قديم 07-25-2007, 05:53 AM   المشاركة رقم: 1
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الـدلـع مبـتليـنـي

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 54077
المشاركات: 79,551 [+]
بمعدل : 17.09 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 18
 

الإتصالات
الحالة:
الـدلـع مبـتليـنـي غير متصل
وسائل الإتصال:

المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي
شهيد دسمان



في اليوم الثامن والعشرين من يوليو 1990 اليوم كان السبت والشهيد في طريقه إلى مقر الاتحاد الكويتي لكرة القدم قادما من وزارة الشؤون الاجتماعية والعمل، بعد أن أنهى عدة موضوعات إدارية ومالية خاصة بالرياضة والرياضيين والبقية تأتي على لسان فواز السمار رئيس الاتحاد الكويتي لكرة الطاولة في ذلك الوقت وهو أحد المقربين من الشهيد.. يقول فواز:
صمت رهيب كان يخيم علينا في السيارة .. والقلق يؤطرنا حالنا حال أي مواطن كويتي أو مقيم يعيش على أرضنا، وأردت أن اكسر الصمت فوجهت سؤال للشهيد يرحمه الله ..ماذا وراء الهجوم الإعلامي العراقي على الكويت ؟! لكن الشيخ الشهيد صمت بدوره واحتاج إلى وقت طويل كي يرد مجيبا( إذا كان هناك إنسان في الدنيا يستطيع إن يحلل الأوضاع تحليلا منطقيا فلن تجد أي شخص يستطيع أن يحدد ماذا يريد صدام حسين .. وأضاف : مهما بلغ التشاؤم مداه، فهناك خطوط حمراء لا يستطيع صدام حسين تجاوزها.. وعند هذه النقطة نسأل هل أخطأ الشهيد في قراءة نوايا جار الغدر ( الذي سقط وباد حكمه وزال اثر حرب تحرير العراق بعد 14 عاما من غدره وغزوه للكويت) بالتأكيد لا .. لكنه لم يتصور ولو للحظة أن يغدر الأخ بأخيه؟ وأيضا لم ينفي ذلك كليا، بل ترك باب الاحتمالات مواربا، وقال للزميل غسان غريب مدير تحرير مجلة الرياضي العربي الكويتية الواسعة الانتشار في ذلك الوقت (الحكومة السورية كانت على حق عندما اتخذت موقفا ضد هذا الحاكم المجنون الذي حسبناه إنسان، لكن للأسف.. تهديداته تنفي عنه أي صفة عربية.. يا خسارة وعليكم توخي الحذر وتوقع الكثير)، وللأنصاف لم يكن هناك أحد بإمكانه أن يتوقع أو يحدد نوايا النظام العراقي (البائد) لعدة اعتبارات في مقدمتها خير الكويت الذي تدفق على النظام العراقي بلا حساب.. الإعلام الكويتي اعتقد انه حاميا فصوره بطلا قوميا وإعلامه الذي كان يمجد الكويت، ومنح أعلى الأوسمة لرمز الكويت أمير البلاد المفدى.. وكل هذا وغيره الكثير، أشارا أن صدام حسين وجيشه لن يتجاوز الخط الأحمر على الأقل في وجدان الشعب الكويتي ، لكنه تجاوز الخط الأحمر وتجاوز كل شئ.. تجاوز أرضنا وشعبنا.
وتسترجع الذاكرة مواقف الشهيد البطولية، يوم كان يتردد على جبهات القتال ، يشارك الجندي العراقي مأكله وخندقه ، وفي العشر الأواخر من شهر مايو 1990 قام الشيخ فهد الأحمد بزيارة ودية للعراق رافقه في تلك الزيارة كل من الدكتور فؤاد الفلاح والصحفي فيصل مبارك القناعي والشيخ احمد اليوسف الصباح والشيخ احمد الفهد الصباح، على متن طائرة خاصة بدأت رحلتها من الكويت إلى مدينة جدة في المملكة العربية السعودية ومنها إلى بغداد العاصمة العراقية.
الهدف من تلك الرحلة كان تصفية الأجواء وإزالة الخلافات الطارئة التي حدثت إثناء دورة الخليج العاشرة لكرة القدم والتي أقيمت في الكويت أوائل شهر مارس من عام 1990 .بهذه الروح الرياضية، والنخوة والأصالة العربية والأخلاق الحميدة، نجحت المحطة الأولى من الرحلة ، والتي تمت بلقاء الفهد مع المغفور له صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز (يرحمه الله) وبقيت المحطة الثانية والطرف الآخر ابن الطاغية عدي صدام حسين ، وما أن وصلت الطائرة إلى مطار صدام الدولي حتى كان الموكب الرسمي المهيب بانتظار وفد الكويت ، وإمعانا في المبالغة في الاستقبال والحفاوة والحماية لم تختم جوازات سفر الوفد الكويتي ! فهل كان ذلك التصرف هو ارتباك المسؤولين العراقيين أم كان كرم ضيافة أم تجاوز للقوانين كما يحلوا لابن الطاغية أن يفعل دائما ؟ قد يكون أولا يكون لكن الثابت أن الجوازات وصلت لأصحابها في الكويت عن طريق الحقيبة الدبلوماسية العراقية، بحيث أن الوفد عاد إلى ارض الوطن مع غروب شمس اليوم نفسه.
انطلق الموكب مخترقا ضواحي بغداد متجها إلى مطعم قصر الرشيد حيث أعدت وليمة كبيرة للوفد وهناك وقبل تناول وجبة الغذاء، اختلى الشيخ فهد الأحمد بعدي ولمدة ساعة ونصف دار خلالها نقاش في شتى المجالات وطرحت أفكار كثيرة.
بهدوء مصطنع بدأ عدي، بعد أن أدرك أن الشيخ فهد قد توصل إلى لب الحقيقة هناك في المملكة قائلا: لقد انسحب الفريق من دورة كاس الخليج حتى لا نلتقي مع منتخبكم ونهزمكم.. لذا أردنا أن نكرمكم بالفوز على أرضكم فانسحبنا. ورد عليه الشهيد ساخرا( ليش ما تدري أن الفريق ياما (خلع اضروس). رد عدي وهو يداري أسنانه البارزة: ادري.. بس هذه المرة فريقكم لم يكن في مستوى فريقي. عجيب أمركم.. قالها الشيخ فهد واكمل بنجاح الدورة، ومن ثم يأتي هدفنا الثاني وهو الفوز بكأسها؟

هنا حاول عدي أن يدس دسائسه، وان يضع اللوم على الآخرين لعله يفسد ما سمعه من تصاف مع السعودية حول كاس الخليج العاشرة أو لعله أراد أن يضيف إلى أكاذيبه كذبة أخرى محاولا التقرب أو التهرب ولكن الحوار لم يكن متكافئا ففهد الأحمد بحنكته وتمرسه وبعده العالمي وما تحيط به من مشاعر الحب والتقدير الجماهيري والتي أوصلته إلى ما وصل إليه، وبالمقابل شخص جاء إلى منصبه بقرار، وعلى أشلاء العراقيين صعد وحصد جماجمهم مع أفكارهم قبل ينوعها ويتستر وراء اللوائح المزيفة وانظم المزورة .. نعم لم يكن هناك تكافؤ وفارق كبير بين الشهيد المعلم وابن الطاغية كالفارق بين الثرا والثريا.
ويقول فواز السمار.. لقد طلب الشهيد كلاشنكوف واستغربت الطلب لأنه يرحمه الله اعتاد أن يحمل مسدسا صغيرا يربطه بقدمه اليمنى.لماذا حدد هذا النوع من السلاح ويضيف لقد نفذت الطلب فورا (طلبه كان في بغداد) وقمت بالاتصال هاتفيا بزوجة احمد الفهد عارضا عليها رغبة الشهيد بسلاحه ولأنها لا تعرف في الأسلحة فقد نصحتها بالاتصال ببغداد ليزيل حيرتها.
عملت بالنصيحة وقامت بالاتصال ورغم الاستغراب الذي صاحب زوجها احمد الفهد من هذا الطلب إلا انه أرشدها إلى موقع السلاح بين الأسلحة، ويومها كان الشهيد في بغداد في مهمة رسمية في منتصف يوليو 1990 حينها كان منتخب الكويت لكرة اليد بعسكر في القاهرة استعدادا للمشاركة في بطولة ينظمها الاتحاد العراقي تحل اسم الطاغية وكان رئيس الوفد المعسكر هناك عضو الاتحاد جاسم ذياب الذي طلب من الشيخ احمد الموجود في القاهرة أن يرأس الوفد عند سفره إلى بغداد وذلك بسبب توتر الأجواء بين الكويت والعراق وأيضا حتى يكون مع اللاعبين عند حدوث أي احتمال، وليشد من آزرهم وقد دعم هذا الطلب بتلك المكالمة الهاتفية التي جرت بين الشيخ فهد وابنه والتي أصر بها الأب على أن يرأس الوفد...ولم يتردد احمد في تنفيذ تعليمات والده وبالفعل غادر الوفد الرياضي القاهرة إلى بغداد قبل الثاني من أغسطس بعشرة أيام، وهناك التزم الوفد من إداريين ولاعبين بتوجيهات رئيسهم بان يقابلوا كل الاحتمالات بالهدوء والروية ورباطة الجأش أما هو فقد لاحقته الأسئلة في كل في كل مكان وكان يرد الصاع صاعين على أي هجمة شرسة.
وتمضي الأيام ما بين شد وجذب وتنتهي البطولة في صبيحة اليوم الرابع قبل الغزو اتصل رئيس الاتحاد العراقي لكرة اليد بجاسم ذياب يحد له ساعة اللقاء بين الوفد الكويتي ورئيس اللجنة الأولمبية العراقية عدي.
وفي الموعد المحدد (الساعة الحادية عشرة صباحا) وفي الصالة المهيأة للاستقبال وقف عدي وقد ارتدى ملابس خليجية كاملة (دشداشة/غترة/عقال/بشت) وكان نده الشيخ احمد الذي تحصن بقوة المنطق والإيمان المطلق والحوار الهادي.. والرأي الصائب وبالفعل استطاع الشيخ احمد الفهد أن يجعل الحوار بين الطرفين حوارا رياضيا رغم المراوغات والادعاءات من قبل المتهور ابن الرئيس العراقي والذي أنهى المقابلة بقوله (الأزمة الحالية ما هي إلا سحابة صيف وتنجلي) أهو دهاء أم غباء أم الاثنين معا؟ هذا هو الانطباع الذي ساد الجانب الكويتي لحظتها بعده عاد الوفد مصحوبا بالسلامة ولكن هذه المرة كانت تختلف عن كل المرات السابقة التي كان يلتقي فيها الوفدان من البلدين الكوتي والعراقي فهم على موعد مع الخميس الأسود الدامي.. والحمد لله فقد غادر الفريق والوفد بغداد يوم الثلاثاء 31/7/1990.
وعند المساء ذهب فواز إلى أم فهد وأخذ السلاح منها ووضعه في منزله ولم يسلمه للشهيد قاصدا بذلك التريث والتروي لعل وعسى أن ينسى الشهيد الأمر. في يوم 29/7/1990 وعند الظهيرة تلقى فواز مكالمة هاتفية من مدير اتحاد الكرة احمد عبد الرحمن يحثه ويستعجله إحضار السلاح المطلوب وبهدوء أعصاب رد فواز على هذا الإلحاح بأنه سيسلم السلاح بيده عندما يلتقي بالشيخ فهد ولم يتم اللقاء إلا يوم الثلاثاء وبمقر الاتحاد حيث لف السلاح ووضعه في سيارة الشيخ البيضاء ( فورد) المحببة والمفضلة لديه وهى هدية من رفيق دربه في الكفاح المغفور له بأذن الله الأمير فيصل بن فهد بن عبد العزيز أهداه إياها في دورة الخليج العربي التاسعة في المملكة العربية السعودية وبقى السلاح في السيارة حتى اليوم التالي الأربعاء الأول من أغسطس ، وفي صبيحة ذلك اليوم طلب الشيخ فهد من عبد اللطيف القلاف مدير العلاقات العامة بالمجلس الأولمبي الآسيوي (وهو أحد المقربين للشيخ وبدرجة منسق مواعيده) أن يأخذ السلاح من السيارة ويذهب به إلى الشيخ دعيج خليفة المالك الصباح الوكيل المساعد في وزارة الشئون ويسلمه إياه كإهداء خاص فقد يحتاجه في وقت ما.

وكأنه كان يريد التخلص من أي شئ يوحي له بلغة السلاح وان هذا اليوم ستسود فيه لغة الحوار بين الطرف العراقي والطرف الكويتي في المملكة العربية السعودية برعاية خادم الحرمين الشريفين الملك فهد بن عبد العزيز .. وأيضا في هذا في هذا اليوم كان هناك موعد لقاء بين الوالد القائد سمو أمير البلاد وأبنائه من الأسرة الرياضية برئاسة الشيخ فهد الأحمد.. لقد كنا أمام يوم مليء بالأحداث والترقب والانتظار.
وما بين السبت 28/7 والثلاثاء 31/7/1990 عاش الكويتيون والمقيمون على أرضها مزيجا من المشاعر الظاهرة والمكبوتة، أما الشهيد فكان يبتسم أمام الجميع رغم حرقة الفؤاد، كان قوى العزيمة رغم مخافة من حدوث ما لا تحمد عقباه يمارس نشاطه اليومي المعتاد وحسب جدوله المعد مسبقا.
بعض المقربين منه يجدونه هادئا والبعض الآخر يصف الحالة بالهدوء الذي يسبق العاصفة والقلة القليلة كانت تلاحظ وترصد بعض الأمور الصغيرة في تصرفاته أو تحركاته ومع ذلك تبقى هذه الأمور الصغيرة حالة من الشعور بالاطمئنان ليس إلا.. لا يقف عندها المرء ولا يعيرها الانتباه رغم أنها حملت معان ودلالات كثيرة ( بعد ما حدث)، دلالات كانت تؤدي إلى النهاية المأساوية، قد بعضها جاء مصادفة ولكنها في النهاية قادت إلى ذلك الطريق المؤدي إلى بوابة قصر دسمان وتلك الرصاصة الغادرة من الخلف.
أغسطس 1990 كان أول صيف في حياة الشهيد يزدحم فيه جدول أعماله، ويتعذر سفره لأكثر من مرة وتتغير حجوزاته لدرجة انه في الأسبوع الأخير من حياته ألغى سفره مرتين الأولى بسبب زيارة ملك اليونان السابق وهو عضو اللجنة الأولمبية الدولية إلى الكويت بناء على دعوة شخصية من الشيخ فهد والثاني بسبب تحديد موعد اللقاء بين سمو الأمير والأسرة الرياضية يوم الأربعاء.

كما انه في يوم الأحد ( قبل الغزو) بأربعة أيام اتصل عبد الرحمن مدير الاتحاد بالسفارة العراقية يطلب منهم إصدار ترخيص لرعي الأغنام في الأراضي العراقية بناء على رغبة الشيخ فهد وكان رد الموظف المختص يحمل بين طياته وألفاظه الاستهزاء والتعالي وهذا يحدث لأول مرة حيث جرت العادة بان تمنح ترخيصيهم وبكل أنواعها للشيخ سواء طلب أم لم يطلب .. وحين تبليغ الشيخ بذلك رد (هذا طبعهم).
ويذكر أن الشهيد اعتاد أن يلعب لعبة تسمى لعبة (الرسك) وهى لعبة عسكرية حيث خريطة العالم المفروشة وعليها جيوش تدخل في معركة وهذه اللعبة تعتمد على الحظ من خلال أرقام النرد (الزهر) وأيضا على الذكاء إثناء التحريك وكان يمارس هذه اللعبة مع صفوة من أصدقائه والتي اسماها مجازا بمجموعة الجابرية والتي تمثل جانبا آخر من حياته نذكر منهم إبراهيم الكاظمي، حامد السعيد، فاخر السيد، حبيب الموسوي ، نادر المرزوق، وجميعهم يشهدون بأنهم لم يتغلبوا عليه في هذه اللعبة إلا في الأسبوع الخير عندما انهزم من أحدهم وهنا قال مقولته (موتي اصبح عادي ولن يكون طبيعيا) .. واخذ يردد هذه الجملة مع ترديده سيرة الموت أمامهم في تالي الأيام.




تقـــبلوا خالـــــص احترامـــــــــــــــي

تحــــــــــــــــــ ღ دلــــــــــــــــــع ღ ـــــــــــــــــــياتي

aid] ]slhk












توقيع : الـدلـع مبـتليـنـي


{.ثَـِـَـانكـٌـًس عـًـٌلــَىِ الاَهَـُــِـِـدَاٌءَ .}

ِ ِِ ِِ

لَستُ بِهَذَا الغُـــرورَ الــذِيْ { لَايُطَـــاقْ }

ولَستُ المــرأة المُتَكَــبِرَهـ الذي لَايُعجِـــبُهــــا شـــَيءْ

كُلْ مَــافِـــيْ الَأمـــــرْ ....؟

أنْــــني آخَتَلــــِفْ عَنْ بَـقِــيَــــةٌ النســــــاء

لـــِذَلِكَ لَا أحَدَ يستَــطِيعْ فهـــــمِيْ سِـــوى


{ القَـــلِيلْ مِــــنْ البَـــشَرْ }

عرض البوم صور الـدلـع مبـتليـنـي   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2007, 04:03 PM   المشاركة رقم: 2
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
.+. مجنونه بهواك .+.
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية دلــ بزياده ـــع

البيانات
التسجيل: Oct 2006
العضوية: 52868
المشاركات: 15,325 [+]
بمعدل : 3.25 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10
 

الإتصالات
الحالة:
دلــ بزياده ـــع غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي

الله يرحمه

ميرسي يألبي












توقيع : دلــ بزياده ـــع

عرض البوم صور دلــ بزياده ـــع   رد مع اقتباس
قديم 07-25-2007, 04:48 PM   المشاركة رقم: 3
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوه
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية *TanTosHa*

البيانات
التسجيل: Jul 2005
العضوية: 28074
المشاركات: 9,369 [+]
بمعدل : 1.81 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 10
 

الإتصالات
الحالة:
*TanTosHa* غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي

الله يرحم الجميع

تسلمين حبيبتي

وما قصرتي

^_^












توقيع : *TanTosHa*

..
My HearT is dieing
iT needs 2 Be LoveD

..

عرض البوم صور *TanTosHa*   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2007, 12:59 PM   المشاركة رقم: 4
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الـدلـع مبـتليـنـي

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 54077
المشاركات: 79,551 [+]
بمعدل : 17.09 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 18
 

الإتصالات
الحالة:
الـدلـع مبـتليـنـي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي


ولـــــــــكم يـــ ألــــــبي دلــ بزياده ـــع وثانـــــكس على متابعتـــج العســـــل نورتـــــي












توقيع : الـدلـع مبـتليـنـي


{.ثَـِـَـانكـٌـًس عـًـٌلــَىِ الاَهَـُــِـِـدَاٌءَ .}

ِ ِِ ِِ

لَستُ بِهَذَا الغُـــرورَ الــذِيْ { لَايُطَـــاقْ }

ولَستُ المــرأة المُتَكَــبِرَهـ الذي لَايُعجِـــبُهــــا شـــَيءْ

كُلْ مَــافِـــيْ الَأمـــــرْ ....؟

أنْــــني آخَتَلــــِفْ عَنْ بَـقِــيَــــةٌ النســــــاء

لـــِذَلِكَ لَا أحَدَ يستَــطِيعْ فهـــــمِيْ سِـــوى


{ القَـــلِيلْ مِــــنْ البَـــشَرْ }

عرض البوم صور الـدلـع مبـتليـنـي   رد مع اقتباس
قديم 07-26-2007, 01:00 PM   المشاركة رقم: 5
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الـدلـع مبـتليـنـي

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 54077
المشاركات: 79,551 [+]
بمعدل : 17.09 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 18
 

الإتصالات
الحالة:
الـدلـع مبـتليـنـي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي


اللـــــه يسلمــج يـــ ألــــــبي *TanTosHa*وثانـــــكس على متابعتـــج العســـــل نورتـــــي












توقيع : الـدلـع مبـتليـنـي


{.ثَـِـَـانكـٌـًس عـًـٌلــَىِ الاَهَـُــِـِـدَاٌءَ .}

ِ ِِ ِِ

لَستُ بِهَذَا الغُـــرورَ الــذِيْ { لَايُطَـــاقْ }

ولَستُ المــرأة المُتَكَــبِرَهـ الذي لَايُعجِـــبُهــــا شـــَيءْ

كُلْ مَــافِـــيْ الَأمـــــرْ ....؟

أنْــــني آخَتَلــــِفْ عَنْ بَـقِــيَــــةٌ النســــــاء

لـــِذَلِكَ لَا أحَدَ يستَــطِيعْ فهـــــمِيْ سِـــوى


{ القَـــلِيلْ مِــــنْ البَـــشَرْ }

عرض البوم صور الـدلـع مبـتليـنـي   رد مع اقتباس
قديم 07-27-2007, 03:54 AM   المشاركة رقم: 6
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
رَجْلٌ مِنْ الحُزْنِ ...
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية عبث

البيانات
التسجيل: Mar 2007
العضوية: 55285
المشاركات: 5,444 [+]
بمعدل : 1.19 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 15
 

الإتصالات
الحالة:
عبث غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي

سيدتي / الدلـع مبتليـنيـ/كـ ...

عاش في زمن الرجال ومات في زمن الرجال

كان من النوع الفريد ومن الرجال النادرين

وقف في وجهه طحاطيح الرجال ولم يهتز

شجاع فارس بدوي وحظري ...

هو اول رجل واخر رجل يلغى هدف من بطولة كأس العالم

مع العلم بأنه كان رئيس وفد دوله مشاركه وليس حكماً ..

اللهم اسكنه فسيح جناتك ووسع مدخله يا ارحم الراحمين ...









ع ـــــــــــــــبث .,.,.,












توقيع : عبث

منزلي الخاص ..
أتمنى مروركم ..

عرض البوم صور عبث   رد مع اقتباس
قديم 07-27-2007, 05:23 AM   المشاركة رقم: 7
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الـدلـع مبـتليـنـي

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 54077
المشاركات: 79,551 [+]
بمعدل : 17.09 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 18
 

الإتصالات
الحالة:
الـدلـع مبـتليـنـي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي


تســــــــلم اخـــــوي عبث وثانكـــس علـــى متابعتـــــك العســـــل نـــــورت












توقيع : الـدلـع مبـتليـنـي


{.ثَـِـَـانكـٌـًس عـًـٌلــَىِ الاَهَـُــِـِـدَاٌءَ .}

ِ ِِ ِِ

لَستُ بِهَذَا الغُـــرورَ الــذِيْ { لَايُطَـــاقْ }

ولَستُ المــرأة المُتَكَــبِرَهـ الذي لَايُعجِـــبُهــــا شـــَيءْ

كُلْ مَــافِـــيْ الَأمـــــرْ ....؟

أنْــــني آخَتَلــــِفْ عَنْ بَـقِــيَــــةٌ النســــــاء

لـــِذَلِكَ لَا أحَدَ يستَــطِيعْ فهـــــمِيْ سِـــوى


{ القَـــلِيلْ مِــــنْ البَـــشَرْ }

عرض البوم صور الـدلـع مبـتليـنـي   رد مع اقتباس
قديم 08-12-2007, 06:54 AM   المشاركة رقم: 8
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضوة شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية MiSs-GuCci

البيانات
التسجيل: May 2005
العضوية: 25875
المشاركات: 7,399 [+]
بمعدل : 1.41 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 13
 

الإتصالات
الحالة:
MiSs-GuCci غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي

اللهم ارحمهم جميعــا


::

لك شكري غاليتي












توقيع : MiSs-GuCci



::

يا أيها الرجل المغرورُ .. لا أحدٌ
يدوسُ أرضيَ .. إلا عاد مجنونا
أنا التي ألْهمُ البركانَ ثورتهُ
وأجعلُ العابدَ القديسَ .. مفتونا

عرض البوم صور MiSs-GuCci   رد مع اقتباس
قديم 08-13-2007, 06:40 AM   المشاركة رقم: 9
المعلومات
الكاتب:
اللقب:
عضو شرف
الرتبة:
الصورة الرمزية
 
الصورة الرمزية الـدلـع مبـتليـنـي

البيانات
التسجيل: Dec 2006
العضوية: 54077
المشاركات: 79,551 [+]
بمعدل : 17.09 يوميا
اخر زياره : [+]
معدل التقييم:
نقاط التقييم: 18
 

الإتصالات
الحالة:
الـدلـع مبـتليـنـي غير متصل
وسائل الإتصال:

كاتب الموضوع : الـدلـع مبـتليـنـي المنتدى : الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي


العفـــــــــــــوووو يــ ألــــبي MiSs-GuCci وثانكـــس على متابعتـج العسل نورتـــي












توقيع : الـدلـع مبـتليـنـي


{.ثَـِـَـانكـٌـًس عـًـٌلــَىِ الاَهَـُــِـِـدَاٌءَ .}

ِ ِِ ِِ

لَستُ بِهَذَا الغُـــرورَ الــذِيْ { لَايُطَـــاقْ }

ولَستُ المــرأة المُتَكَــبِرَهـ الذي لَايُعجِـــبُهــــا شـــَيءْ

كُلْ مَــافِـــيْ الَأمـــــرْ ....؟

أنْــــني آخَتَلــــِفْ عَنْ بَـقِــيَــــةٌ النســــــاء

لـــِذَلِكَ لَا أحَدَ يستَــطِيعْ فهـــــمِيْ سِـــوى


{ القَـــلِيلْ مِــــنْ البَـــشَرْ }

عرض البوم صور الـدلـع مبـتليـنـي   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
دسمان, زهدي

جديد منتدى الوطن والأمير - اخبار مجلس الأمه الكويتي


أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع


ترتيب الموقع عالميا
     

Site_Map


الساعة الآن 12:13 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.9
Copyright ©2000 - 2019, vBulletin Solutions, Inc.
Search Engine Friendly URLs by vBSEO 3.6.1