الكتيبات اللي على الطاوله ويرجع يرميها يقوم ويجلس راح عند مي اللي كانت جالسه تدعي لها قاطعها: مي وش يسون لحد الحين لها ساعه طولو
مي تحاول تهديه: لا تخاف بس ادعي لها الله ينجيها يارب
خالد من قلبه: يااارب
مي استغربت حال خالد لما كلمها حست بقلبها يدق بسرعه بدت الالام في بطنها كانت تحسها لما تشوف او تكلم زياد بس الحين كل شي يتغير بس ليش باين عليه انه بيموت خوف على مها معقووول
معقول انه يحبها بس انا ؟؟ انا كنت احسه يحبني وش اللي تغير ايش اللي تغير


$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$$
نوف دخلوها غرفه الطوارئ عشان يخيطون الجرح اللي براسها دخل معاها احمد بعد ما حطت طرحتها على وجهها دق الباب ودخل
ابتسم لها: الحمد الله على سلامتك
نوف نزلت راسها: الله يسلمك
احمد: انا كلمت الدكتور والاشعه وكل شي صار سليم الحمد الله بس جرح وغرزتين خوفتيني عليك
نوف:ماكان قصدي
احمد: طيب متى يكون قصدك وتحنين علي تراني تعبت
نوف: احمد هذا مو وقته
احمد حب يأجل الكلام: انا بخيلك متى ما ارتحتي
نوف: مشكور
طلعو برا راحت نوف للأستراحه كانت جالسه مع مي وفي مشاعل اللي جالسه توزع نظرات حقد لفي لولا انها في مستشفىيمكن رجعت وتطاقت معاها بس مسكت نفسها عشان اختها
والشباب كانو جالسين في استراحه الرجال الا شخص واحد ما قدر يرتاح في مكانه حتى بعد الجهد اللي سواه عشان يطلعها وينقذها

خالد اهو الوحيد يدور في ممرات المستشفى الخاليه ريحه المستشفى المعروفه منتشره في ارجاء المكان كان يسمع صوت حرمه بتولد وتصرخ
ويسمع انين وبكاء كفل متعور
كان يتمنى يسمع همست اسمه من صوتها من شفايفها بس تقوم بالسلامه
واخيرا طلع الدكتور
خالد راح له يركض : ها يادكتور طمني
الدكتور: ايوه هو الحمدو لله انتو لحقتو عليها في اخر لحظه يعني ممكن لو تأخرتو علينا شويه زياده كان البنت يا ماتت يا غيبوبه من المويه اللي شربتها
خالد" اعوذ بالله دكتور نحس"
خالد: طيب يا دكتور هي كيفها الحين
الدكتور:الحمدو لله هي الحين في العنايه محتاجه ترتاح عندنا تحت المراقبه على الاقل يومين هي شربت كميه ميه كبيره بس الحمدو لله مش كبيره كفايه انها تسبب غيبوبه يعني ممكن تكون نايمه دلوقتي بس والراحه ثم الراحه
خالد بنظره رجاء: طيب ممكن ادخل واشوفها
الدكتور: هو انت تقرب لها ايه اخوها
خالد مالقى غيرها حجه: ايه اخوها بس ادخل
الدكتور: ايوه تفضل بس ما تطولش لو سمحت
خالد: من عيوني
:::::::::::::::::::::::
لمس باب غرفتها بروده ليده دخل لقى شعرها متبعثر بشكل فوضوي حول وجهها وجهها كان ابيض ويعكس نور الغرفه عليه مع ان التعب والارهاق مبين عليها جلس يتأمل ملامحها الطفوليه دقايق حس الوقت وقف ومافي احد عايش معاه على الارض
غيرها
خالد جلس بكل هدوء على الكرسي اللي جمبها قرر ان هذا احسن وقت يعترف باللي في قلبه وماراح يخبي شي
لما الواحد يكون على شفا حفره انه يخسر شخص مهما كان تبين محبته بالقلب وتخاف يروح واهو ما يعرف اهو ايش بالنسبه لك
قرب من سريرها بدى يهمس لها بكل هدوء: مها انا بقولك سر
كان يحسها تسمعه بس مو قادره تجاوب:انا عارف انك تسمعيني بس انا بقولها
يتبع<<













عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:44 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

تابع>>

خالد مد يده ومسك اطراف اصابعها حس بنعومتها بدفى جسمها كله متركز في انامل يدها الصغيره:مها انا ماراح اتردد هالمره لاني متاكد من نفسي
كمل كلامه: عمري ما خفت افقد احد مثل ما خفت افقدك واكيد لهذا معنى كبير بالنسبه لي مهما يكون مها انتي السبب في هذا التغير
اشر على نفسه واشر على قلبه وكمل: وما في احد سكن هالشي غيرك وما ابيك تافرقيني ابدا لاني
مها واهي مغمضه عيونها والتعب باين على صوتها: لانك ايش
خالد كان منزل راسه حسب نفسه من التعب يتوهم صوتها لانها كانت نايمه:ايش
مها فتحت عيونها بصعوبه ولفت بوجهها على مكان جلوسه: اقول انت ايش
خالد من فرحته وقف وجلس يدور بالغرفه مثل المجنون: انتي صحيتي ياناس البنت صحت
مها حطت اصبعها على فمها:هشش
خالد رجع بسرعه وجلس في مكانه: انتي هش واسمعيني
ابتسمت وسكتت: طيب كمل
خالد مسك يدها وسحبتها منه: طيب هالمره اسحبي بس تراني توني شايلك ما ادري انك دبه كذا
ضربت بخفه على كف يده: انا دبه والا انت
خالد:هههههههه لا انا بس ابي اكمل اللي عندي
مها: طيب
خالد: مها انا ااحبــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــك
مها نزلت منها دمعه فرح ما توقعت انها تحب وتنحب حب حقيقي صدق ياما سمعت كلام حب وكلمه احبك من كثااار
بس طعمها غير منه من خالد
خالد مسح الدمعه اللي على خدها بخفه: لي الدموع طيب
مها: انا فرحانه
خالد: من جد
مها تهز راسها: ايه من جد لاني انا احبك بعد
خالد ما صدق انها سمعها تقولها: ايش عيدي ما سمعت
مها انحرجت منه: لا يكفي مره
خالد نزل على ركبه وحده ومسك كفوفه ببعض يترجاها: تكفين تكفين اذا ما قلتي مره ثانيه بنسدح تحت سريرك بعد
مها ضحكت وبعدها كحت: ههههههههههههههههههههههه
خالد : تعبانه انادي الدكتور والا أي احد
مها تهز يد وحاطه الثانيه على فمها: لالابقول بقول
خالد: ايه خلك حرمه سمعيني
مها: اخر مره اقولها
خالد: قولي اول وبعدها افكر
مها:هههههههههههه لاوالله
خالد: امزح يله
مها همست : قرب طيب
خالد قرب منها
مها:قرب بقول في اذنك
خالد قرب اذنه منها وبعدها صرخت في اذنه بووووووووووووووووووو
خالد نط نطه : لله يقطع بليسك مريضه من وين طلعتي هالصرخه
مها: يمه بتنظلني
خالد: انا انظلك انتي انظل نفسي ولا انظلك مع اني معروف ابو عين ناررر
مها خافت: يمه ليش
خالد سحب الكرسي وجلس ناوي يدق سوالف الاخ: انا اقولك مره مسافر انا وخوياي لسوريا تمام
مها:تمام
خالد: عاد احنا طول اليوم ندور في الحر ندور تكسي وكل ما وقف واحد يطلع السياره مافيها مكيف حلو
مها معاه على الخط: حلو
خالد: عاد بعد يمكن عاشر تكسي ركبنا واحد فيه مكيف ركبت انا قدام وسطام ونايف ورا
مها: ايوه
خالد: عاد انا اول ما شفت مكيف قلت اوووووووه مكيف شي
مها:هههههههههههههههههههههه وبعدين
خالد: انفجر وطلعنا نركض وحق التكسي يلحقنا يبي فلوسه
مها:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه

خالد: بس انتي ماانظلك عيني عليك بارده انا استأذن الحين ياحلو
حزنت انها بتفارقه واكيد ماراح تشوفه بعد ما يدرون اهلها: طيب اتصلتو على اهلي والا لسى
خالد: انا بطلع اقول للي برا محد يدري ان الدكتور طلع غيري خخخخخخخخخخخ
مها:هههههههههههههه طيب قلهم اكيد مشاعل انجنت
خالد كان يقصد نفسه: مو بس مشاعل الكل
مها استحت: اوكي اشوفك على خير
خالد طلع من الباب ودخل راسه: مع السلامه يا عسل
مها: باااي


%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%
رجع لهم وعلم البنات ودخلو لها
مي: تبوس مها: الحمد الله على سلامتك خوفتينا عليك
مها: الله يسلمك يا مي
مشاعل جت ودفت مي وحضنت مي وبدت تبكي: يازفته خوفتيني عليك
مها : والله كل بسبب زر البنزين علق علي وما عد شفت شي
اتصلت ام احمد على البنات وعرفت السالفه ربع ساعه الا كل العائله كانت جوا المستشفى
حصه دخلت ودها تبكي او تمثل انها تبي تبكي:وينها بنتي بنتي
دخلت وحضنت بنتها ودخل ابوها وعمها ابو فهدوالكل دخل وتطمن عليها
&&&&&
ابو احمد طلع برا: وانتو وشلون تستنون كل هالمده عشان تقولون لنا
احمد: يبه احنا نبي نتطمن اول عليها وبعدين
ابو احمد: بعدين ايش تعلمونا احنا اهلها يصير خير
احمد: يبه ماصار الا الخير لاتكبرر الموضوع
&&&&&&&&&&&&&
الكل زراها حتى لمى مره فهد ما قصرت معاها طلعو وتركوها جتى امها لما طلعو الناس
رمت عليها كلمتين مثل السم: هذا جزا اللي ما يسمع كلام اهله تستاهلين
مع انها كانت هاالفتره مطيعه لامها ما عصت لها كلمه جلست لحالها طفشت من المكان
قامت شالت الطرحه اللي على راسها وراحت للمرايه ناظرت عيونها كيف تغيرت 180 درجه بس من يوم واحد في المستشفى لو بتطول اكثر وش بيصير فيها
بعدها رجعت تضحك على خالد وعلى هباله استغربت كيف الواحد ممكن يحب بهالفتره القصيره مو مستحيل معقول اكيد

سمعت الممرضه تدخل الغرفه معاها اجمل باقه شافتها في حياتها فتحت عيونها بقوه
كانت عباره عن سله من الخيش كبيره وكلها ورد احمر وفي النص دبدوب كبير لونه بيج وفيه شريطه حمرا مربوط فيها حرفين
قربت بعد ما حطت الممرضه الباقه وجلست تضحك: this is from your boy friend rite??
مها انقهرت منها تحسبنا مثلهم بوي فريند وهالاشياء كشرت وقالت: no my brother
الممرضه جلست تبربر وبعدها طلعت
مها قربت من البوكيه الكبير الاحمر وشافت الدبدوب متعلق في رقبته سلسله فيها حرفين فضه
K&m
شالت السلسله ورجعت للمرايه ولبستها شافت كيف حلوه شافتها معلقه على رقبتها
راحت في عالم ثاني
يتبع>>













عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:45 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

تابع>>
&&&نرجع للرياض&&
اميره هي صديقه مشاعل الروح بالروح تعرف رزان اللي تكون بنت عمها واهي تدرس مع مي وفي ونوف في نفس المدرسه
رزان طويله جسمها حلو وشعرها صابغته اشقر مع خصل عسلي وبيج محلي لون بشرتها اكثر بنتعرف على شخصيتها المعقده في الاجزاء القادمه
اميره كانت مايله انها تكون سمينه اكثر بنت جمالها متوسط حنطيه وشعرها لحد كتفها ولونها بني
كانو مجتمعين في بيت جدهم الكبير
اميره ورزان كانو جالسين في غرفه ويسولفون واو يتناقشون في موضوع باين انه مهم
اميره ماسكه نفسها ما تعلي صوتها: انتي اكيد مجنونه
رزان:ليش مجنونه عشاني احبه
اميره: لو أي احد على هالكره الارضيه راح يكون في نسبه العلاقه تنجح لو 1% الا هو مافي امل يا رزان انسي انسي
رزان وعيونها مليانه دموع: ليش حتى الحلم بخلانين علي فيه ما اقدر انساه احبه يا اميره احبه
عارفه لما يحضنني احس اني اذوب في حضنه ما ابي اتركه ماا اقدر اتركه اغار عليه من الهوا الطاير
اميره ودها تمسك رزان من شعرها: انتي عارفه من تحبين يا مجنونه
رزان: ايه عارفته ومقتنعه
اميره : مقتنعه انك تحبين عمك عمك
رزان: تحسبين انا لحالي احبه تراه اهو يحبني بعد
اميره انصدمت من عمها: اهو قالها لك
رزان صلحت فستانها القصير وجلست على السرير: تحسبين كل هالسنين اروح معاه الغرفه واجلس بالساعات ليش
اميره حطت يدها على فمها ما توقعت بنت عمها ممكن توصل هالدنائه والحقاره
رزان خاافت من نظرتها وفهمتها على طول: لالالالالا انتي مجنونه ما طحنا بالحرام لا
اميره ارتاحت شوي بس مو كليا: طيب وش تسون
رزان خذت نفس: اه نجلس نتكلم ونتكلم ونتكلم
اميره: عن ايش
رزان: عن كل شي يا اميره عارفه لما اكون معاه ودي الساعه توقف والساعه ما تستمر في الدوران لما يمسك يدي انتي ما تحسين باللي بقلبي محد يحس فيني غيره
وبدت تبكي بكى قوي
اميره حزنت على حالها لان املها في هالحب مستحيل حب محرم محرم تحب عمها اخو ابوها
××رزان تحب عمها الصغير اصغر واحد الوحيد اللي لسى ما تزوج اسمه نواف يدرس صيدله باقي سنتين ويتخرج من جامعه الملك سعود كان شخص ينضرب فيه المثل في الاخلاق والادب والوسامه لانه اوسم عمانها طويل وابيض شعره اسود سواد الليل خشمه صغير ومسنون شفايفه صغار وجسمه حلو××

ااااااااااااااااااااااااااااااااااااااا
اميره حضنت رزان اللي كملت كلامها واهي تبكي: اه يا اميره والله احب التراب اللي يمشي عليها لو يقولي بوسي الارض اللي دعسها ببوسها بس المشكله لو احد يدري ممكن يحرمنا من بعض وانا ما اقدر..,…
اميره: ليش في احد حس او درى
رزان بعدت عن صدر اميره وكملت كلامها:ابوي
اميره: مييييين عمي
رزان: قالي اذا شفتك جالسه تحضنينه مره ثانيه بحرمك منه وما ابيك تروحين تجلسين في غرفته من اليوم ورايح ذاك اليوم قطعت نفسي صياح في غرفتي

اميره: طيب وش رايك نسوي لنا اليوم سهره حلووه تنسيك همومك

رزان مسحت دموعها: مع مين لاتقولين زي طلعه الاسبوع اللي راح ترا طفشت بس جالسين نتفرج عليهم واهم يشربون وريحه وخياس ابي سهره سهره صح
اميره: افااا عليك انا قد وديتك مكان وما كان صح
رزان: ابي انسى كل شي تراني تعبااانه
اميره: حبيبتي الحال من بعضه بس هالمره بنطلع استراحه شي حلو بالثمامه كلها بنات ورقص وبعدها بتصير مكس الحفله
رزان: هذا اللي ابيه وهالمره بشرب ابي انسى كل حياتي كل شي
اميره: جربي اصلا مره وماراح تندمين اتفقنا
رزان: اتفقنا

في هاللحظه طق عليهم الباب وفتحه: السلام عليكم
رزان حاولت تخفي اثار الصياح اللي صاحته..
اميره ورزان: وعليكم السلام
اميره: هلا عمي نواف تفضل
نواف دخل وجلس على الكنبه الكبيره: اميره ممكن تخلينا لحالنا
اميره ما صدقت قالها وتنحاش:ايه انشاء الله
طلعت وسكرت الباب وراها

نواف : وشلونك رزان
رزان: بخير
نواف: رزان انا بقولك خبر تسمعينه مني احسن ما تسمعينه من غيري
رزان كانت ساكته:.............................
نواف: انا بخطب
انهارت تكسرت حست خلايا جسمها تنهار خليه خليه من كل حرف قاله كرهت الدنيا واسودت في وجهها ليش احب اللي حرام احبه ليش قلبي ما اقدر اتحكم فيه ليش ببرود اعصاب : مبروك
نواف تفأجأ رده فعلها توقع انها تنهار : بس هذا اللي عندك
كانت مثل تستنى منه كلمه عشان تنفجر في وجهه: وش تبي مني انت وش تبي
كنت احبك كنت بس اكتشتفت متأخر ان اللي اسويه مو خطأ وبس الا حراااام
وانا ما تفرق معاي الحلال والحرام انا عادي عندي بس مثل ما خسرتك انت خسرتني فاهم انت خسرتني

&&وطلعت وسكرت الباب بأقوى ما عندها تركته عاجز عن الكلام ويفكر بكلامها
طلعت تبكي دخلت الحمام ((الله يعزكم)) اكثر مكان راح تقدر تختلي بنفسها فيه
بكت لحد ما خلصت دموعها وكل ما حسبت خلصت يبقى لسى بقايا جروج في قلبها ما تعالجت تحسب نفسها انها لما تطلع مع شباب في شقق واستراحات وكل الفساد تسويه هناك الا الزنا
تحسب بهالطريقه تقدر تعاقبه وتعاقب اهلها ما تدري انها بالهطريقه ما تعاقب غير نفسها ولازم تستعد لعقاب ربها مسحت دموعها وطلعت وكملت يومها بشكل عادي

%%%في البحرين%%
كانت حاسه انها خايفه تفرح تنصدم بشي يخرب عليها فرحتها اليوم علي وابوه بيجون يكلمون اخوانها ويخطبونها رسمي
ام فاطمه: هاييمه وصلو
فاطمه: مدري يمه مدري
صوت الجرس قطع كلامهم
فاطمه قلبها يدق في الدقيقه مليون دقه:يمه الحين وصلو
ام فاطمه ضحكت ضحكه بينت خطوط وجهها المسن: مبروك يا بنتي
فاطمه : يمه باركي لي لما عيالك يوافقون اول عليه
ام فاطمه ماسكه رجلها مسكتها فاطمه وجلستها : يمه مو قلتي ان الرجال سنع
فاطمه: ايه يمه اخلاق بس عيالك كل شوي يطلع في واحد عذر كله عشان هالعله للي ناشب بحلقي يحيي
ام فاطمه: صدق اخوانك يطلعون علل بكل واحد بس اذا وش اسمه
فاطمه : علي يمه علي
ام فاطمه:ايه اذا علي طيب وابن ناس ماراح يردونه وانا بتصرف معاهم
فاطمه تنهدت: انشاء الله يمه انشاء الله

^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^^
&&&نرجع للشرقيه&&&













عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:47 PM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

تابع
&&&نرجع للشرقيه&&&
في شاليه ابو متعب
مشاعل طفشت من دون اختها: يمه
حصه: وصمه نعم
مشاعل: يمه متى بتطلع مها
حصه واهي تناظر التلفزيون : بكرا
مشاعل:طيب ليش ما خليتني اجلس عندها
حصه: بس انا حره
مشاعل طفشت من امها: يوووووه وش هالحاله
حصه: طسي بس
متعب: من جد يمه طفشنا خلونا نروح نشوف مها
حصه: انا تعبانه ماراح اروح خلاص اهي طيبه ومافيها شي
متعب: اقول شعوله قومي نروح مع في ومي
مشاعل: لالا ماابي اشوف وجهها
حصه عصبت منها: ليش انتي وش بينك وبين بنت خالك
مشاعل: ما احبها ما اطيقها
حصه: اذا سمعتك تقولين هالكلام مره ثانيه قصيت لسانك قص
مشاعل طفشت طلعت مع متعب يدورون احد يوديهم المستشفى لمها
متعب: طيب اتصلي على ابوي
مشاعل:ههههههههههه ضحكتني ابوك حاله من حال امك مو كن اللي منطوله في المستشفى بنتهم
متعب: والحل
مشاعل: خلاص انا بتصرف بس البس وانا بروح البس عباتي
كان واقف قدام المرايه يتكشخ وولبس ويتعطر : ميين
طلت من الباب: انا
خالد: ها نوف وش تبين
نوف تناظره من فوق لتحت: اش اش معرس في شهر العسل وين رايح
خالد: امييييييين
نوف: شف والله طاالعه من قلب
خالد: لا من خشم اكيد من قلب
نوف واهي تجلس على طرف السرير: اذا ميت على الزواج قل لامي تخطب لك طيب
خالد رجع يصلح شعره:كل شي بوقته حلو
نوف فكرت في نفسها بعد: ايه صح
خالد جلس يدخل جواله ومحفظته في جيبه: طيب مطلوب مني شي الحين
نوف: لا بس مجرد لقافه وين رايح
خالد: بروح اوصل مشاعل ومتعب عند مها ما عندهم احد يوصلهم
نوف: والله
خالد: ايه ليش
نوف: طيب انا بروح معاكم
خالد: اخلصي اذا بتتأخرين تعالي مع مي وفي
نوف طارت: لالا بس بجيب عبايتي
****وصلو المستشفى***
نوف نزلت راحت محل الورد بتاخذ ورده لمها شرت ورده لونها فوشي ملفوفه بطريقه جذابه وحلوه لانها امس شرت لها بوكيه كبير لونه فوشي واصفر وما حبت تدخل عليها يدها فاضيه
نوف واهي طالعه من المحل: اعوذ بالله منك
خالد: وانتي وش هالبخل جايبه ورده وحده للبنت
نوف تكش على وجهه: والله انك قروي يا غبي جبت لها امس بوكيه وش كبره هو حلى اليوم بس ورده ادلعها
خالد: طيب يا ام الدلع يله
نوف: انت اللي رايح ويدينك تصفر
خالد جلس يصفر:خخخخخخخخخخ اقول امشي بس
^^^^^^^^^^^^^^كانت في غرفتها تقرى للمره المليون الكرت للي ارسله لها خالد...
كان حلو وكله رومانسيه كان الكرت كبير واحمر وفيه قلب احمر في النص وفيه لمعه حلوه
صدق كان الكلام قليل بس كفاها انه كاتبها لها اهي وانه حاط اسمه اخره
كان كاتب
غبت يوم وعذرناك..... وبولهنا انتظرناك
يالله ارجع كفايه ......بصراحه فقدناك
وانا مسكين مييت مشتاااااااااااق لك

oOoOoخالدoOoOo
طقو الباب بسرعه خبت الكرت المخده ....
نوف: السلام عليكم
مها تعدل جلستها: وعليكم السلام هلا نوفه
مدت لها الورده: تفضلي والحمد الله على سلامتك للمره العاشره
مها:هههههههههههههههه الله يسلمك للمره العاشره
خالد كان واقف بعيد يوزع عليها نظرات وابتسامات واهي ما قصرت معاه بس حاولت ما تشكك نوف يها
نوف شافت البوكيه اللي جابه خالد انجنت عليه: اللللللللللللللللله مرره حلو
مها كانت تناظر خالد وتضحك بس لما تكلمت نوف كتمت ضحكتها على طول
مها: ايه حلووو
نوف تدور كرت بين الورد: طيب ما في كرت مين اللي جابه
مها تبي تبرر: جابته لي الممرضه ما تدري من مين
خالد غمز لها وهو يحرك شفايفه بدون صوت: حلووه الكذبه يا عسل
مها ضحكت:هههههههههههههههههههه
نوف استغربت لاتكون انهلبت: وش فيك تضحكين
مها: لابس تذكرت شي يضحك
نوف: اهااا
دخلت مشاعل ومتعب اللي مرو الكوفي وشرو لمها موكا لانها مدمنه عليه وقطعه كيك شوكلاته
مها:اللللللللللله موكا
مشاعل تمد لها الكيس: بالعافيه عارفه انك مشتهيته
مها: مشكوره ايه والله في نفسي من زمان
متعب مد بوزه: ترا انا اللي قلتلها النصابه
مها فتحت يدينها تبي تحضنه: تعال طيب
متعب ينطط:ياحظي ياحظي
الكل ضحك على هباله ....,,,,,,,,
جلسو عندها لحد المغرب وجلست معها مشاعل ترتب شنطتها لانهم بكرا راجعين الرياض بعد ما قدمو رحلتهم يوم بسبب اللي صار لمها
مشاعل تحط ملابس مها بشنطه صغيره:ايه ماقلتي من مين هالورد
مها كانت تناظره وتتأمل كل ورده فيه: قلت مدري مين اللي جايبه ماكان فيه كرت
مها: الا تعالي ما قلتي لي ذاك اليوم في الكورنيش
مشاعل سمعت من هنا وبدت تتوتر مها لاحظت رده فعلها
مها: وش فيك اعصابك
مشاعل: مافيني شي
مها: طيب وين رحتي ذاك اليوم لحالك جلستي تدورين يعني
مشاعل: ايه ايه بس ادور وش فيك تسألين
مها: لا ولاشي بس مين بيجي ياخذنا من هنا
مشاعل: اكيد ابوك بعد لازم يجي يوقع اوراقك ويدفع عشان نطلع انا طفشت وابي ارجع الرياض بصراجه
مها : وانا ودي اجلس هنا المكان مره حلو
مشاعل استغربت من كلامها: تبين تجلسين في المستشفى يالخبله
مها: لالا وش مستشفى يعني في الشرقيه قصدي
مشاعل: بس بكرا الصباح بنروح نطلع نتمشى مارحنا لمكان بس جالسيه في الشاليه
مها: وين تبين نروح
مشاعل: نطلع بيتش مول مارينا مول أي شي
مها: خلاص خلينا نقولهم كلهم يطلعون معانا
يتبع<<



تابع>>>
مشاعل: لامابي احد
مها: لاتصيرين كذا انا ماراح اروح لحالي
مشاعل: اف طيب خلاص قولي لهم
سكرت الشنطه على دخله ابوهم
ابو متعب: السلام
مها ومشاعل: وعليكم السلام
ابو متعب: يله خلصي لبسي اختك عباتها مشينا وقعت ودفعت مبلغ وقدره
انقهرو من ابوهم اللي ما همه غير الفلوس وما همته صحه بنته:طيب انشاء الله
&&&&&&&&&&&
يمكن في لحظه كان ينسى وفي لحظات كان يتناسى ماكان مستعد يواجه كلامها له بعد عن كل الناس جلس بكرسي قدام البحر ووقت الغروب الشمس بدت تنزل تحت البحر السما الوانها تبهر العين
اصفر امتزج معاه الاحمر والبرتقالي دخل بينهم اللون البنفسجي اللي اعطاها روحانيه وجمال رباني ابتسم طلع الورقه من جيبه فتحها بكل هدوء
بدى يقرا كلامها له

OoOoحبيبي زيادOoO
اكيد انت الحين زعلان والا متضايق من كل شي حولك واولهم انا زياد انا بسهل الموضوع عليك وبخليك تنساني بسهوله انا كنت خاينه

××كان يقرى كلماتها مثل سكاكين تدخل بقلبه توجعه وتألمه مو مصدق كان يتوقع منها أي شي الا الخيانه الا الخيانه لانها مو من طبعها××
...................................
كمل قراءته
انا كنت خاينه يا زياد كنت اكلمك واطلع مع عشره غيرك وكثير ممكن تسأل فاطمه اذا مو مصدق اني انا اسوي كذا لاني سويتها يا زياد انت تركتني وانا محتاجتك وانا مالي ذنب تتركني وحيده صرت اكرهك أي شي يربطني فيك كل شي يرتبط بأسمك اكرهه واتنى انك تصير تكرهني قد ما كرهتك انت مجرد صفحه سوداء بحياتي اتنمى انك تنساني على طول وتعيش حياتك...

ما كان مصدق اللي يقراه انها خانته فقد ثقته بكل اللي حوله خلود كانت له كل شي بحياته وفي لحظه صورتها تتهدم وتتدمر قدام عيونه صوره تهالكت وانهارت كره نفس
شقق الورقه ورماها طارت مع رياح الغروب قرر انه ما يزعل نفسه عليها اكثر من كذا صدق حبها في لحظه بس رجولته ما تسمح له انه يحب وحده خانته وكانت تكرهه
كلامها فتح له عقله نسى كل شي فكر يرجع يهتم بدراسته ونفسه واهله وبس صفحه وطواها من حياته
%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%%

وصل ابو متعب البنات الشالييه عشان مها ترتاح بعد ما طلعت من المستشفى
راحت وحبت راس امها : هلا يمه كيفك
حصه من طرف خشمها: بخير انتي وشلونك انشاء الله مو تعبانه
مها تجلس على الكنبه بتعب: لا الحمد الله احسن يعني صدق بكرا بنرجع الرياض
ابو متعب: ايه خلاص الكل يبي يرجع بسببك
مها : بسببي انا
مشاعل: لا ابوي يمزح معاك
ابو متعب: وش امزح انتي الثانيه اروح اجلس مع الرجال احسن من الجلسه معاكم

&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&&
في الليل يعني على الساعه 8 بعد العشا طلعو الشباب لواحد من الملاعب اللي منعزله عن الناس
وقررو يلعبون مباراه ونادو البنات يتفرجون عليهم
كانو واقفين عند باب شاليه ابو احمد..
زياد: يله ابو احميد خلنا نمشي خلنا
احمد: تبي تروح بالسياره احسن ياخي مسافه
زياد:ههههههههههه طيب يالشايب يله انا بروح معاكم وخالد يجيب الباقي نركب دبابات ونلعب كوره
احمد:هههههههههههههه طيب بعديها اليوم صار
زياد: يله اتصل على خالد شف وينه
...............دق على خالد
احمد: هلا خلود وينك
خالد: ويني جالس اتقهوى مع عصافير الحب
احمد:هههههههههههه مين امك وابوك
خالد: ومن غيرهم وش بغيت
احمد: ولله انت مو وجه شي بس تبي تطلع معانا بنروح نلعب كوره مباراه خطيره
خالد: خلاص يله بجي
احمد: لا شوف جيب معاك البنات ومر على متعب يبي يجي وشوف اذا مشاعل ومها بيجون >>قصده نوف اكيد
خالد يالبى قلب هالاسم: طيب يله وليش مو انت تمر عليهم
احمد حط يده على كتف زياد: اانا معاي زيود وباخذ البنات حقيني
خالد: طيب انت خذ حقينك وانا اخذ حقيني مالت على وجهك
احمد: هههههههه يله بس لا تطول
خالد قام يدور نوف لقاها في غرفتها وباين انها توها متحممه من شعرها الرطب كانت لابسه تي شيرت اورنج وجينز مع حزام نحيف لونه اورنج وفيه لمعه..
////////////////
نوف: نعم شو بدك
خالد : ترا مو لايق عليك اللبناني خلي اللي اللبناني لاهله
نوف تمشط شعرها: لايق مو لايق ما اخذت رايك اخلص وش عندك
خالد: احمد دق علي
واهي قلبها بدى يدق: طيب انا وش دخلني
خالد: يقول بيرحون يلعبون مباراه ويقول جيب معاك البنات تبين تجين والا
نوف: الا بجي يله اطلع ماراح تغير ملابسك
خالد يسحب بلوزته: وش رايك اروح كذا بغير وبجي القاك جاهزه
نوف: انا جاهزه اصلا بس بلبس عبايتي
444444444444444444444
ابو فهد شاف خالد طالع من غرفه اخته
يأشر بيده انه يجي: تعال تعال وين رايحين صايرين تطلعون لا احم ولا دستور كني مو موجود
خالد قام وحب راسه: مشحوم يبه محشوم ما راح نروح بعيد احمد مجمع الشباب وبنلعب كوره وبناخذ البنات يسون تشجيع
ابو فهد عجبته الفكره: طيب وليش ما قلتو لنا
خالد رفع حاجبه: نقول ايش ليش ناوين تلعبون
ابو فهد: وليش لا
خالد: طيب يله تعال
ابو فهد : دقيقه
مسك جواله ودق على كل الشياب وحتى فهد جا
خالد واقف مطير عيونه: يبه ناوي تسوي مباراه دوليه
ابوفهد: تبون مباراه زي الناس انا اوريكم اصلا يسموني ((رونالو السعوديه))
خالد ضحك على مزح ابوه: ايه يا رنالدو وانا بيكهام بس يله نمشي بروح البس
ابو فهد: ايه وانا بعد
وانطلق على غرفته
في خمس دقايق.....
طلع خالد ولقى ابوه لابس الشورت لونه ازرق وبلوزه كت لونها احمر وفيها رقم صفر خخخخخخ مع كرشته طالع شكله يموت ضحك خخخخ
شافه حاول يمسك نفسه لا يعصب عليه: يله مشينا
ابو فهد مستانس: يله
طلع برا الشاليه لقى ابو احمد وابو سعد وابو متعب كلهم بشورتات
الحين ما قدر يمسك نفسه ومات من الضحك عليهم:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هههههههههههههههه
يتبع>>>













عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:48 PM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

تابع>>
ابو احمد عصب عليه: وش فيك انت انهبلت ليش تضحك
خالد مو قادر يتكلم:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه هه
ابو احمد لف على ابو فهد : وش فيه ولدك
ابو سعد: خويلد ان ما تكلمت والله لرفسك
خالد تمالك نفسه كان يناظرهم اشكالهم شياب متشببين وكلهم شورتات كنهم متفقين
خالد وحط يده على فمه: افااا يا عمي ترفسني لالا بسكت ها
ابو متعب: طيب يله تعالو معاي في سيارتي وخالد يجيب البنات يشجعون
خالد: ههههه ايه خلاص اسبقونا في ملعب منعزل عن كل شي وبجيب امي بعد
ابو فهد: اكيد معجبتي الوحيده لازم تجي لازم
خالد:هههههههههههههههههه يله اسبقونا واحنا بنلحقكم
كان يناظرهم يركبون ابو احمد لابس ملابس كره سله لونها ازرق وعليها رقم 11 شكله يضحك لانهم كلهم لهم كروش
وابو سعد اكثر واحد محافظ على جسمه واصغر كرشه خخخخخخخخخخخخخخخ
ركبو سياره ابو متعب جمس لونه كحلي كبير وراحو الملعب
خالد ركب السياره يستنى امه ونوف
خالد دق على نوف:نوف وينكم اخلصو اخرتوني ترا والله لاروح
نوف حسرتها امها: والله كله من امي جالسه ساعه تدخل البنطلون ما دخل وتقول ماراح اروح الا لما تلبسه
خالد:ههههههههههههههههه ياربي طيب ليش ما دخل
نوف تهمس له: خلود اشياء تمنع اهمها الكرشه
ام فهد كنها سمعت وش قالت: كررررررررررشه انا كرشه كرشتي اصغر من كرشتك بس تعالي ساعديني والا اقول دخل دخل
نوف :كلولوووووووووووووووش خالد يله بنطلع
خالد:ههههههههههههههههه يله بس
طلعت نوف وام فهد اللي صايره تمشي كنها بطريق خخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
خالد: مبروك دخل
ام فهد تحس نفسها مكتومه ويالله تقدر تطلع حرف: اقول امش وانت ساكت
نوف وخالد:هههههههههههههههههههههههه
وصلو شاليه ابو متعب وطلعت ام متعب ومشاعل ومتعب اللي ماسك يد مها ركبو وراحو للملعب
كان في جهه قدام البحر وعليه اضائه خافته وضوء القمر معطي جو رائع للمكان
خالد: يله وصلنا
نزلو وكان في مثل المدرجات كان الكل موجود بدون استثناء البنات والحريم متجهزين للتشجيع والصراخ
زياد: ها نبي لعب نظيف من دون غش منفقين
الكل : متفقين
قسمو الفرق على النحو التالي زياد كان الحكم عشان كذا كان لابس شورت وتي شيرت لونه اسود
ابو سعد وابو احمد وخالد ومتعب ...الفريق الاول
سمو نفسهم فريق الخنافس >>>>>>>>>لحمد الله عليهم اسم مثل وجيههم
ابو متعب وابو فهد واحمد وسلطان...الفريق الثاني
سمو نفسهم فريق السحالي>>>>>>>>>>>>يقالهم احسن من اللي قبل
وفهد اعتذر لانه كان مشغول وبنته مريضه ولازم يوديها المستشفى ..
وبعد تحديد جهه كل فريق والسلام الودي والنشيد الوطني اكيد خخخخخخخخخخ
بدت المباراه على صفيره الحكم زياد
كان في هجوم قوي من فريق الخنافس من المهاجم خالد اللي كان يهجم بقوه قاتله>>قلبنا كابتن ماجد
نكمل
ويمشي ويعدي الاول الثاني والثالث ويشووووت قووووووووووووووووووووووووووووووووووووول
اول هدف واصوات الجماهير تعلى
ام فهد واهي تنطط وبنطلونها شوي وينشق: هذا وليدي كفوووو خلود خلود
كملو البنات معاها كلهم اولهم مها: خلود خلود خلود هوووهوووووووووو
اول هدف النتيجه 1-0
وبدى هجوم من ابوفهد يعطيها لسلطان اللي يرفع لاحمد وبالراس قووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووووول
وجلس ابو فهد من الفرحه ينطط وفصخ البلوزه
زياد يأشر له: تعال تعال
ابوفهد: وش تبي
زياد طلع من جيبه كرت اصفر :هذا انذار المره الجايه كرت احمر
احمد: ياعمي لاتصفخ في بنات ما يصلح
الكل:ههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه
زياد يطلب وقت مستقطع: احنا نسينا نناقش الجائزه
احمد: اطيب وش الجائزه
زياد : انا اقولكم بكرا الصباح الفريق الخسران يفطر الفريق الفايز على مزاجه مع المسجعين حقينهم خخخخخخخخخخخخخخخخخخخخ
احمد : اجل بنفطر شعب
زياد: وهذي الجائزه
ابو احمد: انا ماعندي مانع
الكل: موافقين
رجعو يستأنفون اللعب
وكانت المباره حاامه تكسير وكروت صفرا تطلع الا ان
هجم خالد بقوووه على احمد وعوره وخذ كرت احمر
المشجعين :اووووووووووووووووووووووووووه
نوف خافت احمد تعور صدق: مي مي
مي تناظر اللي طايح وتناظر خالد:يوه خالد تعور
نوف تكش عليها: أي خالد شوفيه ينطط كنه جني احمد المسكين شوفيه
احمد كان يمثل الدور صح يبي الكرت الاحمر وضربه الجزاء عشان يفوزون
زياد طلع الكرت الاحمر لخالد اللي اعترض بس مافي فايده ...
جا الوقت الحاسم وقرر احمد اهو اللي ينفذ ضربه الجزاء
وكان الحارس ابوسعد اهو الحارس
شاااااااااااااااااات وتضرب في راس ابو سعد وتدخل قوووووووووووووووووووووووووول
صفر نهايه المباره والنتيجه 1_2 لصالح فريق السحالي
مر الوقت ضحك ووناسه وتهديد كيف راح يدفعونهم مرت الليله بكل هدوء كلها ضحك وناسه
&&&الصباح من اليوم الثاني&&&
زياد كان صاحي بدري يبي يسوي سبور لابس برمودا ابيض وتي شيرت احمر وكاب وحاط أي بود ويتسمع ويدور حول الملاعب
في كانت جالسه في بلكونه الغرفه شمس وهوا حلو حرك خصل شعرها كانت لابسه والاول مره من فتره طويله بجامه لونها زهري طالعه شكلها كيوت وناعمه اما مي كانت نايمه..
شافته يركض وباين عليه تغير في نفسيته مرره واضح...
في" استغربت حالك يا زياد مره فرحان مره متضايق لو ادري وش فيك يمكن يخف تفكيري وانا مو محتاجه افكر زياده اكثر من اللي انا فيه الحين الدراسه وموضوع الخطبه هذا اللي مدري طلع لنا من وين
انطق باب غرفتها: مييين
احمد: انا ادخل
في: ايه تفضل
فتح الباب ودخل جلس على مي اللي كانت تشخر
مي واهي قايمه من احلى نومه لانها ما نامت امس الا متأخر من التفكير: اعوذبالله تحسب نفسك خفيف قوم عني
احمد واهو ينط فوقها: اولا ماراح اقوم وثانيا يله قومو اذا تبون نروح نفطر في مارينا مول والا ناسين انكم فايزين امس لانك شجعتوني لو انك مشجعين خويلد الدب كان اليوم تدفعون لنا الحساب
مي: يله عطنا خمس دقايق نجهز بس
احمد : استناكم في السياره
في: طيب ابوي صاحي
احمد: لا الشياب اعتذرو بعد لعب امس كلهم مكسرين ومافيهم حيل يبون النوم بس خلو الروحه والجائزه لنا لحالنا يله بس قومي
يتبع>>



تابع>>
في: طيب مين بيروح
احمد: الكل متعب وخواته مها ومشاعل وخالد ونوف وانا وانتي ومي وزياد وسلطان
في: اف بس طيب يله خلنا نلبس
احمد طلع وشغل سيارته شاف زياد توه يدخل الشاليه يتحمم ويلبس وخالد ركب معاه متعب ومها ومشاعل
واهو بيركب معاه زياد والبنات وسلطان
ركبو ومشوو الصباح كان المول فاضي ورايق نور الشمس في كل مكان
خالد يكلم احمد:ها وش رايكم نخلي البنات يدورن براحتهم واحنا نروح فوق في الكوفي
مي: يكون احسن احنا ودنا ندور بصراحه ما نتحمل صجتكم فوق روسنا
خالد: طيب هذا جزاي اتكلم واخذ تهزيئه
الكل:هههههههههههههههههههههههههههه
احمد: خلاص يله بنات لكم ساعه وحده دورو براحتكم لاتنسون اليوم بنمشي ولازم نرتاح شوي بعد ما كسرنا الشياب امس يعني ممكن احنا اللي نسوق طول الوقت
نوف:هههههههههه طيب خلاص ماراح نطول
طلعو الشباب فوق للمطاعم وجلسو في كوفي سوالف وضحك
زياد: اما امس والله ما توقعت فيهم مشاء الله حيل لعب لعبوما قصرو
احمد:هههههههههههههههههه شفت ابوك وشلون طار راسه
زياد:ههههههههههههههههههه تراه تحسب عليك كرهك تصدق
احمد يشرب قهوته:خخخخخخخخخخخخخخخ محد قاله يحرس
%%%%البنات كانو من محل لمحل يشترون ويحطون%%
مشاعل كانت تدور لحالها بعد ما قالت لفهد انه مايجي خايفه يصير مثل هذيك المره وبعدها وش بيرحمها واكيد بيعرفون انها مو صدفه
مي تجرب لها جزمه: نوف وش رايك بهذي مع فستاني الاسود اللي فيه احمر تمشي معاه
نوف: تمشي بس مو كنها عاليه
مي: لا انا متعوده مو عاليه
نوف: بكيفك رجلك مو رجلي
في: يله بنات تراني جعت ابي افطر
نوف: والله كلنا جعنا
مي: خلاص شبعتو دوران يعني
نوف تناظر اكياسها: انا شريت لحد ما شبعت ابي اكل الحين
مي: خلاص روحو قبلي بحاسب وادور شوي وبلحقكم
في: تبين احد يبقى معاك
مي: لا ترانا الصبح انشاء الله ما يصير شي
في: براحتك
طلعو نوف وفي وراحو عند الشباب فوق
مي جلست تدور شوي تدخل محلات اكسسوار لانها مدمنه اكسسوار تشتري بالهبل وما يهمها لاحظت شخص يلحقها وما اهتمت كانت معاه بنت بس كان طول لوقت عينه عليها ضايقتها نظراته وخلتها طول الوقت مو مرتاحه
قررت تطلع فوق رقت على الدرج الكهربائي وكان وراها واهي لما تكون خايفه تهز رجلها بشكل قوي

وصلت عند اخر درجه وكانت عبايتها طويله سحبت الدرج العبايه كانت ميته خوف شريط حياتها مر عليها لانها راح تطيح على ورى اكيد وتموت
الشخص اللي وراها سحب العبايه بحركه سريعه طلعها وتحررت مي وقفت لدقيقه او عشر ما تدري تتنفس بسرعه غير طبيعه
جا ومد لها شنطتها اللي طاحت: تفضلي وانتبهي لعبايتك مره ثانيه لما ترقين الدرج
مي تناظره من فوق لتحت وسحبت الشنطه: مشكور
"والله هالبنت مو وجه احد يساعدها بس يصير خيريا مي"












عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
قديم 05-27-2011, 05:49 PM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
الاعضاء
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية غاليه بعيون مغليها

البيانات
التسجيل: Nov 2010
العضوية: 74418
المشاركات: 2,317 [+]
بمعدل : 0.71 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 22
 

الإتصالات
الحالة:
غاليه بعيون مغليها غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

اكمل باجر الجزء التاسع والعاشر


وعسى يعجبج يا دموعه القصه












عرض البوم صور غاليه بعيون مغليها   رد مع اقتباس
[/table1]












قديم 05-30-2011, 03:25 PM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
~..جريحــهـ...~
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية ~..دمــووع..~

البيانات
التسجيل: Jan 2011
العضوية: 75038
المشاركات: 1,382 [+]
بمعدل : 0.43 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15
 

الإتصالات
الحالة:
~..دمــووع..~ غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : غاليه بعيون مغليها المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
رد: قصه حسبتك عديم الاحساس وصرت لي كل احساسي جزء الثامن

[table1="width:95%;"]
لووووووووووووووووووووول ...

صراحه انا استانست على موقف الشيااااب ...

وعلى موقف خالد ومها ما صدقت .. لدرجت اني نزلت وصعدت بالماوس اطالع الاسم اربع وثلاث مراات ..

بس شكلها بتصير القصه عجيب بس الله يعينج يا مي ..

ودي واحترامي لج غلووويه ..
دمووع
توقيع : ~..دمــووع..~

عرض البوم صور ~..دمــووع..~   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
أي, الاحساس, الثامن, احساسي, جزء, حسبتك, عديم, نشرة, قصه, كل

جديد منتدى قصص - روايات قصيره وطويله


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


ترتيب الموقع عالميا
     

Site_Map


الساعة الآن 11:00 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1