قديم 07-07-2011, 02:45 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:

البيانات
التسجيل: Jul 2010
العضوية: 73302
المشاركات: 17 [+]
بمعدل : 0.00 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10
 

الإتصالات
الحالة:
snfora92 غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : قصص - روايات قصيره وطويله
Icon777 (13) رواية اذرف دمعي على خدي واتحسر على كل لحظة وياك

( روايه مافيه أحد مرتاح )


نتعرف على الشخصيات
( بيت بوعبدالله )
بوعبدالله : أبو حنون بدرجه موطبيعيه موفر كل شي حق عياله مومقصر معاهم بشي
أي شي يطلبونه يطفره لهم عمره 42 سنه

أم عبدالله : حنونه بس عصبيه نوعا ما .. نوعها بسرعه تتنرفز علا أشياء بسيطه .. كلش ماتعترف بالحب .. تزوجت بوعبدالله زواج تقليدي .. وحياتهم ماشيه .. بس مشكله بوعبدالله مايعرف يعبر عن مشاعره بالكلام بس بالافعال وهالشي خله أم عبدالله تعاني نوعا ما.. عمرها 40 سنه

عبدالله : أول العنقود .. عمره 24 سنه يدرس بمعهد التطبيقي هندسه كمبيوتر .. متكبر ورافع خشمه .. عباله كل البنات يحبونه .. مملوح أسمراني .. خشمه حد السيف وحواجبه عراض .. أقرع ويسوي قفل دايما ... مجسم وجتوفه عراض .. بياع كلام ويعرف يصفف الكلام عدل ..

هيثم : أصغر من عبدالله بسنه عمره 23 يدرس طب أسنان بجامعه الكويت .. أطباعه كلش عكس عبدالله متواضع وحييل حبوب .. بس هأدي ومايتكلم وايد .. تصرفاته غير متوقعه .. وايد مهتم بدراسته بشكل موطبيعي .. أبيض عنده غمازه علا خده اليسار .. عيونه وساع عسليه .. شعره أشقر طالع علا أمه ..
ريان : أول سنه جامعه .. عمرها سنه .. تخصص محاسبه ( جامعه الكويت علوم أداريه ) .. بس أول سنه تمهيدي .. شقرا وبيضه حيل بياض الثلج .. متروسه شوي عندها خدود وشفايفها حمرا .. قصيره وشكلها حيل بيبي طولها 148 ألي يطالعها مايقول بالجامعه شكلها توها بالمتوسط .. رومانسيه وتحب الشعر حيل تقعد بروحها بالغرفه تمزج علا راشد الماجد غرامها؛.
شيماء : آخر العنقود .. مليقه وثقيله طينه .. تغار من أختها ريان حيل لانها أحلى منها .. شفايفها كبار حيل وأسنانها كلش مومرتبه .. سمره شوي وشعرها أسود طويل بس موناعم .. عمرها 15 سنه بالصف العاشر .. شاطره حيل وحلمها تدرس بالخارج طب أسنان نفس هيثم

....
ريان : لو قلت أحبك من اليوم لي باجر صدقني ماوفيت
شيماء : منو هاذا أنشاءالله
ريان : ولا أحد دازيلي برودكاست وقاعد أقراه
شيماء : لاتحسسيني أنا ماكو أحد بقلبج
ريان : شكو وأذا فيه أنتي شكو
شيماء : لا سلامتج بس عشان أذا فيه الوالده تعرف شلون تتعامل مع موضوعج
ريان : شيوم انتي ليش جذي أنا خبري الخوات يسترون على بعضهم مويفضحون بعض
شيماء : لاوالله يعني علا أبو خوات أشوفج تسوين الغلط وأسكت
ريان : وااي ألحين شكو .. شسويت .. أنتي بكيفج تفسرين الكلام علا كيفج
...

عبدالله : أسراار والله أحبج وأحبج وأحبج
أسرار : وانا بعد عبدالله أحبك ,, ومستحيل في يوم أتخلى عنك
عبدالله : يماا فديتها أم أحمداني
أسرار : خلاص عبدالله أستحي لاتقولي أم أحمداني ..
عبدالله : يماا فديت ألي يستحون والله
أسرار : عبدالله ويت ويت عندي خط ثاني لاتسكر الفون أنطرني
...

هيثم : أحمد لاتقولها عاد أنا دارس حق الامتحان من أسبوع لايستعبط الدكتور ويأجل الأمتحان
أحمد : ههههه خو عادي أنت جذي جذي دارس دارس .. أنا ألي شبسوي ليلحين مابطلت الكتاب
هيثم : أحمدو من صجك .. ياخبل ترى طب موشويه .. جابل الدراسه بس أحسن .. بعدين شلي شاغلك ماتقولي
أحمد : يعني ماتدري ماكو غيرها شاغل بالي
هيثم : اووووهووو ردينا عاد علا الطير يلي أنت موراضي تستوعب أنا عمتي ماراح توافق علا زواجكم
أحمد : ليش يعني
@@@@@@@

( بيت بويوسف )
بويوسف : حنون وعصبي بنفس الوكت .. كريم وبخيل بعد بنفس الوكت .. عمره 40 سنه بس حيل يحب عياله ومايرضه أحد يزعلهم بشي
أم يوسف : هاديه بطبيعتها .. حنونه حييل .. تحب الخير حق الكل وكلش ماتتكلم علا أحد كافي خيرها من شرها ,, أم يوسف أخت بو عبدالله ,,
يوسف : مستهتر وطايش وكلش مايتحمل المسؤوليه .. شايل أيده من البيت وحيل مأذي أبوه وأمه يدرس بالتكنلوجيا عمره 24 أسمر طويل حيل طوله 190 جميل حواجبه محفوفين ولازقين أبعظ شوي .. جتوفه عراض وجسمه مقسم .. يلعب حديد .. يسوي تفله وشعره يستشوره بس بطريقه حلوه .. مرات يركب عدسات عسليه عايش الدور يعني
أحمد : طبعه تقريبا نفس طبع هيثم .. حنون حييل ويحب أخته دلال حييل .. دايما يفاجأها ويشتري لها هدايا .. مرتبط وميت علا البنت الي يحبها .. يدر سطب بجامعه الكويت .. عمره 22 سنه أسمر وقرعه .. طوله زين
دلال : حبوبه وتهبل .. جمالها جمال هندي .. عيونها وساع مكحله .. سمرا وشعرها أسود حييل قاصته نفس الإيمو .. عمرها 17

دلال : خلاص يوسف لاتطق شتبي ألحين شسويت لك عشان تطق
يوسف : بس أحب أتحرش فيج شنو حرام
أحمد : الواحد مايركز بدراسته يعني
أم يوسف : أحمد حبيبي هاذا مومكان دراسه روح غرفتك عشان تعرف تركز عدل .. لاتخلي الشيطان يقص عليك
حسن : ههههه من صجج يما أحمد يقص علا الشيطان .. الشيطان مسكين جدامه
دلال : كاااااااك قويه
أم يوسف : أسم الله علا وليدي ملاك فديته والله
أحمد أحمر ويها : ههههههه
بو يوسف : عشتاو .. بغل جنه ثور تقولي ملاك
حسن ودلال : خخخخخخ أنظقط بوشهاب
@@@@@@

( بيت البهاي ) .. طبعا البهاي عايله من مخي *
محمد البهاي ( بو جراح ) : مليونير فلوسه مغرقه عياله .. شركات وأملاك وعقارات .. كان متوسط الحال فالبدايه بس توفى ابوه ورث الحلال منه وشغل فلوسه بالبورصه وصار مليونير .. عمره 50 سنه بس لفلوس مخليته يبين أصغر من عمره .. يدرس بالمعهد التجاري .. أهوه موحتاج لفلوس بس يمارس التدريس كهوايه وتغير جو .. مهتم بنفسه وايد .. مايطلع ألا في بدلات رسميه من أرقى الماركات والعطورات الفرنسيه ألي تنشم من بعد 10 كيلومترات .. مشبب عمره علا الأخر .. وشعره بيضه ماعنده .. ملامحه حلوه وشكله بدايه ال 40 من عمره .. أسنانه مسويهم ليزر ويسوي قفل ..
أسيل ( أم جراح ) : ملكه جمال .. وسيده أعمال .. تحب ريلها حيل .. تعتبره الابو والصديق والحبيب وكل شي .. تزوجها محمد يوم كان عمرها 19 سنه وكان فارق السن كبير حيل بينهم أهتم فيها وعطاها الحنان ألي ماذاقته عند أبوها ومرت أبوها .. عمرها 38 سنه .. صابغه شعرها كستنائي وعيونها خضرا ء .. شفايفها صغار ورديه ويها مدور ومافيه تجاعيد
جراح : لاعب بيده وريوله على البنات .. والبنات ميتين عليه عشان عايلته .. أبوه مشهور بالديره .. يقص علا البنات والي تعجبه يصرف عليها وياخذ الي يبيه منها .. بس ليلحين ولا بنت يابت راسه .. عمره 23 سنه .. أبيض ومتشمس فصاير لونه برونزي .. شعره أشقر وعيونه خضرا علا أمه .. شفايفه صغار محدده .. ويسوي قفل وسكسوكه .. يلعب حديد وياخذ بروتينات جسمه صاير حلو
لوجين : أخت جراح التوأم .. رافعه خشمها ومن قدها .. تمشي وتقول أنا بنت البهاي .. ماتشتغل فلوس أبوها مغرقتها .. تلبس أحسن الماركات وأرقى الملابس .. جنطتها بس ماتقل عم ال 2000 دينار .. ملابسها كلها طلبيه من فرنسا ولندن وأمريكا .. عمرها 23 سنه .. طولها متوسط وملامحها طفوليه .. خشمها صغير ودقيق عيونها بعد خضرا .. بيضه وصصايره برونزيه كانت تشمس مع جراح علا شاطىء المسيله

لوجين : أقوول ماما ليلحينك ماعرفتني أنا لوجين البهاي فاهم ولا لأ أقدر ألحين بأصبع واحد أأشر أدششك أنت وطوايفك السجن .. قطع هاذا ألي ناقص هالأشكال بعد يايه تتكلم يلا أذلف عن ويهي

بدخله أسيل ( أم جراح ) : ماما منو كنتي تكلمين
لوجين : واحد فاضي ماما ياي يلعب معاي مايدري أني لوجين بنت البهاي أقدر أذلفه ورى الشمس
قربت أمها وقرصت خدودها : عفيه عليها بنيتي خليج دايما جذي قويه محد يهزج .. الانسان هالأيام أذا ماصار حقير مايمشي بالدنيا
لوجين : هههههه أفا عليج ماما تربيه أيدج .. بس وينه بابا اليوم ماشفته
أم جراح : بغرفته رد من الدوام تعبان .. روحي تفقديه وبوسيه علا خده قاعد ينطرج ترى بالغرفه
لوجين : حاضر يما .. بس أنا مستغربه منه يعني فلوسنه تغطي السما والارض شعنده يدرس بالجامعه
ام جراح : شسوي حق أبوج يقول يقظي وكت الفراغ يعاند وايد ماقدر أظقط عليه أكثر
....
جراح : هههههه من صجج أنا لو ألحين يمج والله ماهدج .. ألي عنده وحده قمر وجسمها نفس جسمج شيبي بعد ..
فرح : ههههه شدعوه جروحي فيه الاحلى مني
جراح : أدري فيه بس أنتي عاجبتني شسوي
فرح : مادري .
جراح : امم شرايج أشوفج باجر
فرح : لا أخاف أهلي يجكوني .. بعدين أنت نسيت أني بالثانويه شلون تبيني أنحاش
جراح : اي شفيها .. أنحاشي عشاني .. صاحبي حبيبته موبس تنحاش ألا تطب من سور المدرسه عشان عيونه
فرح : خلاص حبيبي .. باجر راح أنحاش بس لاتزعل عاد عليي تدري شكثر أحبك وأموت فيك
جراح : أدري ماله داعي تقول حبيبي
فرح : يلا حوبي لازم أسكر التلفون أخاف أحد من أهلي يدش الغرفه ويشوفني أكلمك
جراح : يلا حوبي سي يو
....
بعد ماسكر جراح الفون من فرح دق علا هنوف
جراح : ياهلا بلي لفانه ياهلا به
هنوف : جراحو ويعه أنت وينك أدق خطك مشغول
جراح : شسوي كنت قاعد أكلم خروفه
هنوف : واااي وانت ماتيوز ليش تلعب علا بنات خلق الله باجر ترى أيي ألي يلعب علا أختك
جراح : يخسي والله أدفنه بيدي
هنوف : أنت غريب تبي تلعب بعرض خلق الله وماتبي أحد يلعب بعرضك
جراح : هنوف جنج صايره مومظبوطه هاليومين
هنوف: جراح أنت تعرفني ألي بقلبي علا لساني ألحين صارلني أكلمك من عمري 15 سنه يعني أحسبها
جراح : اووولا يالخايسه والله من زمان صارلي أعرفج 5 سنين بس ليش ماحبيتج مادري
هنوف تظحك بتصنع : هههههه لا أحنا ربع وبس أنت تدري
جراح : اي والله يالدبه ..
* هنوف تصير بنت عم ريان وبنت خال دلال عمرها 20 سنه .. مملوحه .. بيضه وطويله .. ظعيفه حيل .. شعرها أدعم وعيونها وساع .. حواجبها مسويتهم شاينيز وخشمها صغير حلو

خل نتعرف شوي على عايله هنوف

الجازي : أخت هنوف عمرها 22 سنه وليلحين ماتزوجت مايالها النصيب .. حبوبه حيل وعلى نياتها
أبو سالم : أبو هنوف ويصير أخو بوعبدالله وأم يوسف .. ماعنده أي مسؤوليه أتجاه بناته والبيت .. 24 ساعه بالديوانيات
أم سالم : كلش ماتعرف تحفظ سر .. وعند أي أحد تشكي حالها .. حتى البنقالي بالشارع تشكيله حالها
سالم : أخوهم الكبير .. أخير سنه تخرج كليه الهندسه .. يحاول قد مايقدر مايصير نفس أبوه ... مهتم بأمه وخواته ومعطيهم حنان أبوهم ألي ماحسوا فيه
@@@@@

( بيت بو فهد )
بوفهد : دين بدرجه موطبيعيه محافظ علا صلاته وعاداته وتقاليده .. كل شي في بيتهم يتعلق بالدين .. قنوات التلفزيون كلها أسلاميه ومايحط قنوات أفلام كلش تربه علا هالشي وربى عياله بعد علا نفس الشي
فهد : ولده الاول مدين نفس أبوه عمره 30 سنه متزوج وعنده بنتين أعمارهم صغيره وحده 7 سنين أسمها رواء والثانيه 10 سنين أسمها ريهام .. مرته متوفيه وأهوه تحمل مسؤوليه تربيه عياله مع والدته
أم فهد : حرمه ماشافت بالدنيا غير بيتها .. وماعرفت بهالدنيا غير بوفهد .. مربيه عيالها علا الصح والخطأ والحلال والحرام
فراس : الولد الوسطي .. جدام أهله يسوي روحه دين علا الأخر ومن وراهم مايبقه شي غلط مايسويه.. يمسع أغاني ويغازل مع ربعه وكل شي غلط يسويه .. أسمراني مربي لحيته شوي .. دايما يلبس ملابس سبورتيه عمره 25 سنه ..
أفنان : أخر العنقود عمرها 18 سنه توها متخرجه من الثانويه وتدرس بالمعهد التجاري .. أهلها حجبوها من عمرها 10 سنين ونقبوها وعمرها 15 سنه .. ملامحها عاديه .. موحلوه وايد ؛. متروسه وخشمها كبير .. بس أحلى مافيها رسمه عيونها .. لمن تكحلها تطلع فلته .. تلبس عبايه .. ونظامها عبي ظيجه .. ماكو شي بالبيت يسليها غير بنات أخوها فهد .. ماتعرف شي بالدنيا غير أنها لازم تتخرج وتتزوج .. ماجربت الحب ولاتعرف معناته .. أهلها حيل مدينين وظاقطين عليها .. ماتطلع السوق ولا شي من المعهد لي البيت ومن البيت لي المعهد

بوفهد : يلا يعيال توضوا أذن الفجر
فهد وفراس : حاضر يبا .. ماراح نصلي بالمسجد
بوفهد : أمبله يلا توضوا وانا سابقكم المسجد
أم فهد : يما أفنان قومي توضي بعد وخلي البنات يتوضون معاج خل نصلي
أفنان : حاضر يما

فراس توضى ورن فونه .. طلع الحوش يتكلم بالتلفون : اوووه أنا موقايلج قبل لاتدقين عليي دزي مسج تبين تفظحيني
أفنان طلعت الحوش تفرش السياده ولاتسمع صوت فراس .. تسحبت وقاعد تتسمع عليه من غير لايحس
فراس : وانا بعد أحبج .. شفيج بس فهميني أهلي حيل دينين فيبون وحده دينه شسوي يعني أذا أنتي موراضيه تدينين

أنفال أنصدمت وقعدت تبجي من موقف أخوها شلون يخون ثقه أهلها ويكلم بنت


@@@@
مر الاسبوع وصار يوم الخميس
( بيت بو عبدالله )
بوعبدالله : يلا ياعيال الله يهداكم تأخرنا ألحين عمتكم تتحلطم علينا

ريان قاعده بغرفتها تتمكيج تحط الحمره والبودره علا الخد واللمسه الاخيره الكحله بالعين
شيماء تطالعها وتطنز عليها : أهم شي أنشاءاله حق منو تتزينين ..
ريان : ولا أحد يعني حق منو
شيماء : أي علينا ترى أدري حق منو وكل شي واضح
ريان بلعت ريجها : ههههه شكو .. أنتي شفيج مناشبتني وايد
شيماء : ولا شي
...
( بيت بويوسف )
بويوسف : أم يوسف لاتنسين تييبين معاج فلوس الجمعيه
أم يوسف : حاضر زين ذكرتني راح عن بالي
يوسف : أنا مالي خلق أزور مالي خلق
بويوسف : لا بيصير لك خلق غصبن عنك
يوسف : لا موغصب مافيه شي بالغصب
أم يوسف : يوسف هااا .. أحترم نفسك وكلم أبوك بأدب
بويوسف : لا شكله يبي النعال ألته فيه علا ويها
يوسف طالعه بنفسيه : صج والله
بويوسف : ياولد ال....
حسن : ههههه يبا أنت قاعد تسب روحك شالفايده
دلال : كاااااك
يوسف : أنزين يصير خير أفكر أروح

دلال دقت على ريان
دلال : ريون شنو ألبس الاحمر ولا الرمادي ..
ريان : كل شي عليج حلو دلول بس وينكم تأخرتوا أشوه بيتكم قريب كاهو كلها حذفه عصا
دلال : ههههه شفيج جذي ميته علا شوفتي ولا بشوفين أحد ثاني
ريان : دلول جب عاد عن العبط صج ماتستحين الشرها موعليج عليي أنا ألي أسأل عنج
دلال : ههههههههه يبا أتغشمر وياج
....
( بيت الجد منطقه الشعب )
الكل كان قاعد على السفره مندمج بالمجبوس ألي مسويته الجده العوده .. ريان كانت قاعده بزاويه بالصاله مستحيه ماتبي تاكل .. ساره قامت من السفره وقعدت يمها
هنوف : ريانو شفيج ماقعدتي على السفره .. شنو مويوعانه .. أنشاءالله ماتخليني آكل بروحي بالسفره
ريان : أوووه هنوفو مومشتهيه شسوي يعني .. بعدين توني ماكله بالجامعه ودابتها بطاط وكاكاو بسي متن موناقصه
هنوف : أي علينا علينا .. عشان الكاكاو والبطاط ولا فيه شي ثاني
ريان : أووووه مثل شنو يعني
هنوف : هههههه أنتي عارفه وأنا عارفه ماله داعي أقول وأفضح السالفه أكثر .. بعدين لاتزعلين مني بس بقولج شغله وحطيها في بالج عشان بعدها ماتنصدمين
ريان : شنو هالشغله خرعتيني ساره
هنوف : بصراحه ماتوقع ألي في باج راح يصير ... بعدين أهوه يعتبرج بنت خاله وبس وأكيد في وحده بقلبه مومعقوله ريال بهالعمر ومومكلم ومرتبط وفوقها يحب
ريان : لا مابي لاتقولين جذي أصلن أهوه غير عن كل الشباب نظيف وماعنده سوالف
هنوف : ريان أنا أعرف الشباب عدل من نظره عيونهم .. بعدين لاتطالعين فوق وايد .. بعدين لو يحبج أو شي جان قالج أو على الاقل وضح لج
ريان : يكفي نظراته ماتشوفينه شلون يطالعني
هنوف : أممم خلاص براحتج بس أنا قتلج عشان ماتنصدمين بعدين

دلال شافت هنوف وريان يتساسرون وهالبنت فيها لقافه موطبيعيه

دلال : ههااا بمنو تحشون أكيد ألي خبري خبركم صح
ريان : ويعااا أنتي ماتيوزين من طبع اللقافه ألي فيج
دلال : والله أردها لج ريانو

دلال : أحمد .. أحمد حبيببي أحبك بووي أنت
أحمد أستغرب من تصرف أخته روان : ؤانا أحبج ببعد
هنوف : شنو المطلوب يعني
@@@@@@
( المعهد التجاري )
بوجراح : ها بنات شرايكم تبون تاخذون بريك ولا نكمل المحاضره
البنات : لا أستاذ كمل المحاضره سوالفك ماينمل منها
ببوجراح : هههههه خلاص ماشي بس ألي تبي تطلع خل تاخذ راحتها
سندس : أمبي أفنان والله أحب الدكتور عجييب حده
أفنان : أستغفر الله شنو هالكلام عيب عليج سندس
سندس : هااو شقلت أنشاءالله ماتصيرين مطوعه على أفاي
أفنان : عيب هالكلام سندس هاذا دكتورج بعدين الريال كبر أبوج شتحبين فيه ..
سندس : أنتي شعرفج بس بهالسوالف .. بعدين تعالي خو أنتي قاعده بلمحاضره شيلي النقاب ماأنقمتي
أفنان : لا عادي متعوده
سندس : أمرج غريب والله
أفنان : مادري شقولج
بوجراح : أفنان . سندس . موعاجببتكم المحاضره
سندس تطالع الدكتور وبدلع : بلا دكتور ألي يجابل ويهك شلون ماتعجبه المحاضره
بوجراح : ههههههه يحليلج يبا .. عيل بلا أحاديث جانبيه لو سمحتوا
@@@@@@@@@@@
يوسف : عبدالله اليوم وين بتقز على الله
عبدالله : والله ودي أروح أشوف الحب بس ماعتقد اليوم زوارتهم
يوسف : عيل شرايك نتعشى بواحد من مطاعم البحر
عبدالله : خلاص ماشي ألحين أنا ببروح أقظي جم شغله وأشوفك بعد شوي .. دق عليي قولي وين بتروح أوكي
يوسف : ماشي
@@@@@@
فراس : حمدان اليوم بتواعد
حمدان : لا مالي خلق أستشور شعري وأسنع عمري .. شايف ويهي جني خريج سجون
فراس : ألحين شلون أنا بواعد
حمدان : أنت ماتخاف أببوك يشوفك ويعرف أنك تواعد وتسمع أغاني وعندك سوالف
فراس : لاشكو شدراه يعني .. بعدين حتى لو درى شنو .. انا أنسان بعيش مراهقتي وكل الشباب يكلمون يت عليي أنا
حمدان : كيفك
فراس : حمدان أنزين ممكن طلب
حمدان : شنو
فراس : بتسلف سيارتك ..
حمدان : امممم والله صعبه شوي
فراس : بس اليوم ألي بواعدها كيكه أبيها تشوفني كشخه مابي أتفشل جدامها
حمدان : خلاص بس هالمره أوكي
فراس : أوكي
....
( المعهد التجاري )
بوجراح : يلا خلصت المحاضره بنات ماوصيكم ناموا عدل وطلعوا أستانسوا
سندس : أفنان أنا بطلع آخذ شغله من ولد خالتي تيين معاي
أنفال : وين بتاخذين هالشغله منه
سندس : بروح الكوفي شوب بنقعد شوي نسولف وجذي
أفنان : هااا .. لا ماقدر أروح معاج فشله أنتي ويا ولد خالتج أنا شكو أروح
سندس : يلا فنونه عااد بس هالمره
أفنان : أنشاءالله المره اليايه حبيبتي .. اليوم زواره أهلنا لازم أروح وألحين أخوي فهد براا ينطرني لازم أروح .. يلا حبيبتي أشوفج

فهد كان ينطر أفنان عند باب المعهد .. دخلت السياره .. ( السلام عليكم ورحمه الله )
فهد : وعليكم السلام .. ليش تأخرتي شكنتي تسوين
أنفال : ماكنت أسوي شي .. أسولف مع رفيجتي
فهد : أنشاءالله ماتسولفين معاها وزارعتني منييه
أنفال : آسفه أخوي .. قتلك عطني تليفون عشان وكت ماأطلع أدق عليك
فهد عصب : أنتي ماتفهمين ماكو تليفون .. التلفون ماأيي من وراه ألا الخراب ..
أنفال : فهد شنو أنت ماتثق فيني يعني
فهد : لاا أنا ماأثق بالتلفون الشيطان شاطر
@@@@@@
( مجمع الأفينيوز )
لوجين : ريم حووبي خل ندخل محل قوجي بشتري جناط وجواتي
ريم : لجون مازهقتي وأنتي تشترين من الساعه 1 الظهر وأحنا نفتر بالمجمعات بعدين أنا تعبت وانا شايله أغراضج
لوجين : اوووه أمشي بدون لاتحنين .. على شنو أنا أدفع لج ماتقوليلي
ريم : سوري لجون لاتعصبين بس .. يلا خل ندش

* ريم بنت فقيره حيل من عايله حيل فقيره تشتغل في بيت بوجراح ويعطونها معاش شهري .. لوجين تعاملها معامله خدم .. بس أرقى بشوي .. بس رغم كل هاذا لوجين حيل تحبها لانها كانت متربيه معاها من وأهمه صغار .. بس طبعها مغروره .. ريم ملامحها جميله .. سمرا وعيونها ناعسه .. شعرها أشقر صابغته وعندها غمازه .. طولها متوسط وعمرها 22 سنه .. طيبه وعلى نياتها .. تخرجت من الثانويه بتقدير ظعيف ماكانت تقدر توفق بين الشغل في بيت بوجراح والدراسه .. مادخلت جامعه وتمت تشتغل في بيتهم
سعد : أخو ريم الصغير عمره 10 سنين بس ماشاءالله عليه عبقري حيل ويعتمد عليه .. شايل البيت علا راسه يحب يفكك الاجهزه ويلعب فيها .. شاطر بدراسته وحبوب ألي يعرفه من أول يوم يتعلق فيه ومستحيل ينساه
لوجين : ريم شرايج بهالجنطه
ريم : أمم جنها وايد صغيره
لوجين : واااي أنتي شكو .. جم مره أقولج أنتي ماتفهمين أذا سألتج عن شي على طول قولي حلو بدون تفكير .. غبيه طول عمرج غبيه
ريم : لوجين شفيج عليي ليش كله تعامليني بهالطريقه ( نزلت دمعتها على خدها )
لوجين أنكسر قلبها على ريم : ريم خلاص حبيبتي موقصدي
ريم : عادي حتى لو قصدتي آنا متعوده عليج
لوجين : ريم ممكن سؤال
ريم : أمريني
لوجين : أنتي ليش متحمله كل هالشغلات .. عشان بس لفلوس ولا فيه شي ثاني
ريم تتكلم بحسره قلب : اي عشان أساعد أهلي أنتي عارفه الظروف
لوجين : وآنا
ريم : أنتي شنو
لوجين : يعني مومستانسه لانج يمي .. نطلع ونروح مع بعض
ريم سكتت وماردت على لوجين .. شافت جنطه حلوه : لوجين .. شوفي هالجنطه وايد حلوه
لوجين : داخله بخاطرج
ريم : اي والله شحلاتها أشتريها لايقه علا لبسج
لوجين : شرايج أشتريها لج
ريم أستانست حيل وباست أيد لوجين من الفرحه : من صج لجون .. مشكوره .. مشكوره
لوجين : هاااو ريم .. لاتعيدين الحركه ترى أزعل منج
@@@@@@
جراح : مشعل يوم الاحد طايحلك على صيده بس أنشاءالله تظبط
مشعل : شدعوه جراح شنو ماتظبطنه شوي معاك
جراح : هههاااي خو أنت مشعل ألي تبي تييب راسها تييببه شتبي أظبطك فيه
مشعل : أنت فاهم قصدي
جراح : ههههههه يبا شقتي موجوده أي وكت تامر فيه
مشعل : حبيييب فاهمني .. يلوموني ليش أحبك .. ألا ماقتلي منو هالصيده
جراح : آآآح أسمها فرح عمرها 17 يبوووي جسمها موصج تقزوره والله .. بمرها الثانويه يوم الاحد .. بمشي عليها الفلم أني أحبها وجذي ولمن تطيح بغرامي تعرف الباجي يخووك
مشعل رفع أيده وكف أيد جراح : هههههه وحش وحش .. بس موجنه حرام البنت وايد صغيره
جراح : مشعل ياحبيبي .. أنت ماتعفرفتتي .. دامها تبي تييلي بيدها وراضيه بلي بسويه .. كيفها .. خو آنا موغاصبها على شي
بارت3
@@@@@

أحمد كان يبي يروح الجمعيه بس ماكو أحد من الشباب معاه .. شاف البنات قاعدين يتحلطمون ويقولون زهقه وملل

أحمد : بنات شرايكم تيون الجمعيه معاي مدام زهقانين
دلال : اي عفيه حمود ريون مويايه بسيارتها وهنوف سياتها بالوكاله
هنوف : اي والله خوش فكره .. يلا ريان خل نقز شوي
أحمد : لا لا عيب شنو نقز وين قاعدين
ريان : لا روحوا أنتوا آنا مالي خلق أروح
أحمد : أفااا بنت الخال وليش منو مزعلج وحده من هالثنتين قوليلي وانا أكوفنها لج
ريان : لا شكو ولا وحده بس مالي خلق
أحمد : ماراح تمشي السياره ألا وأنتي راكبتها
شهد أستحت : أوكي عيل سرينا
هنوف : عشتااو يلا خل أنادي شيوم لاتقول ليش رحتوا وخليتوني

هنوف شافت شيماء طالعه من الصاله قاعد تاكل كيك
هنوف : شيوم أحمد بيودينا الجمعيه
شيماء : بسياره منو .. وليش يعني مانروح بروحنا
هنوف : بسيارته .. بس جذي
شيماء بصوت واطي : اي ألحين ريان طايره
هنوف : هلا شقلتي
شيماء : لا ولا شي
.....
ركبوا البنات السياره وراحوا الجمعيه
أحمد : يلا بنات أنتوا دخلوا الجمعيه ؤانا بروحي أشتريلي أكل من المطعم ولمن تخلصون عطوني رنه
دلال : أوكي يلا ماشي

* هنوف وريان راحوا صوب العصير وكان في 2 لاحقينهم في واحد طول مايمشي عينه على هنوف .. لين قرب يمها وعطاها الرقم

ريان عصبت : هنوف شنو هالحركات يلا خل نمشي .. بعدين شلون تاخذين الرقم .. وجراح مافكرتي فيه
هنوف ظحكت بأستهزاء : جراح .. خليني ساكته بس ريون .. بعدين أهوه ألي مد أيده
وعطاني الرقم ماشفتيه .. موآنا الغلطانه
ريان : أوكي خلاص خل نمشي وندق على أحمد
هنوف تغمز لها : أحمد .. هااا ... ههههههه
@@@@@
( بيت بوفهد )
أم فهد : بوفهد بكلمك بموضوع
بوفهد : خير أنشاءالله ..
أم فهد : بوفهد البنت ترى كبرت .. ووعت على الدنيا وتشوف البنات وتتحسر
بوفهد : شقصدج يبا
أم فهد : قصدي أنها تشوف البنات الي عندها تلفون وألي عندها لابتوب .. وألي عندها أنترنت .. وألي عندها سياره
بوفهد : وشنو المطلوب يعني
أم فهد : البنت محتاجه هالشغلات على الاقل نشتري لها تلفون .. وسياره تروح وترد فيها
بوفهد : ليش أهيا أشتكت لج الحال
أم فهد : لا ماأشتكت بس أنا أحس وأعرف شنو ألي تبيه بنيتي
بوفهد : أنا أقول أنتي لو بس تصكين حلجج وماتفتحين عيونها على الخراب أحسن .. باجر تدش مواقع ماندري عنها وتكلم ناس مانعرفها وتخترب البنت ذيج الساع ماتقوليلي شلون بنقدر نمسكها ونوخرها عن الخراب
أم فهد : ويييه شدعوه يعني ماكو ثقه خو هاذي تربيه أيدنا الحمدالله عارفين أخلاقها شنو

* بدخله فهد
فهد وأفنان : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته
بوفهد وأم فهد : وعليكم السلام والرحمه
أم فهد : فهد يوليدي ترى مايصير جذي وايد هامل بناتك طلعهم شوي زهقوا من قعده البيت
فهد : حاضر يما اليوم بطلعهم أنشاءالله واحد من هالمجمعات يلعبون
أفنان : فهد ممكن أطلع معاكم
فهد : أكيد لأ .. مالي خلق الشباب يشوفونج ويتحرشون فيج بعد
بوفهد : أستغفر الله
أفنان : فهد شنو شايفني بعدين آنا خو بطلع أغير جو .. حابسيني بالبيت لاطلعه ولا شي
أم فهد : اي والله يوليدي خلها تطلع تغير جو
فهد : أوووووهووو خلاص بدلي وغطي ويهج سامعتني ولاتحطين حتى كحله
أفنان : حاضر يخوي
@@@@@
( المعهد التجاري )
* سندس تنطر ولد خالتها .. أقصد ألي جذبت على أفنان وقالت أنا ولد خالتها يمرها المعهد .. ولا بالصدفه دكتور بوجراح طالع من المعهد
بوجراح : اووه سندس ليلحين مارحتي البيت .. تنطرين أحد
سندس تدلع : هاا دكتور .. أمممم أي أنطر ولد خالتي يمرني
بوجراح: أهاا عيل يلا أستأذن
سندس مسكت أيد بوجراح : لحظه دكتور
بوجراح أنصدم من طريقه تعامل سندس بعدين بأي حق تمسك أيده بهالطريقه طالعها بنظره أستغراب وأنبهار : هلا بنيتي بغيتي شي
سندس : بنيتك ... لا ولا شي دكتور سوري وايد تماديت
بوجراح : لا عادي ..
@@@@@@
لوجين : ريم خل نروح نتعشى بفرايديز
ريم : أوكي لوجين بس عفيه خل نروح السياره نحط هالاغراض أيدي أنكسرت
لوجين طلعت مفتاح السياره من جنطتها وحذفته على ريم .. طاح المفتاح على الارض : هاج أخذي المفتاح وانا صابقتج فراديز
ريم : بس لجون

*لوجين تعدت عن ريم ومشت بكل غرور .. ريم مسكينه موعارفه شتسوي الاغراض تارسه أيدها .. حاولت تجندس عشان تاخذ المفتاح بس ماقدرت .. مدت أيدها مره ثانيه ولا يطيحون الاغراض وتطيح معاهم على الارض .. كان في أثنين واقفين يطالعونها .. طايحيله مطنزه عليها .. ريم كانت لابسه تنوره طويله مشيره وشعرها مسويته كيرلي ولابسه بلوزه طويله لي ركبتها .. وجوتي رياضه .. شعرها رافعته ذيل حصان ولابسه نظاره طبيه .. بأختصار شكلها كان غلط

الشاب 1 : كاااااك ياصخله عدلي شكلج أول
الشاب 2 : هههههه شفيها جوليا روبوت .. تبين أساعدج
ريم مسكينه ماتدري أنهم يتطنزون عليها : ممكن أخوي تناولني المفتاح
الشاب 1 : هههههه أنتي شنو توج طالعه من مكتب خدم .. ليش لابسه هالتنوره
الشاب 2 : هههههه جنها تنوره خدامتنا ميري كاااااك
ريم توها تستوعب الوضع .. شالت الاغراض وركضت برا المجمع .. دموعها تجمعت بعيونها .. حست بحسره على حالها
( ليش .. ليش ماصرت غنيه نفس لوجين .. لو أنا غنيه مثلها جان محد عيب عليي أو على شكلي .. كله منها .. لو موقاطه أغراضها جان ماصار ألي صار .. لوجين ماراح أخليج تتهنين بحياتج .. راح أردها لج .. راح أحسر قلبج نفس ماحسرتي قلبي )
..
لوجين : اوووه هاذي لبقره وينها .. خل أدق عليها أشوفها
ريم كانت بطريجها حق فرايديز ولا نفس الشباب لاحقينها .. كانت ماتحط عينها بعينهم تمشي وعيونها بالارض .. رن فونها : ألوو لجون سوري طولت كاني بالطريج
لوجين تصارخ : أنتي غبيه صارلي ساعه ألحين أنطرج بروحي .. ( وسكرت الخط بويها )
الشاب 1 : هههه خدامتنا حصلت زفه
وصلت ريم عند لوجين وشافت الشباب يتحرشون فيها .. قامت من كرسيها وراحت بأتجاهم : هييي أنت وأنت شتبون لاحقين البنت
الشاب 1 : انتي شكو
لوجين : هاذي معاي
الشاب 2 : أكيد خدامتج
لوجين أستانست : هههه اي شرايك فيها
الشاب 2 : مبهذله .. كشخيها شوي مسكينه
لوجين : خلاص ماشي على أمرك
الشاب 1 : يعني صج خدامتج
لوجين : اي والله
ريم تسمع الكلام وتبجي ماتقدر ترد عليهم .. كانت تمسح دمعتها ولا أحد معبرها
لوجين : تفضلوا شرايكم تتعشون معانا
الشباب : يلا فوقه .. بس ماتخافين أحد يشوفج من أهلج
لوجين : هههههه ماهمني .. أنا لوجين البهاي ..الشاب 2 : آآآح من صجج
لوجين : اي شفيك مومصدق على الله
@@@@@@
سندس : واااي هاذا وينه تأخر .. خل أدق عليه ( .... أنت وينك )
....: كاني دقيقتين واصل
سندس : يلا ماشي .. ( أنشاءالله عاد على هالنطره يطلع حلو .. مادري ليش حاسته مقرف )
..... : سندس يلا أنا واقف بالطرف الثاني من الشارع ناطرج
سندس : يلا أوكي

* مشت سندس وركبت سياره .... * سندس شافته وعيونها طاحت بالارض بطلت حلجها وقالت بقلبها ( ويييع أنشاءالله مولحيه جذي .. بعدين شنو هالهلاقه ليش لابس جذي )
.....: السلام عليكم ورحمه الله
سندس تطالع السقف ': وعليكم .. ممكن تحرك قبل لايشوفنه أحد
....: أوكي شفيج خايفه .. وين تبين نروح
سندس : شكو من قال أني خايفه .. أمم خلنا نروح الافنيو ودي آكل من ماك
....: بس في ماك بوايد مناطق شمعنه الافنيو .. والناس أذا شافونه شنو بيقولون
شندس : أمم كيفهم يقولون ألي يقولون .. أهاا شكلك أنت الي خايف أحد يشوفك
.....: لا شكو .. شايفتني ياهل
سندس : عيل سرينا ماك الأفنيو
.... يبلع ريجه : أوكي سرينا
@@@@@
بارت4
يوسف : هاا عبدالله وينك
عبدالله : والله بالسياره أتمشى ها قررت أي مطعم بتروح
يوسف : شرايك نروح تشيليز البحر .. اليوم الخميس وتدري فيني أحب الأماكن المزدحمه
عبدالله : ههههه فهمتك .. أنت ماتقولي متى بتيوز وتبطل من لمغازل
يوسف : ههههه لين ألقى البنت ألي تاخذ قلبي .. بعدين الحمدالله أنا قبل لاأكلم أقول حق البنت أنا الي بينه مجرد صداقه وأذا الصداقه تطورت حلالها يبا خل تتطور
عبدالله : الله يعينك بس بصراحه
@@@@@
فهد : أفنان أشوف عينج قاعد تتلاقط يمين ويسار .. ثقلي بس ثقلي ترى أنتي بنت فاهمه
ريهام : يبا شتقصد شنو يعني ثقلي
أفنان : الله يهداك فهد شسويت عيني بالارض لاشفت يمين ولا يسار
فهد : خلاص لمن أقولج كلمه بس قولي أنشاءالله
رواء : بابا فيني حمام
فهد : ولييه
ريهام : يبا آنا بعد بروح الحمام
فهد : أفنان أخذي البنات الحمام وأنا أنطركم مني يم باسكن روبنز أوكي . وعلا طول من الحمام لي مني لايمين ولايسار
أفنان : حاضر

* مشت أفنان وخذت البنات الحمام .. دخلوا الحمام .. طلعت أفنان الكحل تكحل عيونها على الخفيف ولاتطلع رواء تشوفها ..
رواء : عمتي ليش تحطين كحله أبوي مايرضى
أفنان بسرعه تلت لكلينكس ومسحت الكحل : لاحبيبتي بس جذي حطيته قاعد أجربه .. رواء أنا بنطركم برا الحمام بس تخلص ريهام تعالولي واقفه يم الباب
رواء : أنشاءالله عمتي

طلعت أفنان من الحمام ولا واحد قاعد يتحرش فيها
....: عطينا ويه .. شدعوه .. بصراحه عيونج تقتلني وأهم شي أنج متنقبه أمووت على نظامج
أفنان حدها كانت خايفه .. قلبها قام يرقع حيل .. وأيدها ترجف
....: شدعوه كل هاذا مستحيه .. أنزين على الأقل سجلي رقمي
أفنان : لو سمحت عفيه مالي خلق مشاكل وخر عني ,. أخوي أذا شافني راح يذبحني
.....: أخذي الرقم عيل عشان أمشي
أفنان : أي رقم .. بعدين أنا مومال هالسوالف حتى تلفون ماعندي
..... مشى وقط الرقم بجنطه أفنان وساسرها : الرقم بالجنطه .. ناطرج تدقين
أفنان ركضت الحمام وقلبها يرقع تنهدت بصوت عالي : يويلي يويلي شسوي
ريهام : شفيج عمتي
أفنان : لا ولاشي .. يلا خلصتوا خل نطلع تأخرنا على أبوكم

* الي رقم أفنان لحقها لين وصلت عند فهد .. ريهام كانت ملاحظه أنا لاحقهم

فهد : أنتي وين ليش تأخرتي ماتقوليلي
أفنان : فهد شسوي الحمام أزدحام
رواء : بابا عمتي خلتنا بالحمام وطلعت براا
ريهام : اي بابا وبعد هاذا لصبي قاعد يطالع عمتي ويمشي
فهد : شنو .. منو أي صبي .. صح كلامهم أفنان
أفنان بخرعه : لا شكو فهد
فهد تلها من أيدها : يعني بناتي يجذبون صح .. أنتي ويهج مو ويه طلعه . خل نرد البيت بس وحسابج عندي ياحقيره ياقليله الأدب
أفنان : فهد أنت موفاهم شي
فهد : جب ولا كلمه
@@@@@
مشعل قاعد يتمشى مع جراح ولايصادف لوجين بالمطعم وكان معاها أثنين على الطاوله .. ريم كانت بطاوله بروحها نفس الهبله قاعده حتى أكل ماعندها

مشعل : جراح موهاذي لوجين أختك
جراح : اي هاذي
مشعل : منو الشباب ألي معاها على الطاوله
جراح : شدراني عنها .. كيفها بلعنه يكونون ألي يكونون
مشعل : وأنت عادي عندك
جراح : اي عادي شفيها يعني دامها محترمه نفسها وجدام الناس قاعده ليش أخرب عليها وناستها
مشعل أنصدم من طريقه تفكير جراح وعقليته الصغيره : أنزين وهاذي ألي قاعده مناك
جراح : هههه هاذي خدامه لوجين الشخصيه
مشعل : بس هاذي البنت كويتيه
جراح : أوووه هاذي سالفتها طويله .. خلنا منها خل نروح نتعشى

* مشعل من شاف ريم .. حس بشي غريب أتجاها .. مشاعر غريبه تخلدته .. يمكن حبها ودشت قلبه .. ويمكن حس بالحسره عليها وعلى حالها .. ريم رفعت راسها شافت مشعل متنح فيها .. أبتسمت له أبتسامه كلها براءه .. مشعل أنتبه وحس بعمره .. أستحه ويها صار أحمر
@@@@
....: مافكرتي تلبسين عبايه وتتنقبين
سندس : هههههه من صجك أنا خل أتحجب بالأول عشان أتنقب
....: أمم بس أنا أبيج تكونين لي .. أذا تزوجنه ماراح تتحجبين عشاني
سندس : ههههه شفيك مستعيل .. أنا حتى ماعرفتك عدل .. عاد رفيجتي منقبه أحسها مسكينه أهلها معقدين حيل
....: معقدين لانهم نقبوها
سندس : لا معقدين لانهم حارمينها من كل شي .. لا فون .. لا أنترنت لاطلعات تكسر خاطري
....: هههه أحسن لها عشان لاتصير صايعه
سندس : شكو ألحين لصياعه بالسالفه .. ها شكلك تقصدني
.....: لاشكو حشاج .. يلا أنا أستأذن ألحين لازم أمشي الأهل ينطروني
سندس : وين وصلني البيت .. شنو ناوي تخليني بالمجمع بروحي
.....: ماقدر والله دبريلج أي أحد يردج .. ولا أقول دري مع تاكسي
سندس : من صجك أنت .. توكل على الله بس قبل لاأرتكب فيك جريمه
.....: هههههه حدج عنيفه ..شوي شوي عليي حجيه قمت أخاف منج
@@@@@
الجازي : هنوف بطلع زهقت
هنوف : آنا في بيت بابا عود مع البنات
الجازي : منو موجود
هنوف : دلول و ريون .. شيماء وأنا
الجازي : هيثم موجود ولا لأ
هنوف : أممم ليش تسألين
الجازي : عن العبط تدرين ليش
هنوف : لا الشباب كلهم طالعين .. خو تعالي مري علينا
الجازي : وييع مالي خق تدرين أني ماحب أزور
هنوف : كيفج والله
...
دلال : بنات تصدقون ودي أكلم وأحب
شيماء : أهم شي وين قاعدين تكلمين .. أنتي بس سويها وشوفي شنو راح يصير فيج .. والله أقول حق عمتي
دلال : هييي من صجج بسويها بس جذي
ريان: شيماء أنتي ليش جذي حيل ناشفه وماعندج مشاعر خو أذا بتكلم بتحب وبتتزوج ماتبي تخربط
هنوف : اي والله ليش تفكيرج دايما يروح بعيد
شيماء : لابعيد ولاقريب بس ألي تكلم يعني قليله أدب ومومتربيه .. أحنا نعيب على البنات الي يكلمون وأنتوا تفكرون أنكم تكلمون مالت عليكم بس
...
@@@@
( بيت بوجراح )
* أم جراح مسويه حفله كبيره حق رجال ونساء الاعمال بالديره بمناسبه أنا المناقصه رست على شركتهم .. كبار الشخصيات بالحفله .. أم جراح كانت تنطر لوجين وجراح عشان تستعرض فيهم وتفتخر فيهم جدام الناس

أم جراح : بوجراح وين عيالك ولاكأنتي موصيتهم يكونون بالبيت الساعه 8
بوجراح : توني مكلمهم حظرتهم طالعين يتعشون برا .. جذي 5 دقايق ويوصلون

* لفت ويها أم جراح ولا لوجين بويها وريم شايله الاغراض وتمشي وراها .. تفشلت من منظر ريم وهزأتها
أم جراح : أنتي هييي شوهتي منظر الحفله يلا مناك بسرعه دشي داخل لايشوفج أحد فشلتينه
ريم : آسفه خالتي بس ماقدرت أدش من الباب الجانبي
أم جراح : لاتقولين خالتي تخلخلت حنوجج يلا جدامي روحي المطبخ وغيري ملابسج .. خلي ميري تعطيج يونيفورم ووزعي العصير
بوجراح: ام جراح شوي شوي على البنت
أم جراح : أنت مالك شغل تعلمني شلون أعامل الخدم

* ريم من سمعت أعامل الخدم .. ركضت غرفتها وحطت راسها على المخده وبجت بجي هستيري
@@@@@

v,hdm h`vt ]lud ugn o]d ,hjpsv ;g gp/m ,dh; h`vt ]lud d]d v,hdm ugn ,hjpsv












عرض البوم صور snfora92   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
لحظة, اذرف, دمعي, يدي, رواية, على, واتحسر, وياك, كل

جديد منتدى قصص - روايات قصيره وطويله


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


ترتيب الموقع عالميا
     

Site_Map


الساعة الآن 07:08 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1